Wednesday, April 27, 2011

مندلي و قرة ولوس,جرموندي

ادف  February 21-2011

Charemwandy
1
 

مندلي و قرة ولوس

إرسال إلى صديقطباعةPDF
Top of Form
تقييم المستخدمين:http://www.shafaaq.com/sh2/images/M_images/rating_star_blank.pnghttp://www.shafaaq.com/sh2/images/M_images/rating_star_blank.pnghttp://www.shafaaq.com/sh2/images/M_images/rating_star_blank.pnghttp://www.shafaaq.com/sh2/images/M_images/rating_star_blank.pnghttp://www.shafaaq.com/sh2/images/M_images/rating_star_blank.png / 0 
سيئجيد 
Bottom of Form
http://www.shafaaq.com/sh2/images/new2010/reports/7/1/21.jpgشفق قرة ولوسي /عندَ الحديث عن المناطق الحدودية في التشكيلات الادارية...

التي ا ُستـــُحدِثت بعدَ الحرب العالمية الاولى في العراق وايران وتركيا وعن آلاراضي  التي ســُلـــِخَت من الكورد في الحروب بين الروس والايرانيين و لاتراك او بين الترك والايرانيين , نرى خلل في تداول المصطلحات فلا نعلم ان كان مقصودا أوغيرمقصود وخصوصا أن الكورد لم تكن لهم دولة لكي تذكر جغرافيتهم او عشائرهم اواللغة التي كانوا يتحدثون بها , في هذهِ الحالة عندما يتحدث شخص عن وقائع أو أثباتات تاريخية يـــُسارع  ذوو الاغراض السياسية  العنصرية بالاسراع بالرد حتى ولو كانَ بدون وثائق , ويركز البعض منهم على عـــَدَم كوردية عشيرة قرة ولوس, ولكن بعدَ الامعان في الاخبار الواردة الينا والى الوثائق الموجودة في خزانات الدول الثلاث العراق ايران تركيا  تبيـــّنَ ان المؤرخين كانوا يـــُهملون الجزئيات من الاخبارلانهُ لم تــَكن تهمهم من الاخبار سوى أخبار الحكام ( السلاطين ), على سبيل المثال سوفَ أذكر معلومة واحدة لا أكثرعلى ما أقول ففي الاخبارانّ مجموعة قبائل في ديار بكر كان عندهم تحالف وهذهِ القبائل تركية وكوردية, وعندَ نقل الخبرمن قبل البعض فأنهم لا يذكرون الكورد وأنما يذكرون الترك . وأنّ كوردية مندلي لاغبارَعليها حسب المصادر التي تاتي لاحقا . وفي هذا العرض البعض من المصطلحات والكلمات المشابهة لكلمة مندلي وقرة ولوس وذكر البعض من شخصياتها وحسب الذي ورد الينا منهم شخصيا وايضا بعض الاخبار عن النشاطات السياسية لاهالي مندلي . وايضا بعض الاخبار عن تحرك البشر من مناطق الى اخرى واحتمال ان يكون لها رابط بتاريخ مندلي وحسب الاستنتاج. تاريخ الحضارات العام: موريس كروزيه 1961: يوجد أعتقاد ان الحضارات السلالية في مصر وبلاد الرافدين وهارابا وموهنجرو- دارو في حوض نهرالهندوس قد تحـــــّدرت من جذع واحد لانزال منه في جهل مـــــُطبـــَق, ويذكرهيرودتس ان طقوسهم الدينية تشبه الطقوس السومرية والبابلية والآشورية. الامبراطوريات التي طلعت عبرالتاريخ من مصرية وآشورية وفارسية ومقدونية ورومانية.يستحيل على المؤرخ اليوم ان يقطع في مـــَن مــــِنَ الحضارات المصرية أوالبابلية قد سبقت الأخرى بالظهور. وحضارة مصر ووادي الرافدين فقدت سيادتها تحت ضربات المملكة الفارسية. ان خيــــّالة السباسب الشمالية والشمالية الشرقية وهم الغزّوالسيماريين, وهؤلاء الرُحـــّل مشاكسين ومعهم الماديين والذين هم خيـــــّالة أكثرمهارة وايضا ًمعهم البابليين المتمرديين كسروا الجيش الآشوري. ان سترابون يعترف بوجود 360 أستعمال للنخلة في أغنية فارسية. قصة الحضارة: ول ديورانت: ان تأسيس المدينة في التاريخ كان في وقت ما من الألفية الرابعة ق. م، وأسس المدينة مستوطنون يُعتقد أنهم من شمال بلاد النهرين، مزارعون ما زالوا في مرحلة الثقافة النحاسية. هناك شاهد على أن استيطانهم انتهى بفيضان، كان يعتقد سابقا ً أنه الطوفان المذكورفي سفر التكوين. وهناك مقبرة قديمة يعود تاريخها إلى عهد جمدة نصر( فجرالتاريخ ) وفيها خرائب قيِّمة رُبـِط بينها وبين مكتشفات أكثرإثارة في أوروك. مدينة أكشاك : مدينة قديمة في بلاد النهرين على الحدود الشمالية لأكد، يعتبرها الخبراء هي نفسها أوبي ( أوبس ) البابلية. 2500 ق. م فتح أكشاك يانـّاتوم ملكُ لكش. وبعد حوالي قرن تزعمت أكشاك سومر وأكد. وموقع أكشاك مشكوك فيه، بالرغم من إن رسائل ماري ( من الأرشيفات الملكية في ماري على نهرالفرات، حوالي1700 ق. م ) تشيرالمصادرعلى أنها تقع قرب إيشنونـّا في وادي نهر ديالى. في 1929 كشف عالم صيني في الحفريات الحيوانية والنباتية في كهف عند تشوكوتين عن جمجمة قال عنها الأب بريل و( ج.إليَت سمث ): أنها جمجمة بشرية وقد وجدت آثار لنار بالقرب من الجمجمة كما وجدت أحجاراستخدمت كآلات بغير شك ووجدوا عظام حيوانات ممزوجة بتلك الآثار، أجمع الرأي على أنها ترجع إلى عصر البليستوسين الأول الذي تاريخهُ يقارب مليون سنة, والجمجمة التي وجدت هي أقدم ما نعرف من القواقع البشرية، الآلات التي وجدت معها هي أقدم المصنوعات في التاريخ وكذلك وجـــَدَ  العالمان دُو سُن و وُود وُورد عند منطقة بلِتداون في مقاطعة سَسِكس بإنجلترا 1911 قطَعاً من العظم يمكن أن تكون بشرية، وتعرف اليوم باسم ( إنسان بلِتداون ) أو باسم ( يوانتروبس ) ومعناها إنسان الفجر والتاريخ الذي يحدده العلماء من مليون إلى 125 ألف سنة ق. م  ومثل هذه التخمينات تدورحول عظم الجمجمة وعظم الفخذ الذي وجد في جاوة 1891 وعظمة الفك التي وجدت قرب هيدلبرج في 1907 وأقدم القواقع البشرية وجدت في نياندرتال بالقرب من دسلدورف بألمانيا سنة  1857 وتاريخها فيما يظهرهو40 ألف سنة ق- م  والقواقع تشبهُ البقايا البشرية التي كُشف عنها في بلجيكا وفرنسا وأسبانيا وعلى شواطئ بحر جاليلي  وصَوَّر العلماء عصراً بأسره بأسم إنسان النياندرتال, وقد ساد أوربا منذ حوالي 40 ألف عام وكانوا قصاراً، لكن لهم جماجم واسعة سعة الواحدة منها 1600 سم مكعب ويظهر أنه قد حل جنس جديد اسمهُ كرو- مانيون محل هؤلاء السكان في أوربا في20 الف سنة ق. م , ولقد استخرجت بقايا كثيرة من هذا النمط ترجع إلى العصر نفسه من مواضع مختلفة في فرنسا وسويسرا وألمانيا وويلز وتدل على قوم ذوي قوة عظيمة وقوام فارع يتراوح طولهم من 5 أقدام  و10 بوصات إلى  6 أقدام و4 بوصات وتعرف فصيلة كرو- مانيون كما تعرف فصيلة نياندرتال باسم سكان الكهوف, ذلك لأن آثارهم وجدناها في الكهوف، وليس هناك دليل على أن الكهوف كانت كل ما لديهم من المساكن والنظرية العلمية اليوم تذهب إلى أن هذه الفصيلة العظيمة إنما جاءت من آسيا الوسطى مرورا ًبإفريقية حتى بلغت أوربا، و شقت طريقها فوق الجسور من اليابسة التي كانت تربط إفريقية بإيطاليا وأسبانيا وأن طريقة توزيع هذه القواقع البشرية يميل بنا إلى الظن بأنهم لبثوا قروناً طوالا يقاتلون فصيلة نياندرتال قتالا عنيفاً لانتزاع أوربا من أيديهم ثمّ زال إنسان نياندرتال عن ظهر الأرض حيث عمرها إنسان كرو- مانيون الذي عنه جاءت أوربا الغريبة الحديثة. أن أصل أن بقايا انسان بيكين يوحي بأن القردة البشرية قديمة في بلاد الصين. وقد استنتج أندروز Andrews  من بحوثه في تلك البلاد أن منغوليا كان يعمرها من 20 ألف سنة ق- م أجيال من الناس تشبه أدواتهم الأدوات الأزيلية التي كانت أوربا تستخدمها في العصرالحجري الأوسط، وأن خلفاء هذه الاجيال انتشروا في سيبيريا والصين حينما جفت منغوليا الجنوبية واستحالت إلى صحراء جوبي الحالية. وتدل كشوف أندرسن Anderson  وغيرهِ في هونان ومنشوريا الجنوبية على أن ثقافة تنتسب إلى العصر الحجري الحديث وجدت في تلك البلاد متأخرة بألفي عام من مثيلتها في عصر ما قبل التاريخ في مصر و سومر وان بعض الفنون قد جاءت للشعب الصيني من بلاد النهرين والترك. من ذلك أن خزف هونان المنتمي إلى العصر الحجري الحديث لا يكاد يفترق في شيء عن خزف منطقة أنو و السوس { المعد  : في كل مكان نجد رابط بين اثار مناطق سكن الكورد واثار العالم }. وان الجنس المغولي الحاضر مزيج معقد اختلطت فيه السلالات البدائية مرارا بمئات السلالات الغازية أو المهاجرة من منغوليا وجنوب روسيا السكوذيين ووسط آسية. فالصين كالهند ليست  موطنا موحدا لأمة واحدة، بل هي خليط من أجناس مختلفة الاصول متباينة اللغات { فلماذا اذن عندما يذكر العلماء  اللغات والشعوب لايذكرون الكورد الا نادرا } . في أثينا كانت الأرض ملكاً للأسرة أوالعشيرة لا للفرد عند الاثينيين مثلما في شرق دجلة { المعد : هذا يؤكد انتقال قسم من الساكنين في شرق دجلة قديما الى انحاء العالم } . وقد اجتاحت بلاد اليونان حوالي عام 1104 ق- م موجة جديدة من الهجرة أو الغزو متدفقة من الشمال إلى البلوبونيز وكانوا شعب ذو روح حربية، طويلي القامات، مستديرو الرؤوس وكل ما نقوله عن أصلهم أنهم كانوا لا يزالون في مرحلة الرعي والصيد ومن حين إلى حين يستقرون لزراعة الأرض، وجل اعتمادهم على ماشيتهم، وحاجة الماشية إلى المرعى الجديد كانَ سبباً في كثرة تنقلهم وكان الشيء الوحيد الموفور عندهم هو الحديد؛ ومن أجل ذلك كانوا هم رسل الثقافة  إلى بلاد اليونان؛ وكانت صلابة أسلافهم وشدة بأسهم، وفي قسوة قلوبهم وبطشهم الشديد، سبباً في تفوقهم على الآخيين والكريتيين وكان الآخيين والكريتيين وقتئذ يستخدمون أسلحة من البرونز. والراجح أنهم تدفقوا من الغرب والشرق من إليس ومجارا على ممالك البلوبونيز. وأن أعداء اليونان ونعني بهم الفرس { المـــُعــِد: نفس ما يذكره العديد من علماء التاريخ فلا ذكر للكورد} التي كانت حضارة بلادهم من بعض نواحيها أرقى من حضارة بلاد اليونان. فقد أخرجت إلى العالم طرازاً من الرجل المهذب أرق وأظرف من الرجل اليوناني في كل ناحية من النواحي عدا حدة الذهن والتعليم، كما أنشأت نظاماً للإدارة الإمبراطورية يفوق بلاجدال ذلك النظام الذي كانت تتزعمه أثينة وإسبارطة. وصف جيش خشيارشاي عند هجومه على اليونان إذا ورد الماء ليشرب جفت أنهار برمتها من كثرتهُ وهو من أمم مختلفة فيه فرس، وميديون{ المعد :اليس الميديين كورد بينما في الاسطر السابقة يذكر اعداء اليونان بالفرس ولايذكر القوميات الاخرى }، وبابليون، وأفغان، وهنود، وأشوريون، وأرمن، ولكريون، وقيصريون، وفينيقيون، وسوريون، وعرب، ومصريون، وأحباش، وليبيون وأجناس أخرى كثيرة. وكان منهم المشاة، والفرسان، وراكبو العربات، وراكبوا الفيلة، معهم أسطول من السفن الحربية يبلغ عددها حسب رواية هيرودوت 1200 سفينة ويضيف ديورانت جاءت القوة التي دفعت القبائل في انحاء روسيا إلى غاراتها الكبرى على الإمبراطورية الرومانية من سهول المغول النائية. وتفصيل ذلك أن الزيونج- نو أو الهيونج- نو أو الهون وهم فرع من الجنس الطوراني الذين كانوا في القرن 3 م يحتلون الأصقاع الواقعة في شمال بحيرة بلكاش وبحر آرال. وحوالي عام 425 م حدث أن استولت على الأقاليم المحصورة بين نهري سيحون وجيحون جماعات طورانية يطلق عليها اليونان اسم الإفثاليين ويلقبون خطأ باسم الهون البيض والذين هم مـــَن استولوا على الإقليم المحصور بين نهري سيحون وجيحون وحاربهم الملك بهرام الخامس الساساني (420- 438) م . ويضيف ديورانت ان في غارة المغول  1219- 1258 م  كان المغول الضاربون في شمالي آسية الغربي يزداد عددهم لقوة إخصابهم وكانوا يعيشون في الخيام أو في العراء، ويرحلون وراء قطعانهم إلى مراعٍ جديدة، ويرتدون جلود الماشية. وكان أولئك الهون الجدد، كما كان بنو جنسهم منذ ثمانية قرون، بارعين في استعمال الخناجر، السيوف، السهام يطلقونها من فوق جيادهم التي تسابق الريح. وعن جيوفني المبشر المسيحي: ان المغول قد نظمهم جنكيز خان- أي الملك العظيم- أولئك الأقوام بما فرضه عليهم من القوانين الصارمة وأنشأ منهم قوة عظيمة البأس، وقادهم لفتح أواسط آسيا الممتدة من نهر الفولجا إلى سور الصين العظيم. البارثيون من العنصر السكوذي- التوراني أي أنهم من جنس الشعوب الضاربة في الجنوب الشرقي من روسيا وفي بلاد الترك. وفي عام  248 ق. م خرج زعيم سكوذي يدعى أرساسيس على حكم السلوقيين، وجعل بارثيا دولة مستقلة ذات سيادة. وأنشأ فيها أسرة أرساسية مالكة. ولما ضعف الملوك السلوقيون على أثرهزيمة رومة لأنتيخوس الثالث (189 ق. م ) عجزوا عن حماية بلادهم من البارثيين، فلم يَكَد يختتم القرن الثاني قبل الميلاد حتى كانت أرض الجزيرة وفارس بأكملها قد ضمت إلى الإمبراطوريّة البارثية الجديدة. وكان للملوك البارثيين الجدد ثلاث عواصم يقيمون فيها في فصول السنة المختلفة: هكتومبيلس في بارثيا، وإكبتانا ( محل همذان ) في نيديا، وطشقونة على المجرى الأدنى لنهر دجلة { من المعد : اين موضع طشقونة }. وعلى الضفة الأخرى للنهر المقابل لطشقونة كانت تقوم العاصمة السلوقية القديمة وهي مدينة سلوقيا التي ظلت عدة قرون مدينة يونانية في مملكة بارثية. ويضيف ديورانت انه في سنة 1300 م  لم يكن لروسيا وجود. وكان معظم القسم الشمالي يتبع ثلاث مدن دولة تحكم نفسها بنفسها، وهي نوفجرد Novgorod، فياتكا Viatka، بسكوف Pskov. وكانت المقاطعات الغربية والجنوبية خاضعة للتوانيا. أما في الشرق فأن إمارات موسكو وريازان وسوزدال ونجنى نفجرد وتفر Tver، ادعت كل منها لنفسها حق السيادة، ولم يربطها بعضها ببعض إلا اشتراكها في الخضوع للقبيلة الذهبية . وقد اتخذت القبيلة الذهبية  Golden Horde هذه التسمية من اللفظة التركية أوردو Ordu  ومعناها المخيم  أما وصفها  بالذهبية  فيرجع إلى الخيمة ذات القبة، والتي كانت موشاة بغطاء من الذهب، وبعد أن تم لهؤلاء الآسيويين الغزاة فتح جنوب روسيا وغرب آسيا، شيدوا عاصمتهم في  سراي  Sarai على أحد فروع نهر الفولجا الأدنى، وهناك تقاضوا جزية سنوية من الأمراء الروس، وقد أطلق على القبيلة اسم  تتارنسبة إلى قبائل  تاتا من صحراء منغوليا وهم قوم رحل  وجيران للمغول، ووصف كاتب صيني من القرن 13 م  انحدراهم، وفيها وصفاً كثيرالشبه بما صوّر به المؤرخ جوردان أمة الهون قبل ذلك بألف سنة، فالتتارقصارالقامة يجهلون القراءة والكتابة، مهرة في الحرب، وكانوا في هجراتهم وحملاتهم ينقلون معهم كل متاعهم وأسرهم - الزوجات والأولاد ويرعون الحيوانات. ولا أحد يعرف أين نشأ الأتراك. فذهب البعض إلى القول أنهم كانوا قبيلة فنلندية أوجرية Finno-Ugric ( شعب أسيوي شرقي الأورال ) من الهون، وأن اسمهم يعني خوذة وهي في إحدى اللهجات التركية Durko. وقد شكلوا لغاتهم من اللغتين المغولية والصينية، وأدخلوا بعد ذلك ألفاظاً فارسية أوعربية { المعد : لاوجود لذكر الكورد لانعرف لماذا الم يكن الكورد موجودون }، وهذه اللهجات التركية هي الوسيلة الوحيدة لتصنيف المتكلمين منهم بوصفهم أتراكاً. واتخذت واحدة من هذه العشائر اسمها من اسم زعيمها سلجوق. وحكموا في القرن 13 م فارس والعراق وسوريا وأسيا الصغرى. وفرت عشيرة بقيادة زعيمها طغرل من خراسان في القرن 13 م حتى لا يكتسحها طوفان المغول واستخدمهم سلجوق أميرقونية بآسيا الصغرى في الأعمال الحربية وأقطعهم جزءاً من الأرض لرعي ماشيتها. وفي  1288م مات أرطغرل فاختير ابنه عثمان ومنه اشتق اسم العثمانيين ولم يطلقوا على أنفسهم اسم الأتراك قبل القرن 19م . يجري بين أكرانيا وإتوليا أعظم نهر في بلاد اليونان هو نهر أكلوس الذي أتخذه اليونان ذوو الخيال الخصب إلهاً لهم وعبدوه واسترضوه بالصلاة والضحايا . فيلسوف الهند طاغور:عزيزصالح شهاب:عندما قد ِمَ أوائل الغزاة الآريين الى الهند كانت ارضا ًتغطيها الغابات فأستفاد القادمون الجـــُدد منها سريعا ولقد قد ّمت لهم الغابات الملجأ من حرارة الشمس الشديدة وضررالزوابع الاستوائية والمراعي لمواشيهم والوقود للنارالقربانية ولبناء الاكواخ واستقرت مختلف القبائل الارية مع رؤسائها الكهنوتيين في مختلف أرجاء الغابات حيث يتوفر الطعام والماء والوقاية من الاضرارالطبيعية وهكذا كان في الهند مولدُ حضارتنا في الغابات ومن هذا المنبع والوسط أخذت طابعها المميز ومن الجائزان البدو الاريين  أستقروا في الهند منذ القرن 18 ق- م  واولئك الذين كانت لهم حضارة في وادي السند  كانت لهم صلات تجارية بحرية وبرية بالخليج العربي والسومريين في العراق في الالف 3 ق- م  فلا يزال العلماء يجهلون كتاباتاهم وأسباب سقوط حضارتهم وإختفائهم قبل الالف 1ق- م . تقرير الحدود لدرويش باشا ١٨٥٣: اللك التابعين لقرة اولوس هم زركوش, سورة ميري, روژبياني, شيخ بزيني وان من اللك مــَن يسكنُ في قرى اربيل ومنها قرية بأسم قشقا . علمائنا\عبد الكريم المدرس: توجد قرية بأسم هه ني من في  ايران تابعة لسنندج \ سنة. بهرام كريمي: ان قلعة هني مني في مدينة درون في  ايران ويعود تاريخها الى عصر الفلزات وفيها قبورالدولة الزندية وفي فترة حكم الصفويين كان أسمها قلعة هندوباي \ هذمين \ هندميني وان الدخول الى القلعة من بوابة وينتهي الى كهف وفي نهاية الطريق الموجود في القـلعة توجد بوابة تسمى ماكاني وتوجد بالقرب منها محلة باسم چل ميخي \40 مسماروفيها آثارلابنية وغار بطول 100م وعرض20 م وارتفاع 30 م وعلى أطرافها مخازن للحبوب يصعــُب الوصول اليها وان عــُرض الجدران في البنايات 50 الى 60 سم وفي البوابة الرئيسية قبر شاه رنگي \ركن الدين. ان قلعة هندمني \ ده روه ن: تقع في وادي في مدينة بدرة. مدن كوردية قديمة: حسينية هني مني في محلة قلعة جميل بگ بُنيت بالتبرعات. الشيعة\حسين الزرباطي: البختية وكانت لهم قلاع في الزوزان منها قلعة چرنقيل وهو كرسي ملكهم وقلعة آتيل وقلعة علوس واروخ وباخوخة وگنكور وغيرها ومن زعمائهم الأمير موسك بن المجلي. سالنامة ولاية بغداد لسنة 1329-1330هـ  1911: تقع مندلي قرب جبال حمرين ويحدها شمالاً قضاء خانقين وشرقاً مملكة ايران وجنوباً قضاء بدرة وفي الجنوب الغربي منها العزيزية وغرباً قضاء خريسان ولاتوجد أنهارمهمة في داخل القضاء وأنما مياه البلدة هي من بعض الوديان وهذا الوادي المسمى گنگير يأخذ ماءه ُمن هيوان ماراً باراضي سومار وبعد أن يجتاز الحدود يسقي قصبة مندلي ودوشخ وقزانية ومن ثم يسقي أراضي مقاطعة وحلة ومن ثم يمر ويصب في منخفض شويجة وبعدهُ يصب في الچباب في جنوب قضاء الكوت حيث يصب في نهر دجلة, ويأتي بعد هذا الوادي وديان أخرى وفيها نهر طهلاد ( طاسلاد) والوادي المالح ترساق وهما ينبعان من ( أمارة لورستان ) وفي طريقهِ يسقي مقاطعات القضاء مثل عمريات وترساق وحزام وبعدهُ يصب في الشويجة وهذا الأخير يصب في نهر دجلة جنوبي قضاء كوت الأمارة. أما وادي النفط فينبــَع من جبال ايران ومن قرب جبال حمرين يخترق حدود القضاء ويسقي مقاطعة النفط  ثم يصب في الشويجة ودجلة جنوب الكوت بعد أن يسقي مقاطعة النفط وطحماية: توجد في قضاء مندلي مقاطعات زراعية تُسمى حسبما يأتي: مقاطعة مندلي, نفط, طحماية, وحلة, عمريات, ترساق، قزانية. د- هشام عبد الستار حلمي: إن نهر ديالى في القرون الاولى للميلاد لم يكن كما هو الان بل ان مياهه ُكانت تتوزع على النهروان, إذ لم تكــُن هناك حواجز طبيعية على الطريق الصاعد الى المدائن. البروتكول الموقــَع عليهِ  17\11\ 1913من قبل السفير المفوض لبريطانيا في استنبول السيرلويس مالت وسفير الشاه لدى العثمانيين مرزا محمود خان قاچار احتشام السلطنة والسفيرالروسي لدى العثمانيين المسيو ميشيل ده جييروالصدرالاعظم وزيرالخارجية في الامبراطورية العثمانية الاميرسعيد حليم باشا بشأن الحدود التركية-الايرانية وفيه حول مندلي. أولاً: على قومسيون التحديد أن يضع اتفاقية خاصة لتوزيع مياه گنگير( سومار) بين الفرقاء ذوي الشأن, بما أنه لم يتم البحث بالتفصيل في قسم الحدود الواقع بين مندلي والنقطة الشمالية للخط المبيــّن في التصريح الصادرعن الاجتماع المنعـــَقد في لندن بتاريخ 29\ 7\ 1913 بين حقي باشا والسردارادوارد راي فان الموقعيين في أدناه يتركون البت في ذلك القسم من الحدود لقومسيون التحديد. ابن ماكولا: كتاب تكملة الاكمال:عن الگچ بمعرض حديثه عن العلماء أنبأنا ابو مسلم ابراهيم بن عبد الله بن مسلم الگچي, وفي الهامش لمصطفى جواد: الگچي منسوب الی الگچ وهو بوزن رد وفي معجم البلدان گچ قال ابوموسى الحافظ بخوز قرية‌ يقال لها زيرگچ. ج: راية العرب 25\8\2004: نصرت عبد الستار موسى افندي البياتي: قلوروس عشيرة كوردية يسكنون جوارعشائرالندا وتربطهم الخولة مع النداوات وأهالي مندلي وأفخاذهم الچرموندية ورئيسهم حميد شفي وقيتول ورئيسهم ساية ميربگ ونفطچية وآل شريف والهواسية والگچينة ال حاج عبد وتربطهم علاقات أنسانية بأهالي مندلي وعشائرهم وقسمٌ منهم يصل نسبهم الى حيدر باشا صاحب جامع الحيدرخانة وهم من أصول تركية‌ كما ذكرعمران موسى. ومن كبارهم الحاج جبار. كرم الله. آل نوروز. آل ناصدار. آل باپير ويؤكد نصرت في مقالهُ عربية مندلي . نبذة وجيزة: مهرداد آزادي: لم تـــَتـــُم قراءة وترجمة مضمون الالواح المكتوبة المكتشـــَفة بالتنقيب حتى الان والتي تم تصنيفها وتسميتها تجريبيا ًبالعيلامية الأم. لذلك تظل هذه المصادر الاولية للتاريخ  القديم غير قابلة للتوصل اليها في هذا الوقت وبالنتيجة تجب إعادة بناء تاريخ هذه الفترة بأستخدام سجلات الحضارات المجاورة بقدرأشارة هذه السجلات الى قاطني الجبال الواقعة في المناطق الكوردية , ويمكن ربط أشارات عد ّة كهذهِ  بأسماء عشائر ومناطق كوردية حديثة معينة وما شابهَ إلا ان أسم قوتيل qutil يمكن ان يقدمَ الينا أقدم صيغة للمصطلح الاثني  kurd  وذلك حسب الهوية القومية وكان بين المملكات والمدن دول مستقلة عديدة في كورد قبل وصول الميدين الموحدين الى الواجهة 1100 ق.م وكانت مملكات كوممو وميليدي وكوركوم واونكي او أونقي وكومانو وكاشكو ونائيري وشوريا اوركيش وموشكو واوراتو ونمار وسوبارو وكورتي او قورتي وماردو ولوللوبي وكاردو وزامو والليبي ومملكة ماننا وقوتيل وتعرف تلك المملكات ومدن الدولة في وقتنا الحاضر بشكل رئيسي من خلال اسمائها الميزوبوتاميا حيث تنتظراسمائها الاصلية ان يتم اكتشافها ومن جهة اخرى خلــّفَ بعضها اثارا ًفي أسماء المناطق أو العشائرالكوردية الحديثة وأسم موشكو باق ٍ لحد الآن في مدينة ومنطقة موش \موس \ في شمال غربي كوردستان وايضاً تم الاحتفاظ باسم ماردو في الميثولوجيا الكوردية كشخصية مارد الانثربوموفية وهوأحد الاجداد الاعلى للا ُمة كما هو باق ايضاً في أسم مدينة ماردين غربي كوردستان وايضا ًأعطى الميديون أهل مملكة ميديا أسمهم الى مدينة ملاطية في كوردستان الغربية بينما تم الاحتفاض باسم اللولوبين أهل مملكة لولوبي في الاسم الاثني للور lurs  وفي أواخر3000 ق. م نجحَ أهل مملكة قوتيل في التوحيد السياسي لكثيرمن المدن التابعة لهم وقاموا بالنتيجة بغزو طامح خارج كوردستان وأسسوا سلالة حاكمة جديدة في بلاد سومر وأكد التي دامت من 2250\2120 ق. م تعــّد ُغزوات القوتيلين لأراضي سومروأكد المنخفضة الغزوات الوحيدة التي توجد سجلات تاريخية بشأنها ولكن قد لاتكون الغزوات الوحيدة التي تمّ أنجازها حيث كتبَ الملك الاكدي نرام- سين 2291\2255 ق. م  حول القوتيلين أنهم نشأوا وسط الجبال واصبحوا يتســّمون بطاقات وصفات رجولية حيث اكتسبوا اعتباراً ومكانة, وبعد 5 سنوات من وفاة نرام- سين فتح أهل الجبل هؤلاء انفسهم مملكته ُويذكــُرالسومريين أحدى هذه العشائر المــُحاربة للقوتيليين الذين ما زالوا معنا ليومنا هذا وهؤلاء هم الزيبارييون الذين سمـــّـاهم السومرييون بسوبيرأو سوبارو وهم يعيشون في نفس المواقع التي أشارت اليها المكاتبات السومرية والتي يبلغ عمرها 4000 عام وتحتفظ اللوحات السومرية باسم ملك قوتيلي أسمهُ تيريكان الذين ما زالوا يعيشون شمال الزيباريون. ربما تكون هذهِ العشيرة قد أعطت أسمها لحاكم آخر من أصل كوردي وهو تيكران ملك الارمنيين في القرن 2 ق. م  وان المصطلح الاصلي الوحيد الباقي الذي يخــُص تلك الفترات القديمة هو مصطلح يتعلق بفن الحكم إنها الكلمة القوتيلية اينزي او يانزي والتي تعني \ شخص حاكم \ لتلك الدولة التي هي مدينة في زاگروس وان في حقبة الفرثين كانت المملكات والامارات الكوردية  تبليس وسيرت الحديثة حذياب وماده ميديا وايلماس عيلام ولور الحديثة. گيرم كرمنشاه الحديثة موكريان مهاباد الحديثة شهرزورالسليمانية الحديثة بارجان \ بارزان الحديثة وسنگ سهنة وگنكاور كانوا اعضاء شبة مستقلين او مستقلين تماما ً في الاتحاد الفرثي لثلاثة قرون.ان حذياب الملييتن هو تحريف للاسم القبلي الكوردي هدبان او هزوان \ هزاوند وقد وصلت هذه العشيرة الكثيفة الى كوردستان المركزية من جنوب زاگروس في القرن 3 ق. م  وكانت بعض بقايا الهدبانيين لم تزل توجد في جنوب زاگروس في الحقبة القروسطية المتاخرة. مارتن ڤان برنسن الهولندي: أنهُ في القرن 15 م  أندمج البدو من الترك والكورد في أتحاد قبلي يُعرف ببوز آلوس. الفيلييون : نجم عبد سلمان: قرة الوس : قرة اسود باللغة التركية واولوس مشتقة من السو. ويرى فيروزان انها كلمة بلوشية تعني التعاون وان الشيخ مردوخ اكد كورديتهم ويعتقد أنهم من اللر ورأيي أنهم خليط من الزنگنة والقيتول واللك والملكشاهية. تاريخ العراق في العصرالسلجوقي \حسين امين: 1136 م  أرسل السلطان السلجوقي مسعود الامير برتقش بازدار الزكوي صاحب قزوين ليــُطالب الخليفة العباسي الراشد بما كان على المسترشد العباسي من المال ومقدارهُ 400 الف دينارفاجابهُ الخليفة انه لايملك شيئا ًوان المال مع المسترشد وقد نــُهـــِب وقد وقف الخليفة موقفا صلبا ً ازاء هذا المطلب ولما حاول السلاجقة أخضاع الخليفة بالقوة استعدَ لهم الراشد وواجههم بقوة كبيرة أدت الى انسحاب عساكر برتقش بازدار الزكوي الى البندنيجين كما انحدرَ زميلهُ بگ أبة الى واسط ونهبت العامة دارالسلطان وفي 1161 م أستولى الخليفة المستنجد بالله على قلعة الماهگي وهي قريبة من بلدة البندنيجين وكانت هذهِ القلعة بأيدي الاتراك والكورد منذ عهد المقتدر العباسي. د. سامي سعيد الاحمد: الطب العراقي القديم: يخبرنا المؤرخ البابلي بروسوس من القرن 3 ق. م بان هناك  مدة حكم بها  ملك يسمى ألوروس aloros  وحكمه حدث بعد الطوفان . سردم العربي: عن لسان رئيس النفطچية في كركوك المرحوم ناظم بن صالح باشا آل النفطچي ان نــَسب هذه الاسرة ينتهي الى قبيلة تركية كانت تسكن اسيا الصغرى ( الاناضول ) ثم هاجر بعض أفرادها الى العراق وكان جد هذه الاسرة قهرمان آغا هوالذي اكتشــَف منابع النفط في كركوك ووضع يده ُعليها وعلى الاراضي المجاوره لها. الروژبياني: القزلباش سبع قبائل تركمانية ( شاملو, اوستاجلو, تكلو, روملو, بيات, افشار, قاجار, وقبائل اخرى ). ستارعبدي: في سنة 1972 زار مدينة مندلي الأستاذ صالح اليوسفي قبل الإحصاء بيوم واحد وشجعهم على التعبير بحرية بقوميتهم وهناك شخص  بلــــّغ إن كل واحد يكتب بالاحصاء بانه كوردي أو تركماني يعتبر إيراني، وسوف يرحل من مندلي, فسمع الأستاذ صالح اليوسفي بالموضوع بأن هناك عناصرتروم التأثيرعلى أختيار الناس من ناحية القومية. ثمّ زارطه الجزراوي (عضو مجلس قيادة الثورة لحكومة  صدام ) المدينة واعطى الأوامرسراً إلى ضابط الاستخبارات في مندلي بغلق مقرالحزب الديمقراطي الكوردستاني وقد اعتدوا على منتسبي المقر ولكن ضابط الاستخبارات أراد من مزبان ان يكون معه بقولهِ له ليس بإمكاني أن أغلق مقر حليف لحزب البعث آنذاك أي عام  1973. ولكن إذا حضرت أنت كمسؤول حزبي وتقول أن الأمر بلغت به من قبل طه الجزراوي فيمكنني تحقيق ذلك , ومن ممارسات رجال السلطة آنذاك ان أحدهم قال: ذهبت إلى السوق وشاهدت أبو طالب واقف أمام محله، قلت له أبو طالب ما عندك ( تچة مال لباس)، فقال أبو طالب والله ما عندي، قلت له حجي موهذا معلق أمام المحل ؟ ثمّ قال أبو طالب شحجي، وباللغة الكوردية الله سبحانه وتعالى ينتقم من كل إنسان باطل. لأنّ البارحة انسجنوا أكثرمن عشرة واعتدوا عليهم, ليش أبو طالب ؟ اجابني لانه كان يثق بي :عندما خطب مسؤول مندلي ( هنا يعني مزبان ) إذ قال لهم أن استخبارتنا قوية (مو تروحون إلى البخچة وتتحدثون بالفچ فاچ ) { المعد القصد هنا باللغة الكوردية } . قال هسه أي واحد يقول مجرد ( فچ ) معرض للاعتقال ويهان . فقلت: أن مسؤول مندلي مزبان لا  يجيدها بصورة صحيحة . فكيف يثقفنا ويحررنا من ( فچ وفاچ )  وكان جوابه باللغة الكوردية الله يرحم أبوك. وأن مزبان الذي كان يسكن في محلة هني مني في قضاء مندلي وهو كوردي من عشيرة مهاشت  وليس من عشيرة السوامرة. الحارات التي تم تدميرها في سنة 1987: أ- قلاي بالي فروعها : 1. جارودار,2.قسبساني , 3. سرتپه , 4. سه رجو, 5. حل واجبه , 7. ده روازه , 8. علي جني , 9. توتيسان , 10. ده ر بوحين . ب- قلاي جميل بگ :1. سه رآسياو , 2. نجاريل , 3. نه عل به ن , 4. چه وه ليل , 5. شيخ مندلي , 6. جورسوقاق , 7. هني مني . ج- قلاي قلم حاج:1. كم كمه , 2. توتسان , 3. پشت كلكه. د - بازارگه ورا : 1. أغيل, 2. نانوا, 3. سنتر الأطراف بازار ويسمى مسكن اليهود, 4. چلبيه ,. هـ - بوياقيان: 1. چال قرمزي , 2. دورة سقاق , 3. تپه , 4. بلبلان ,. و- النقيب:1 . منطقة سياحية تسمى سه ي رحمان ومنطقة نقيب نفسها بهذا الاسم يحيطها النادي الترفيهي ويسكن فيها عرب وكورد وتركمان. بالنسبة الى مراسيم اجراء الختان والطهور كان المختص الوحيد في مندلي لهذه المهنة في بداية الثلاثينيات والاربعينيات وحتى الخمسينيات والستينيات هو( سه ي بلال ) وكان يساعده في عمله ( رحمن كور) وكان  من عادته اثناء الختان أن يؤدي الزغاريد وعندما تتم عملية الختان بوضع ملبس في فم الطفل ويغنى له :

لوبلر لوبلر لوه          هه م سه ري بوكــُت بـــِيه وماله وا
الاحياء السكنية: 1- حي جارودار: عائلة دورگة ( درويش ) ابو ياسين وان هذا الحي يتكون من: منزل شهاب، شكرا، عبد الكريم خيرالله، امين جانه رضا، محمد امين جانه، موسى خير الله، اسماعيل رضا مامة، مصطفى رضا مامة، جاسم نوفل، جاسم ولي ( ولي جوكو)، محمد سونزة، عبدي مامة ولي، امين مراد، روضان ورمضان اولاد جهان، السيد مراد الحلاق ابوعلك، رمضان اسماعيل ( سمايلة ), حسن شامك وابن عمه نداو، احمد جمعة، علي عبد، خسرو ابو عدنان، محمد فيادي ابو جاسم، عمران جليج، حسين كاكه ابو نعمان، محمد نوفل، عبد الله ميشل، جعفركريم سهراب، قادر سايخان ( ابو ابراهيم )، ابو رفعت وحشمت، درويش ( دوركه ) ابوطه وياسين والذي كان قرب الجامع قام ببنائهِ درويش قبل  250 سنة، حسين فتي ابو صادق وحسن، علي ياور، سلمان وعبد الرضا، خداداي, هه واس ابو جمال وحسين وصادق، شيره قصاب ، كاكاه نور مامي ابوستار وجبار ويوسف، كريم دوشا و چي ابو اكرم، مجيد داود اغا, حميد داود اغا، عايد ملاعمران الملقب ( باللر) والذي كان مؤجرمن قبل النقيب نعمة الخطيب والذي كان ضابطا في تجنيد مندلي، مسلم الطربيلجي ابو ايوب ويونس, الحاج قاسم ابو محمد و يوسف، الحاج كريم ابو بندر ومحمد ومناف، علي جان علي .2- حي القسبساني: منزل يوسف منصور, ايسوا منصور، سلمان سليمة، مهدي عبد الكريم، هادي الحلاق، رضا الكاظم، جاني محمد، علي الملقب (علگة ) ( ابو نجا وفؤاد )، ستار يار محمد ( ستار بارگه )، عبدال ( ابو ستار وجبار)، شاه ولي والذي انتقل فيما بعد الى محلة قلعة جميل بك، ستار وعمار وعزالدين ( أولاد عمشة )، سلمان القصاب، اسكندر ( اسكي ) ( ابو نعمة واحمد )، فاطمة، عبد ( ابو بدر وعدنان )، صادق عباسي ( ابو عدنان وصحاب )، درويش، كاظم بك، عبد الله ( ريشي ) ( ابو كريم ) علي باوه، جمعة ساية، جوخه ابو عبد الله . 3- حي سه رتپة (سه رجو): يقع هذا الحي في مركز قلعة بالي وكانت هذه المنطقة متميزة تباع فيها المواد الغذائية والمنزلية وفيها العديد من المقاهي وكازينوات اربعة تحيط بالمنطقة ومحل للمرطبات وفي هذه المنطقة كانت هناك اربعة جايخانات ( گهاوي) واحدة منها تعود الى شخص يدعى سليك ويس يديرها شخصيا والثانية يديرها محمد علي المقلب باليتيم والثالثة يديرها نعمان حسين كاكه اما الاخيرة فكانت للمشروبات الغازية ويباع فيها الثلج في الصيف وتسمى محلات التساهل وبالقرب من هذه المقاهي دربونة غير نافذه من الجهة الأخرى وعرضها 2-3 م وداخل الفرع ثلاثة منازل عائدة الى السيد عبدي ابواحمد والسيد محمد علي اليتيم السيد عبد نيازي اما البيوت التي كانت في داخل الحي فيسكنها: كوچگلي وفي منزله يصنع اغطية للمسدسات والبنادق تباع للجندرمة اوالعسكر زمن العثمانيين والى الچرخچية وقد ورث المهنة من ابائه واجداده وولده عمل في تصليح الدراجات. علي حيدر\علي هيرة له محل داخل منزله يبيع المواد الغذائية وبعض الحاجات المنزلية. اسماعيل ( ابو خليل ) لديه محل يعمل فيه ابن عمه (علي ) ابوابراهيم يبيع فيه المواد الغذائية والبقوليات . 4- منطقة الدربوحين: عبارة عن زقاق طويل كانت فيه أكثر من 28 منزلا يسكن فيها كل من السيد ظاهرعبد الواحد خليل البندنيجي , المحامي محمد علي, عبد النبي الحمامچي, ( كلصم ) التي كانت تعالج الام الرأس, هادي ابو المكوى, عونت ( ابو رفعت ), غيدان, موسى ( ابو عدنان ), نصرة, محمد ( ابو جاسم ) الذي كان يعمل في بلدية مندلي, صوموني, نعي, عبدي حصيرجي، سلگ ويس، شاواز الطاغولي، كاظم الطاغولي، محسن شاواز, شكر الله، محمود جره، علي مير وباوه مير ابو فاضل وعدنان، شهاب باغي ابو اسماعيل وجمعة، جاسم معصومة ابو قاسم وحسين وصمد، جبار خنجر، حسين ليلو، موسى ( ابو راس ), محمود قصاب، شكري صاحب يعمل في السوق ( جايجي ).5- الحلواجية: تابع لملحة قلعة بالي والعوائل المعروفة فيها: سيد سليمان, حسين بلكي ( ابو ناصر وجعفر), سليمان اغا ابو حسين وكريم ورزوق, فرمان الخياط, جبار شكري, اسيلا ابو يوسف, حسين بلكي ابو علي وصادق، وكان ابنه علي مديرمال لقضاء مندلي في ذلك الوقت, علي ياور الخانچي/العلوچي، محسن توبا, باش اغا ابو نجم ورفعت, امير ملا حميد, علي دربني ابو طالب وولي, عبد الله قادر, حاج صفر, خزعل عباس رضا, شمس الدين اغا ابو باسل وموفق, حسگه هاشي, على اكبر المجبرچي, السيد جمال وهؤلاء جميعا كانوا يدرسون في مدرسة الزرگوش وخلف المدرسة بيت صغير ويقابل الفرع من جهة الحالواجية ويوجد فرع غير نافذ وتعود ملكية المدرسة الى ابو عادل عبد الجبار وعناية زرگوش وان هذه المدرسة قد بنيت على يد ابو جدة وخلف هذه المدرسة مرقد الشيخ محمد وقد الغيت هذه المدرسة في سنة 1958 واصبحت حديقة عامة وكان يديرها احد الاشخاص من عائلة ابو معروف اللر وقد قيل ان هذا المرقد عائد الى احد ابناء ابو بكر الصديق ( رض ) وعلى الجانب الاخر للمرقد كانت توجد قهوة صغيرة يديرها السيد علي مير ابو فاضل وامامها سوق كان يسمى في ذلك الوقت سوق الميان وهذه الاسواق تباع فيها المحاصيل الزراعية وتباع فيها الاغنام والطيور والدجاج وغيرها من الحيوانات والمحاصيل وكان اهالي القرى القريبة والمحيطة بالحي ياتون الى السوق لغرض البيع والشراء اما فيما يخص المرقد المذكور اعلاه فلم يثبت صحة الامر الخاص بانه عائد الى احد ابناء ابو بكر الصديق وقد قامت بلدية القضاء في ذلك الوقت عام 1954 بتدميره واضافته الى الحديقة العامة . 6- قلعة بالي: يتكون من زقاقين هما ( الدروزاة- علي جني ) وان هذا الحي يرتبط بمنطقة السوق الكبير ( فيها منازل الاغوات وان المنازل تبعد عن معبر النهر (الكنطرة) التي بنيت في سنة 1953 من قبل بلدية مندلي وهذه الكنطرة في الجهة الاخرى لبيت يوسف اغا ومن الجهة المقابلة للكنطرة الى مركز الحي ( قلا بالي ) ويربط هذا الحي الشارع طويل يتجاوز 2 كم يمر بزقاقين ( الده روازة- علي جني ): أ‌- الدروازة: تبدأ من منزل ملا عمران, عيسى الحلاج، علي حلو، عباس فراش، هيرگ، حسين دوسة، علي ابو شمة ونجم، مامة جان، علي جان، ميرگة، سلمان مامة ولي الدين بك، اكبر شرطي ابو خزعل، حسيدي، سلماني، ابو كريم والذي كان يعمل في البناء ( خلفة ) ويسكن مقابل منزل سلماني، مراد داود، غالي، عباس داره خان، حسن باتكة، عباس توفيق, محمود مختار ( ابو جاسم )، حسين ابو ابراهيم، ناصر حسين، ملا سعيد، شكري ابومحمد، احمد ابو ياسين، ظاهر سلماني، روضان خانكة، محمد ميزا ( سه ركار) ابو كاظم، خانكة وصادق سليمان، روضان، علي مامه، ملا جميشر، علي اكبرخران، عبد كه مگة، منزل عبدكه لگة، علي ناني، فيض الله، ابوعبد الاميراخوفيض الله، موسى عبد الكريم، رحيم عبد الكريم، خدادا ابو ناصر، محمود حسن قوط ابو شكر، حسن علي قوط ابو محمد, ملا حميد. ب‌- علي جني: منازل:  مصطفى باش چاوش، ابو حسن ومحسن، مصطفى محمد, علي شاه، محمود كلكه, انورمامي ابوكاكي، قاسم خوا رضا ابوكاظم وحاتم، عبالي، عاشور، عمران الحساوي, كمال الحساوي، حسك جواهر، ستار مل قاز، محمد علي، تكية السي شعبان, ودور فوق التل منها: طالب عبد الستار صالح اغا، رستم اغا، عيسكة كور، غالب اغا، حشمت ابو هادي، غالب ابو ليث، ابو ضياء، علي ابو فاضل ويوسف عم ضياء، فتح الله، السيد محمود أبو احمد وعباس. وكانت هناك قهوة ( جايخانة ) عائدة الى السيد علي اغا وتدار من قبل السيد محمود ابو عباس في 1950, عز الدين اغا والذي انتقل الى منطقة السوق، ستارعبد الوهاب، مير اليهودي وهو اليهودي الوحيد الذي كان يسكن في قضاء مندلي .7- حي بازارگه ورا قرب محلة نانوا: هذا السوق يحيط من جهة بـقلعة بالي  من جميع الأطراف ويسمى بمحلة السوق الكبير نسبة للسوق الموجود في هذه المنطقة او يسمى بمنطقة الجلبية نذكر بعض الدور: منزل نعي المضمد، منزل عبد الكريم ابو سالم، منزل صبحي جلبي، منزل حكمت الجلبي، منزل قيس الجلبي، منزل عبد الرزاق الجلبي، منزل طه الجلبي، منزل غائب الجلبي ابو عطا، منزل هادي الجلبي، منزل محمد الحلاق ابو معين، جبار التبلي ( بنجرجي ) منزل داودي ابو محمد يونس، منزل ابو شمة القرلوسي، منزل نادر وكان لديه محل داخل منزله، منزل جبار الحلاق والذي كان لديه محل للحلاقة من الداخل المنزل، ومن الجهة الثانية من السوق الكبير هناك محلة نانوى التي تتصل بمحلة قلم حاج وتبعد بمسافة تقدر1000 م ومن البيوت المعروفة فيها والبارزة وهي عائلة كريم كبابچي اي ( كرگه كواوچي ), ابراهيم ابو شكر، اخاه ابو خلف، محمد شل، محمد علي ابو حسين، ابو فليح واكرم، جبار رضا، غفوري دلال ابو اكرم، علي ماما والذي كان يعمل كبابچي، كريم كبابچي،عينك ماما, سلگ كور, علي ابو اديبة . 8- قلعة جميل بك: تتكون قلعة جميل بك من خمسة مناطق: 1- سه راسياو: وتتكون من المنازل المعروفة وهي عائلة السيد رشيد افندي لكونه مديراً, عبد الكريم الكوازي، خلف مشيك، حسن علگه كره، سبتي خلف احمد، محمد افندي معلم، صالح ميش، اسماعيل كابال، شكر فوزي، احمد السودي بك، جاسم، حسن قوقوي، حسن درويش، كاكه جاسي، سرحرتي، علي بسكولي، هاشم كله، كيفية كشكول، بهية محمود، فاضل نازي بهية، درويش بناء، كشكول، حسن بسكة، دشي، محمد زبيب، جاسم موسى دارخان، موسى سيد خلف، حميدة عبد النبي، ملا علي، علي كازكه، محمد علي كازگه، جوامير الحلاق، غريبة وسي، جاسم موسى دارخان، مرادي وسي، جلالي جايچي، حمزة چقل، سليمان كچل، علي جلالي، غريبة كاكه، قاسم ميرگة، كازگه موسى، فارسي، علي دنية، توفيق جمعة، رفعت توفيق، حسن موسالي، غائب ابو صبحي، سلمان كبه،  سيد صالح،  محمد نازلي،  عباس تكية، آمگة مجبر فني وبدون مقابل ابنه شهاب من اشهر الخياطين في مندلي، حسن كه ر, موسى موصيك، ملا فتاح، شكر شير خان، شكر جيخان، علي شيرين، حسين ناصر ليلة، جبار ليلة، شيخ قاسم سيخلر، عز الدين مختار, قاسم شيخلر، كاكه جاسم كور، حسن دريج، ناصر بري، شيخ مندلي، جامع، علگة مركة، مرادي خلكدار مع نيازي خلكدار, عبدكو، عبده لچي ابو جمال، خالة زينبي تعالج امراض الجلد بالايات القرانية ، ناوخاس، الماس، معروفي ابو نجم، مصطفى الجايچي، قاسم خان ابو بهية، مصطفى شكر، خالدي، علي بانو، فطومة ام يد الله تعالج حب الشباب في الوجه بواسطة طب شعبي، اكبره صفره، كازي ابو النفط، محمد جيله ح، احمد صفرة، قابلة مأذونة جميلة علگه بانو.2- نجاريل: ويتكون من المنازل الاتية:عبدالنجار، داود النجار، هاجرة الخياط، مامكة قصاب، حسن سلطان، مرادي داره, حميد ابو عزيز, فرمان. { شفهي من معمرات مندلي: مسكن هدية هاشم أم داود كان فيه مجلس عزاء حسيني للرجال وللنساء, جمي ( جمعة ) ابوعلي, سلمان ورحيم وكريم, شلال, صالح كه ره. وان هناك موكب في السوق الصغير في الجامع وفي السوق الكبير موكب فاضل ماي , وهناك قابلة مأذونة في سوق الصغير دالگ مظلوم وفي سه رآسياو بسعد التركمانية وهي من بوياقي } .3- چه وه ليل ونه عل به ن: داود حيدر خدره، مراد حسن، حسن مهدي، جاسم قاسم، عيدان لچي، سلمان درويش، حيدر خياط، عبد الرحمن الچمبرچي، فاني علي، مسلم،  سلمان درويش.4- هني مني: صالح نعمة، ملا سيد نعمة الذي كان يعالج امراض الاطفال وداء الشقيقة باستخدام الايات القرانية, ملا حشمت، صالح، خزعل خليفة، خضر هادي، فرمان حداد، فرمان ابو غزكة، ناصرحداد، غلام حسن، عبد الحسين حسن، حسني القصاب، ابو كمال، توفيقة ابوخليل، محمد ابوعبد الخالق، شكرحداد ابو جعفر، جمي ابوعلوچة، جميل الحصيرچي، منزل اسد وفهد،  نشي الذي كان صاحب كازينو، ابراهيم ابو خليل،  قاسم داود، فؤادي افندي، عبد الرحمن افندي، جعفر نيه، كاظم نيه، كاظم الخياط، هاشم خياط، غزبان حداد، ابوظافر. 9- بوياقي: وتتكون من خمسة مناطق:1.سنتر بوياقي: چوخ دار، راشد حفولي، محمود علي جواد، عيسى خان ابو نورالدين وصلاح الدين، جواميرحلاج، عبد الجليل، رضا ابو يحيى، نوروز، جماد اغا، جليل اغا، ابراهيم داود، ناصر قرله، حسن مياله، جمعة كشيش، رحيم جلال، الياس حسن قاز، اسماعيل كاكه ولي، حسن كچل، عباس كچل، سيد مراد ابو فؤاد، اسماعيل مادكة، سليمان ابو صبري وسامي. 2- دورة سوقاق: سلمان فارس كان مدير مدرسة انذاك، رضا اسماعيل، اسماعيل كلة، خليل كاكة ولي، خالد امين، فتاح امين، هيلان ابو الدكان، عبد حاجي القهوچي، قحطان عبد الرحمن، عبد الرحمن خلف المشرف التربوي، شهاب قرله، حكيم عبدال ابو طه، محمد خان. 3- چال قرمزي: عبد القادر چلبي، ظاهر شهاب، هاشم شهاب، نافع امين كان مؤمور نفوس، كريم حبيب، شهاب حبيب، عباس جلال، جمعة سلوم، جمعة خليل، قاسم ابو غازي، محمد نوفل، ابراهيم كريم خان، لولو اليهودي، ناصر چايچي ابو فتاح. 4- التپه:السيد كاكه خان، سهيل ابو عبد الرزاق، عبد القادر جلمجي ابو محمد، خلف ( شرطي مرور), رضا ابو يحيى، ابو ابراهيم، جمعة افندي اخوهادي، عبد هزاع ابو نوري.5 - جاجالي: فتحي افندي ابوانس، عبودعبدالرحمن، محمود ابوراس، توفيق توشيجي ابو عبد الواحد، محمد مجيد ابويونس، خلف شاهين، انور, فتحي افندي، عدي الچلبي، عبود طاهر، عزيزي طاهر، خليل ابو اركان. 6- محلة النقيب: شهاب احمد، احمد شمامة، محمد رشيد مختار حالياً، احمد رشيد، داود سالم، سعيد الچرخچي ابوصلال، قحطان احمد، عطا غالب، عبد الرحمن ابوعون، عيسى جواري، جمعة صفوك، ابو رشيد. 7- محلة قلم حاج: مسلم كاكائي, نجاة خورشيد، شلفونة ابوجعفر و صبحي، شهاب احمد كاكائي, علي عنتر، حميد تتر، قمر حيدر، ابو انعام، ابو كريم، ابوعلوم، ابو احمد، تونسان، فرهودة علي ابو رضا, محمد محمود خان، ولي كبابچي، سامي كاكائي، غافل كاكائي، علي رش، رضا كاكائي، حسن مسلم كاكائي، يوسف عياوي، ياور رضا كاكائي من وجهاء هذه المنطقة السيد مسلم كاكائي. من ممارسي الطب الشعبي في مندلي:عبدي حصرچي, علي اكبر, عبد مامة, محمود محمد قلي, آمگة ابو شهاب الخياط , حسن شلال مرتضى, الارملة دادة زينبي كانت مختصـــّة بازالة الفالول بأستخدام الحنطة والشعير وبقرأتها للآيات القرآنية لمدّة ساعة على وجه المـــُصاب وتأمر أهل المريض بالدخول ذهابا ً وإيابا ً ثلاث مرات الى داخل الكپرة وبنفس العدد تحت البندقية. وفاطمة تعالج امراض البلعوم للاطفال والكبار بطريقتها الخاصة. دادة كلصم ارملة تعالج ما تعالجـــِهُ ام فطومة. درويش محمود يزيل الصداع وداء الشقيقة. ملاسيد نعمة ابو حسن يعالج الاطفال الذين يبلغون 40 يوم بأدخالهُ القنطرة 3 مرات من الداخل والخارج والماء فوقهم ويـــُدخـــَل الطفل في نطاق البندقية 3 مرات وهو ليس علاجا في الحقيقة ولكنه معتقد متوارث مفاده اخراج المولود من چلته أي الاربعين اي دخول مرحلة حياتية جديدة. ملـــّة عزيز. ملة جمشير , ملــّة حميد ابوعبدالأمير. أمين جانة كان يعالج ناوك كه فتـــِن ( الصرّة ). ليلى ام موسى تعالج الجيوب الانفية والحـــَكـــّة بقطع من الزجاج المتوفر في الشارع ثمّ تستعمل البطنج بوضعهِ في قطعة قماش ووضعه على الجـــُرح وكانت في منطقة كپرات ومثلــــُها كانت آيدگة ام وسيتة تعالج الناس. رحيم فاني يقرأ المقام في المناسبات وصوتهُ يشبه يوسف عمر حسب قول يوسف عمرنفسه وكان رحيم رياضياً. وفي مندلي مقهی تعبان الواقع علی الشارع الرئيسي الرابط مركز المدينة بمحلة‌ السوق الكبير وقلعة‌ بالي من جهة‌ وقلم حاج من جهة‌ اُخرى. كانَ في مندلي شاعرة أسمها منيجة الكلهوري في 1953 وحضرتُ أحدى مناحاتها عند وفاة موسى سلمان في دار سلمان سليم في قسبة ساني وهي تـــُردِد هه يوه شيره داللگ موسى كانت تسكن في قلعة جميل بگ في منطقة سه رآسياو وكان جارها داود حيدرخدره. سردم العربي: د- خليل اسماعيل محمد: گلال گنگير:منابعه ُعند السفوح الغربية لمرتفعات زاگروس شرقي بلدة مندلي وتدخل الاراضي العراقية عند مضيق كومة سة نگ وبعد ان يجري في منطقة متموجة ترفدهُ مجار قصيرة ثمّ يصبُ في هور الشويچة في محافظة واسط ويتفرع من الگلال عدد من القنوات لارواء حقول وبساتين مدينة مندلي وما حولها هي: باغ, الجيزاني, السوق, جني, فلشت, الموالح. آب نفت( وادي النفط ) الذي ينبع من السفوح الغربية لمرتفعات زاگروس جنوبي النفطخانة وبعد وصوله ُالاراضي العراقية يتجهُ لسقي مقاطعتي النفط وطحماية الى الغرب من قصبة مندلي ويصب في هور الشويجة وتجري فيه المياه وقت سقوط الامطار ومياهه ُفي الغالب مالحة ويكـــّون في قسم منه ُحدوداً بين العراق وايران. ان اول أحصاء في مندلي وضواحيها أجري في 1934. د- فيصل السامر: وثيقة رقم 25 ظلامة مقد ّمة من 19 من ملاكي البساتين في مندلي مع رئيس بلدية مندلي في 9\مايس \ 1927 الى الملك فيصل الاول وكان فيها طابع من فئة 8 آنات وفيها المعلومات الاتية ان الشاه رضا بهلوي قد استملك الاراضي المحتوية على منبع مياه مندلي, وان في مندلي مليون شجرة, وفي قضاء مندلي 84  قرية مجموع مساحتها 200 كم مربع وفيها كورد وعرب وتورك. مشروع ري مندلي: قناة طولها 52 كم تأخذ مياهها من نهر سيروان عند مرتفعات حمرين وتمتد الى تلال كومة سه نگ بالقرب من الحدود العراقية الايرانية ويتولى تزويد منطقة مندلي بالمياه عن طريق ضخ المياه من محطتين بواسطة10 مضخات كهربائية وقد تم تنفيذ المشروع في 1960, وان سد مندلي قرب ناحية مندلي على وادي حران وسعة الخزن فيها ثلاثة وستة بالعشرة مليون متر مكعب وهوسد ركامي من منشأ خرساني مسيل مائي بعرض250 م ومنفذ للري بقطر1م وبتصريف 6 م مكعب وبطول 1 كم وربع. عصمت شريف وانلي: ولاية بغداد العثمانية سابقا ًمــُحاذية للحدود الايرانية كقضاء خانقين ومندلي والشريط الحدودي , يمتــّد جنوبا حتى بدرة وزرباطية شرقي بغداد وهو شريط ذو أكثرية فيلية اصلا ً. رحلة ريچ: توجد منطقه باسم زنگاباد مندلي, وقد بيـــّن َعبد الجليل كاكي لعبد الرقيب يوسف وكتبها عبد الرقيب في كتابه كوردستان الجنوبية ان هذه المنطقة جاءَ أسمــُها من أسم زنگنة وتسمى زنگ وهيَ نسبة الى عشيرة زنگنة وهي تقع بين دهلوران ومهران بأتجاه بدرة وجصان وكان قد شاهدها هو ونجم عبد مراد بالقرب من دليران \ دهلوران. هذا هو لواء ديالى: خضير عباس العزاوي 1970:  ان منطقة مندلي وحدها تملك 15 مليون نخلة.ان الكورد يسكنون في بعض قرى مندلي. وان الفرس والاعاجم قلــّة ويسكنون في بعض القرى الحدودية للعراق وايران. الكوارث: 1905 م طاعون. 1934  ملاريا. 1956 جدري. 1966 كوليرا.  العشائر الموجودة في لواء ديالى رقم 33 من 66 | قرة الوس. ص:102- عشائر خانقين الذين رؤسائها خارج خانقين برقم  8- قرة الوس. أهم القرى هي \ كپرات عددهم 4000  نسمة .عشيرة الندا 1500 نسمة. الزهيرية 800 نسمة. الطحماية 2500 نسمة. قرةلوس 1000 نسمة. حاج مصطفى 800  نسمة. ساية مير 1300 نسمة. كاظم قواي 1200 نسمة. كرم الله شفي 500 نسمة. پتگه وكه ر200 نسمة. إن بين مندلي ومخفر كومة سنگ 7 كم غير مبلط وبين مندلي وترسق30 كم غير مبلط. بين مندلي والنفط خانة 40 كم غير مبلط. أن َعدد الدور في مندلي 2000 دارفي 1970. وان مندلي تــُقسّم الى المحلات التالية: 1- بوياقي وهي أقدم محلة فيها وتعتبر المنطقة الاولى ومختارها 1970 حكيم عبدال 2- قلعة جميل بگ قديمة ومختارها 1970 محمد شيخ علي.3- قلعة ميرحاج ومختارها 1970 أحمد محمود.4-النــِقــَيــِب ومختارها 1970 شهاب حسن.5- قلعة ياسي ومختارها 1970 فاضل مجيد. في أواخر 1917 عندما رجعَ علي احسان باشا من ايران وعبر نهر ديالى متوجهاً الى الموصل جاءَ الى مندلي 200 جندي من الخيالة الايرانيين لغرض غزو مندلي ومعهم 200 خيال روسي وعند سماع أهل مندلي اجتمعوا وأقسموا بأن لايخونَ بعضهم بعضا ًواخذوا معهم الخيام وتجمعوا في بداية البلدة  باتجاه النفط خانة وواجهوا القوات الغازية بحرب دامت 3 ايام مما مكــّنَ المقاتلين من رد القوة الغازية ومنعها من الدخول الى مندلي وعلى اثرهِ قــُتلَ أحد الجنود الروس, وبعد 4 ايام عادَ الجنود الروس والايرانيين متجهين الى خانقين دون ان يحققوا أي نصر. وثيقة اللجنة الهولندية لتقصي الحقائق في كوردستان في 15\12\1975: م- الصحفي:ان الظروف في الوقت الحاضرأكثر ملائمة للحكومة العراقية لتعريب المناطق الكوردية, ففي المناطق الكوردية خارج منطقة الحكم الذاتي في شمال العراق مئات القرى الكوردية ا ُخليــَت من مواطنيها  وتمّ إسكان العرب محلـَهم أو تم ّتحويلها الى ثكنات ومناطق عسكرية ومن الامثلة على ذلك ما حصل في محافظة ديالى في مناطق جلولاء وخانقين وقرة تپه وقرب الحدود الايرانية وفيها تمّ تهجير سكان أكثر من 50  قرية, وتم تهجير سكان مناطق مندلي شرق ديالى قرب الحدود. ثم تــُذكر في الوثيقة عدة نقاط حول كركوك والموصل واللاجئيين الايرانيين وتغير أسماء المدارس الكوردية الى العربية وحرمان الاطفال الكورد المهجرين الى الجنوب من التعلــُم باللغة الكوردية وذلك حسب ما أقرتهُ الحكومة في دستورها وايضا تقليص عدد الكورد في الاحصائيات الرسمية. الفرات الاوسط: الوا موسيل 1912: الالوس:الالوس الفحيمي الى الرمادي \ الفحيمي الى وادي حوران انه بعد العبور لشعيب الزغادان وشعيب يهودي وبعد ألانعطاف نحو اليسار والانحدار الى الجانب الغربي من أخدود قصير يهبط الى النهرمقابل جزيرة الوس حيث خيــّمنا لقضاء الليل فيهِ وفي الجزيرة 20 بيت مرتفعاً متين البنيان كما تنمو فيها اشجار نخيل ضخمة. د- صالح احمد العلي, د- علي محمد المياح: عن ياقوت انهُ يشيرالى قرية آلوسا أو آلوس بالقرب من عانة والحديثة على الفرات وعن ابو الفضائل:ان آلوس تقع أسفل من عانات وغير بعيدة من الحديثة. اللرولــُرستان :علي سيدو الگوراني: إن الامير محمدي بن جهانگيرقد قدّم ولائهُ للسلطان مراد خان الثالث العثماني 1574 م فكافئهُ بتوليتهُ نواحي مندلي وجصان وبادراني وترساق وكانت تابعة لبغداد وكان ايرادها في العام الواحد يــُقدر بمبلغ 12 كيس من الذهب العثماني وارسلوا اليهِ مرسوماً يقضي بأبقاء ايالة لر وملحقاتها في عهدتهِ وأنعموا عليهِ بحمائل سيف مذ ّهبة ومرصــّعة. وقد اقرهُ الشاة سلطان محمد خدابندة في  1578 م على ذلك وبعدها في  1578 م وفي زمن الامير الخورشيدي شاة وردي بن محمدي هاجرت عشيرة قرة ا ُولوس الضاربة في اطراف نهاوند الى لرستان فاضطر شاهوردي الى الترحيب بها. وفي 1581م قام الشاة عباس بنقل عشيرة قرة اولوس الى منطقة عليشكر. فصول من تاريخ العراق: مسزبيل ترجمة جعفرالخياط 1949: في نهاية حزيران 1917 أستولى الانكليزعلى بلدروز ومندلي. وبعد انسحاب العثمانيين من خانقين نهاية آب كانت بعض القبائل الكوردية تهاجرالى مندلي ومدن اخرى. وان الجبال الواقعة على جانبي الحدود التركية الايرانية تسكنـَها القبائل الكوردية من جنوب خانقين بقليل الى الارارات. وتمتد شرقاً نحو ايران وتتوغل غربا ً في أعالي آسية الوسطى والى كلكيلية وتخوم سورية. تاريخ اليعقوبي المتوفي 292هـ: ان في عهد حكم الفرس كان منذ زمن اول ملوكهم اردشير بابكان الى زمن حكم  يزدجرد بن كسرى كانت البندنيجين ضمن كورمنطقة سقي دجلة ويحكمها عامل \ اصبهبذ \ يسمى اصبهبذ المغرب. شرفنامة: البدليسي : هاجرت عشيرة قرة اولوس الضاربة من اطراف نهاوند الى لرستان وفي 1593م بعد هزيمة شاه وردي وهربه ُالى بغداد أعاد الشاه عباس الصفوي عشيرة قرة ولوس من لرستان الى منطقة علي شكور. الشاه رضا بهلوي علي حسين الثاني قد أنعمَ على سلويزي بولاية لرستان لانهُ صدّ عشيرة قرة ولوس عن ترك زهاو والدخول الى الاراضي العثمانية. الفرع الكلهوري يتألف من عد ّة قبائل: قبائل قه رة ئولوس القبائل المقيمة في بيوت الشعر الاسود, لك, زند, هاروني, ضياء الديني, اركوازي, سياسيا, شاهيني, منصوري......الخ وتقيم هذه القبائل بين نهرسيروان وكارون في مناطق كيلان, شاه اباد, مندلي, بدرة, الحي, شيخ سعد, صالح آوا الى رام هرمزوسحنتها اللغوية متوسطة بين اللرّ يَة الفيليية والگورانية. كتاب غلام رضا خان الذي نقلهُ ادموندز: ان الوالي حسين الثاني والي امارة صغيرة في بشتكوه الذي أنعمَ عليه نادر شاه بمنصِب الولاية لانهُ قامَ بصّد عشيرة قرة ولوس عن مبارحة زهاو والدخول في الاراضي العثمانية ولقد كان يارالله آغا اوآقا ابن اخت عباس آغا اوآقا والي بيلاور و12 مقاطعة بأمرالشاه طهماسب الصفوي الاول وفي حينها دخل الولاية وكان معهم من عشائرسليماني ( سليفاني ) وبادكي وكلهر وورمزيار\هرمزيار وتسمَوا كلهم بعشيرة گلباغي وكان يارالله يقوم بأدارة قره الوس حين وفاة عباس آغا او آقا. ان يارالله آغا الذي كان يديرمنطقة قره لوس عند وفاة خاله ُعباس آغا طلب من السلطان سليمان القانوني ان يوزع الولاية بينه ُوبين علي بگ بن عباس گل باغي الذي كان من أسرة گلباغي فتمّ له ذلك بإسناد تيمارات اركلة, رنگه رزان, سبهانان \ سبحانان الى يار الله آغا أوآقا.وأنحاء كرند وشيخان وجگه ران وقلعة تف آب وخرخرة وتيرة زند وقلعة تپة الى علي بگ بن عباس آقا وبعد وفاتهما تسلــّم المنطقة حيدر بن علي گلباغي ومحمد بن يارالله بنفس التقسيم السابق. ولما أخذ َوالدي يقصد البدليسي نفسهُ يفارِقُ وطنهُ المحبوب ومقامهُ المعروف ويرتــَحل الى بلاد العجم كان قد خطبَ والدة الفقير يقصد نفسه وهي كريمة أميرخان موصلو وعقد عليها النكاح. أما امير خان فهو نجل كلابي بگ المعروف بلقب توقات بايندوري وهو الذي كان من الامراء على عهد سلطنة حسن بگ الطويل مؤسس الدولة‌ الاق قويونلية وكان قد مــُنـِحَ حكومة أرزنجان وحدودها وثغورها بعد َمعارك في صحراء پايبورت وقد ولدت في قصبة كرهرود من اعمال قم في العراق العجمي 1543م. في 1566 م سارَ امير خان موصلو حاكم همدان الى بلاد اللرالكبرى المعروفة بالبختيارية بأمرالشاه لجمع الاتاوة . في زمن شاه صفي ابن الشاه عباس وزمن حاكم اللرشاه وردي خان وزمن خان احمد خان حاكم اردلان بعد مقتل ابن خان احمد خان ( سرخا بيگ )على يد الشاه الصفوي ثارَ أمير خان موصلو وغزا مناطق همدان وكرمنشاه وبروجرد ونهاوند وكروس فطرد منها الامراء القزلباشيون واحتلها جميعاً, وفي 1203هـ  كان الوالي سليمان باشا في رحلة أستجمام في ربوع مندلي. وعندما حكم نجف قولي خان بن شهباز خان قبل وفاته 1782 اعطاهُ كريم خان زند عهداً بحكم مناطق وأدارة شؤون القبائل من شكاك وغيرها وبقية آلوسات التركمان. وكيل الحاكم البريطاني العام \ العراق:ويلسون 1931: تمّ أحتلال مندلي يوم  28\9\ 1917 على يد لواء الخيّالة السابع وكان باُمرة جنرال بورتن من غيرمقاومة تقريبا ً وأصبح الميجرسون حاكمها العسكري. وقد قدمَ مقترح بــِمد يد العون الى المجنديين العشائريين في منطقة مندلي وتوثيق صلاتنا بوالي پشتكوه وبذلك ينتشر الامن على خط المواصلات الممتد على دجلة. احداث بغداد وديالى: أحسان علي البازرگان:البلاغ الرسمي الذي نشرتهُ القيادة العسكرية الانكليزية في العراق حول ثورة ديالى. بعد امتداد الثورة الى مدينة كفري, عاد الحاكم السياسي الى خانقين وا ُعيدَ النظام الى نصابهِ فيها وتدلُ الانباء على أزدياد القلق في بدرة ومندلي بيد َان السكون سائد على نهر دجلة. العراق في سنوات الانتداب البريطاني: منتشاشغيلي: على الرغم من أنتقال قسم من الاقطاعيين والشيوخ الى جانب الانكليز فان الثورة استمرت بضعة شهور أخرى لان الثوارقد صمدوا في مندلي حتى وصلت الى هناك قوات انكليزية ضخمة وان اللور يؤلفون أغلبية في مندلي والقرى المحيطة بها. تاريخ العراق السياسي الحديث: عبد الرزاق الحسني: أستولى الثوارعلى دلتاوه وبعقوبا ومندلي وشهربان وخانقين وأسسوا حكومات محلية في بعض هذه القصبات. لمحات اجتماعية: علي الوردي: في اوائل 1818 استغل الشاه زادة نزاعا ًوقع بين امراء آل بابان وأستنجاد بعضهم بهِ فوجــّه َ ثلاث جيوش الهدف منها إحتلال بغداد.1- من جهة السليمانية: محمد علي آغا البياتي.2- من جهة مندلي :حسن خان فيلي .3- من جهة بدرة وجصان: كلهر علي خان وكلب علي خان وقد استرضى والي بغداد داود باشا الشاهزادة وعقد الصلح معهُ. هناكَ أمر سلطاني في أوائل 1893 بتعيين غلام رسول الهندي مدرِس للتثقيف الديني في مندلي. بعد أندلاع الثورة في شهربان في 14\8\1920 تحفزت العشائر القريبة من مندلي لمهاجمتها ونهب ما فيها من اموال حكومية واسلحة فلما علــِمَ أهل مندلي بذلك صممـــّوا على الدفاع عن بلدتهم, فأعدوا أسلحتهم وصاروا يحرسونَ مداخل المدينة خشية َ ان تباغـِتـــَهـــُم العشائروالظاهران ذلك شجعهم على ان يـــُعلنوا الثورة على الحكومة وأن يستولوا على السراي وكان حاكم البلدة وقتها علي شاه الهندي المسلم وفي صباح 15\8\1920طالبت جماهير البلدة وبمقدمتهم رؤسائهم المحيطون بالسراي من علي شاه الاعتزال وتسليم الامر اليهم فقال أنا مسلم وغريب ولي عليكم الدخالة فقبل موسى افندي دخالتهُ واخذهُ الى داره ُوارسل الرؤساء من يـــُنز ِل العلم البريطاني من فوق السراي ورفعوا مكانهُ العلم العثماني وتسلـــّموا محتويات الخزانة ثم اجتمعوا في السراي لتشكيل حكومة مؤقتة فاختاروا السيد صالح آغا النقيب رئيسا  ًللحكومة وأعضاء الحكومة: موسى افندي والحاج صالح بگ والسيد الياس النقيب وعبد الوهاب حاج محمد وعبد الكريم الچلبي الشكير وحسين آغا واحمد آغا لطوف ويوسف عباوي وحسين مسلم آغا علي اللاهي, وعينوا لكل محلة ضابط لحفظ الامن وضابط عام للبلدة هوعزالدين النقيب وطوال هذه الفترة لم يحصل شيء الا حادثة نهب عشيرة البوجواري لعدد من الحيوانات واستعادتها الخيالة بسهولة وكان في هذا الوقت يعيش في مندلي 150 يهوديا ً. في أوائل ايلول1920 وصلَ الى مندلي رجل بدوي يـــُدعى أبو طبروهو يحمل رسائل الى الحكومة المؤقتة من بعض رؤساء الثورة في ديالى طالبوا فيها الاهالي الى نهب أموال اليهود وإنتهاك حرماتهم ولكنهُ لم ينجح في دعوتهُ حيث خرجَ منادي في الطرقات يطلب من الاهالي ان يحافظوا على اليهود باعتبارهم داخلين في ذمة المسلمين . بعد أعلان الوزارة النقيبية الاولى اوعــَزت الحكومة المؤقتة بأعلان الافراح في مندلي وأنطلقت الطبول والموسيقى تعزف وقام الاهالي يهزجون ويقومون بدبكاتهم الشعبية امام السراي على اعتبار ان النقيب قريب نقيب مندلي . في اوائل 11 \1920 قدمت قوة انكليزية مع بعض الطائرات فأستسلمت الحكومة المؤقتة وفرضوا الغرامات على الاهالي بأستثناء موسى افندي لما قام بهِ من حماية للحاكم الهندي. الطريق الطويل الى بغداد \ ادموند كادلر\ ترجمة سليم طه التكريتي: توجه َرتل رابع من الجيش البريطاني المــُعسكــِر خارج بغداد بعد دخول بغداد 11\3\ 1917 الى خانقين للاتصال مع الجيش الروسي وذلكَ لعزل الجحفل التركي 13 ألذي أرتدّ من همدان. ديلاڤالة: ذكر في رسالتهُ الاولى 1617 ان قوات ايرانية قد نهبت مندلي غيران باشا بغداد استعادها. 4 قرون في تاريخ العراق لونكريك: انهُ بعد 1694 خضعت مندلي للمنتفكيين برئاسة مانع بن مغامس. في عهد احمد باشا بعد 1732 أحتل مندلي لوجود خطر هجوم ايراني من قبل نادر احمد شاه. في تموز 1741 عبرَت الجيوش الايرانية الحدود العراقية في مندلي وشهرزور وافزَعت بغداد وفي 1774 أستولى خانات الحدود على بدرة ومندلي وفي 1800 أصلحَ سليمان باشا والي بغداد سورمندلي وفي نفس الوقت
أ ُفزِع َسكان مندلي بثائر شهير يدعى السيد صالح وفي 1818 غزا الايرانيون مندلي فبعث داود باشا الكهية الجيش فصد ّهم ولقد تمّ إيصال التلغراف الى مندلي بعد 1863 في زمن السلطان العثماني عبد العزيز وفي 1879 في زمن السلطان عبدالحميد الثاني كانت تابعة لولاية بغداد. ان اجتماع لجنة ترسيم الحدود الذي تقرّرَ في 1913 قد عــُقدَ في المحمرة 12\ 1913 وكان َممثلاً فيها ايران, تركيا, روسيا, بريطانيا.وقد سارت أعمال اللجنة في امان واشتمل خط الحدود الذي تم تثبيته ُعلى إنسحاب تركيا من معظم أجزاء المنطقة التي احتلتها مؤخراً وخــُصــِصــَت لها مقابل ذلك قطعتين من الاراضي في منطقه خانقين ومندلي وفي شمال سيروان \ نهر ديالى \ وهي المنطقة التي عــُرِفــَت فيما بعد بالاراضي المحوّلة ولكن العلاقة لم تتحسن بسبب الخصومة الدائمة بشان مياه مندلي حيث تم تأليف لجنة مختلطة بين 1927و1932 لترتيب النزاع. العراق الحديث هنري فوستر: في أواخر 1919 كانت هناك 11مدرسة في المستعمرات التركية ومنها في مندلي. كركوك وتوابعها : د- كمال مظهر: عن شاكرصابرالضابط في كتابهُ موجز تاريخ التركمان في العراق { المعد : انه ُمؤرخ تركماني عراقي }: ان أول دخول تركماني للعراق كان في 54 هـ \674 م حين جاءت نصرة للخليفة مؤلفة من 4000 مقاتل. وان الاتراك اُسكنوا في العصرالاموي والعباسي الاول في المدن والثغور والمواقع العسكرية الاستراتيجية في مختلف انحاء العراق فقد أستوطنوا معظم مدن العراق ومن ضمنها مندلي. الدليل الرسمي العراق:1960: دليل الجمهورية العراقية: ان الاتراك قد سكنوا في العهد السلجوقي والعهد العثماني في مراكزعلى خط عسكري عند ملتقى المناطق العربية والكورد ية ثم نمَت هذه المراكز فاصبحت مدناً كبيرة ومنها مندلي. كركوك قلب كورد: فؤاد حمة: يشكل التركمان أحدث الاقوام التي سكنت كوردستان الجنوبية فقد جاء أسلافهم في اواسط القرن 17 ضمن الحملة الكبرى التي جهزها السلطان العثماني مراد الرابع وقادها في العراق لمحاربة الصفويين وبعد ان أسترجعَ السلطان بغداد أبقى في هذه البلاد حاميات قوية للمحافظة على خط الاتصال بينه ُوبين بغداد وقد وزّع َهذه الحاميات على طول خط يمتد بين المنطقة الكوردية والمنطقة العربية في العراق ويمرهذا الخط بمندلي وكان يمثل الخط الاسترتيجي الذي يربط استنبول ببغداد. بغداد كما عرفتها: أمين المميز 1984: انه ُفي 1934 ذهب ليــُضــّمــِن وقف عادلة خاتون \بساتين \ فدفعوا لهم 3 دينار فقط وجرى هذا بعد قطع المياه من قبل ايران في حين كان ضمانــــُهم في 1918: 350 ليرة ذهب سنويا ً. التراث الشعبي: محمد جاسم البهرزي: إنّ بلدان النهروان هي مدينة جسر النهروان. البندنيجين. عبرتااسكاف, بني جنيد. ديرقني. ديرالعاقول. بعقوبا. المنصورية. جرجرايا. المباركية. وان حكاية القلم حاجية التي أوردها أنستاس الكرملي عن مؤسس القلم حاجية الطائفة الدينية الساكنة اليوم في مندلي قد التقطها من أفواه الناس وهي من الحكايات التي وصلتنا كروايات قبل ان يدونها الكرملي. المركز الوثائقي لحقوق الانسان: فقرات من القرار180: إستنادا ً الى أحكام الفقرة أ من المادة 42 من الدستورالمؤقت قرّرَ مجلس قيادة الثورة في العراق بجلسته المنعقدَة بتاريخ 3\2\1980 بما يلي:2- لوزيرالداخلية أن يقبل تجنُس الاجنبي البالغ سن الرُشد من أفراد عشائرالسوره مه يري والكركش والزرگوش وملك شاهي وقرة لوس والفيلية والاركه وازية بالشروط التالية: أ- أن يكون ساكنا ً العراق مدة لاتقل عن 15 سنة متتالية سابقة على نفاذ هذا القرار. ب- أن لايكون في وجودِهِ في العراق ضرَرعلى أمن وسلامة الجمهورية العراقية. جـ - أن يُقدِم طلَب التجنُس خلال مدة نفاذ هذا القرار. 8- يسري هذا القرار على الاشخاص الموجودين في العراق عندَ نفاذه. 9- لوزيرالداخلية إصدار التعليمات لتسهيل تنفيذ هذا القرار. 10- يُنشرهذا القرار في الجريدة الرسمية, ويُعمل بِهِ لمدة 6 أشهر فيما عدا الحكم الوارد في البند جـ  من الفقرة 5 منهُ. صدام حسين رئيس مجلس قيادة الثورة. تشيرالاحصائيات الى ان عدد النازحين من مندلي بين 1957-1965 هو 19810 مهاجروأستمرالتهجيرحتى 1970على هذا المنوال. د- آزاد أحمد علي: كتاب للفرقة الرابعة برقم 5716  في 21\8\1982  فيها تحريم تواجد البشرعلى الشريط الحدودي مع إيران ومعالجتَهُ بالقوة في خانقين ومندلي إن وُجد. الوقائع العراقية: قرار617 في 5\11\1981: أستنادا ً الى أحكام الفقرة أ من المادة 42 من الدستور المؤقت قرّرَ مجلس قيادة الثورة بجلستهِ المنعقدة بتاريخ 11\5\1981 ما يلي:1- يُعوّض أصحاب الاراضي أو أصحاب الحقوق التصرفية فيها ( المرّحلون عن قاطع مندلي في محافظة ديالى ) الواقعة أراضيهم ضمن قرية قره لوس وفق الاسس والمبالغ المبينة أدناه, على أن لاتستقطع حصة الحكومة المحددة بموجب قانون توحيد أصناف ألاراضي الدولة المُرقم 53  في 1976 من مبالغ التعويض: أ- 15 دينار عن الدونم الواحد من أراضي السيح غير المُنظم. ب- 12 دينارعن الدونم الواحد من الاراضي الديمية.2- فيها تشكيل لجان.3- تــُضاف الى قيمة الاشجار المغروسة في الاراضي الزراعية العائدة للاشخاص الطبيعية أو أصحاب حق التصرف فيها الواقعة أراضيهم ضمن قرية قره لوس بقضاء مندلي المُقدّرة سابقا ًنسبة ً قدرُها 4%  لكل سنة إعتبارا ًمن عام 1975 لغاية عام 1981, ويتمُ تقديرالتعويض عن الاراضي المغروسة فيها تلك الاشجار بأعتبارها من أراضي السيح غيرالمُنظم وفق الفقرة أولا ًمن هذا القرار. وتقوم اللجنة المُشكلّة وفق الفقرة ثانيا ً من هذا القرار بالأجراءات المقتضية بهذا الشأن وعلى ضوء ما وردَ بالفقرة المذكورة. رابعا ً- تحتسب قيمة المنشأت الثابتة المُحدَثة في الاراضي الزراعية المشمولة بالتعويض بموجب هذا القرارالتي لم يُعوّض عنها سابقا ً وفق نفس الاُسس التي قُدرّت بها سابقاً. خامسا :تـــُسجّل كافة الاراضي الزراعية والبساتين المُعوّض عنها بموجب هذا القرارمملوكة‌ للدولة بأسم وزارة المالية خالية من الحقوق التصرفيّة للغير وتُســَلــّم الی وزارة‌ الزراعة والاصلاح الزراعي ( بأستثناء البساتين ) لادارتها وفقَ قانون الاصلاح الزراعي رقم  ١١٧ لسنة‌ ١٩٧٠ والتعليمات الصادرة‌ بموجبهِ والقوانين والانظمة والتعليمات الاخری ذات العلاقة‌. سادسا ً- يجري التصرُف بالبساتين التي آلت الى الدولة بموجب هذا القرار وفق تعليمات خاصة يصدُُرَها النائب الاول لرئيس الوزراء وتــُعفى من رسوم التسجيل عندَ بيعها.سابعا ً- تــــُمنَع المحاكم من سماع دعاوي حصة الارض المقامة على الفلاحين المُستغلين الاراضي الزراعية والبساتين المشمولة بأحكام هذا القرار. ثامنا ً- يتولى النائب الاول لرئيس الوزراء والوزراء المختصين تنفيذ هذا القرار. صدام حسين رئيس مجلس قيادة الثورة. جليل حسن اسد: قرارمعالجة جنسية العشائرالحدودية المرقم 381 في 24\1\1999 يعتبرعراقيا ًبمقتضى المادة الثالثة الفقرة 1 من المادة  4 قانون الجنسية العراقية المرقم 43 لسنة 1963 المــُعد ل إن أفراد العشائر التالية: قلولوس, سورة ميري, سيلي, كركش, زرگوش, ملك شاهية يعتبرعراقيا ًبعد أن يثبــُت التحقيق الذي تجريهُ دوائر الجنسية حولَ ولادتهُ ووالدهُ في العراق ومن تابعة الدولة العثمانية سابقا ًوأيضا ًعند توفر أحدى الحالات التالية:1- من تثبت تبعيتهُ العثمانية بموجــِب وثائق أو مستمسكات مقبولة او أي أدلـــّة يمكن الركون اليها تعود الى عام 1934 أو قــَبلــَهُ.2- من كان مسجــِلا ًفي سجل نفوس عام 1934 ولغاية 9\10\1947 وبالامكان الاخذ بالتسجيل المــُجـــَد ّد للعام المذكور الواقع بعد احصاء 1947 ولغاية 14\8\ 1953 وهو تاريخ انتهاء العمل بسجلات عام 1934 على ان يكون مـــُعززاً بإحدى المستمسكات المبينة في أدناه والصادرة قبل إنتهاء العمل بالاحصاء الآنف الذكر: دفتر الخدمة العسكرية مــــُستمســـَك موثــّق من جهة رسمية, قيد إحصاء 1947 \ تسجيل أصلي, ومن قــَد ّمَ مستمسكا ًمعتبراً من الاثبات صادرمن جهة رسمية يعود تاريخها الى قبل 1947 وكان تسجيلهُ في الاحصاء مذكوراً في السجل الاصلي لغرض تطبيق شروط هذه الخطة المبينة ويمكن الأخذ بقيد العم أو العمة أو الاخ أوالاخت لعام 1934 ولغاية 19\4\1947على ان يعزّز في التحقيق للتثبيت من وجود العائلة منذ زمن قديم. في حالة استفادة أحد أفراد العشائر المنوّه عنها من شروط الخطة المبيــّنة في الفقرات2,1, 3, 4 للحصول على الجنسية العراقية أعتبارهُ من التبعية العثمانية سابقا فترى اللجنة تبسيط اجراءات إثبات ولادة الاب في العراق لمن يتقدم للحصول على الجنسية العراقية وفق حالة الولادة المضاعفة المنصوص عليها في المادة 6 من قانون الجنسية العراقية رقم 43 لسنه 1963 المعد ّل والأخذ باقرب قيد الى تاريخ ولادتهُ . إعادة النظر في جنسية هذه العشائر ممن مــُنحَ منهم الجنسية العراقية وفق أحدى حالات التجنس أو تقرّرَ أعتبارهُ أجنبي الجنسية لعدم توفرشروط خطة وزارة الداخلية المعتــَمدة بكتابها المرقم  13623 في 6\8\ 1977 بعد تقديمهِ طلباً بذلك. العراق: فيليب ويلارد: أحتــُلــَت مندلي في 20\11\1917 وحكمها ميجرسون مدة من الزمن ثم كابتن هــَي ثم كابتن ويلي ثم كابتن ويكلي ثم السيد علي شاه الهندي وفي 1921 عند تشكيل الحكومة العراقية أعتــُبـــِرَت مندلي قضاء. في مصدر آخر: تم أحتلال مندلي في  28\9\1917 على يد لواء الخيالة السابع با ُمرة الجنرال بورتن. الوزير العثماني رسول كركوكلي: انهُ في 1167هـ \1746 كان هناك 4 طاحونات في مكان واحد على نهر اوقي. د.عمر ابراهيم توفيق: عندما أستطاعت أسرة الخروف الابيض التي كانت لهم امارة في دياربكر ومؤسسها حسن الطويل وهومن العشائر التركمانية النازحة من تركمان الغربية الى آذربيجان قد تمكن بمعاونة فرسان  من توسيع إمارتة لتشمل تبريز وأجزاء من كوردستان العراق وبعد أنتصارحسن الطويل على أميردولة الخروف الاسود قرب ديار بكر. تاريخ الكورد الحديث: ديفيد ماكدويل: لقد شكــّلَ العثمانيون اتحاداً قبليا ًكبيرا ًلم تكن خاضعة لنظام الامارات وكانت في مقاطعة دياربكر وأسمها بوزالوس ( الشعب الرمادي ) وهو بقايا من أتحاد آق قونيلو ومؤلــَف من قبائل تركمانية وكوردية إذ بلغَ تعدادهُ حوالي 75000 نسمة حيث كانوا يقضون فصل الشتاء في الصحراء السورية والصيف في منطقه درسيم \ تونجلي { الحاشية : انه ُفي عام 1540 م بلغ عدد بوز الوس 7500  أسرة وحوالي 80000  نسمة ولديهم مليونا رأس من الاغنام في حين لم يكن بوزالوس خاضعين للخدمة العسكرية الالزامية بل كانوا عرضة للضريبة }. أما الجماعة الرئيسية الاخرى الكوردية بشكل كامل تقريبا فهي قرة الوس الشعب الاسود. منتخب التواريخ: معين الدين نطنزي وكتاب تاريخ جهانكشاي جويني للسيد محمد قزويني: عن كتاب الحوادث الجامعة انه في 1233 م كان حاكم منطقة بندنيجين هو سليمان شاه ايواني وهو زعيم كوردي ورئيس لعشيرة الايوانية \ الهيوانية \نسبة الى قلعة ايوان في خانقين وهنا اود ان اشير ان هذا الشاه هو ليس سليمان شاه ايواقي التركماني الذي قــُتــِلَ في هجوم هولاكو ولا سليمان شاه ابن اخو سنجر شاه السلجوقي. وفي  1258 م في عهد وزاره العلقمي كان حاكم مندلي نجم الدين ابوجعفر الملقب براست دل. وفي 1574 م في عهد السلطان العثماني مراد خان الثالث أصبح الامير الرابع والعشرين لامراء اللر الصغرى حاكماً لبندنيجين. الاحصائيات في قاموس الاعلام  1898 أحصاء مندلي 15000 نسمة. في1947- 52518 نسمة, في 1957-52926 نسمة وبالشكل الاتي: قلعة جميل بك 3117 معظمهم كورد . قلعة بالي 2079 معظمهم كورد .السوق الكبير 1032 خليطاً عرب وكورد و ترك. بوياقي كورد وترك وعرب. كپرات 1408 كورد, دو شيخ 552 كاكائية. وابناء عشيره قرة ولوس 4320 فردا ً كورد وفروعهم قيتولي, نفطچي, چرموندي, سلي, گچينة, هواسي, بتگة وكه ر. الادارة البريطانية في العراق : د.علي ناصر: رفع البريطانيين درجة خانقين الى قضاء خانقين بعد احتلالهُ وفيها حولت الى منطقة تتبعهما مقاطعتان الأولى مندلي والثانية السعدية \ قزلرباط بالاضافة الى مقاطعة خانقين المركز, أي ثلاث مقاطعات ويديرُ كل مقاطعة مساعد حاكم سياسي. مباحث عراقية:معن حمدان جمع وتنصيص وتعليق وفهرسة لاوراق يعقوب سركيس طــُبــِعَ 1981 المجلد 1 طــُبعَ ببغداد 1948 المجلد 2 طــُبعَ بغداد 1955: موضوع دستور العمل لناحية الخالص: ص 86  بعد فرمان الوالي عبد الرحمن باشا 1675 وهوَمنقول من التركية الى العربية وفيه 19 نقطة وفي النقطة 15: اذا كان ساكنا ًفي قرى الناحية المذكورة من هومن رعايا أي من أحشامات قرة اول وقره لوس (1). {{(1) جريدة الزوراء للحكومة العثمانية في عددها 1008 ألمؤرَخ في 14\ اذار \ 1882 { تبرّعَ فرقة قره الوس بتسعة عشر مجيديا ًإعانة لشراء بغل للحكومة وقد بان لي مما هناك ان قره الوس عشيرة تسكن قضاء مندلي فسألت رجلا  اعدهُ ثقة من اجل هذهِ الحاضرة فقال قره الوس عشيرة تسكن الان اراضي واقعة في هذا القضاء على طريق خانقين وهي تتكلم التركية ونفوسها تقدر بنحو الفي نسمة ومعنى آلوس الكلمة التركية أما الآمرأوالكبيرفي قاموس شمس الدين سامي التركي أما معناها في معجمهُ التركي الفرنسي فانهُ العشيرة الكبيرة ومعنى قرة هنا الاسود والظلام وفي كلشن خلفا لسنة 1430م ان قرة يوسف الشهير: قرة قونلي كان من آلوس ( أي الامة ) أي الشعب, ولم يــُعرَف أصل هذه العشيرة لحد الان إلا ان الرأي الماخوذ بهِ أنهم من أصل تركي مغولي سكنوا هذه المنطقة عند الفتح المغولي لها وترجمة قره الوس الموت الاسود أوبمعنى آخرالفدائييون حيث كانوا في مقدمة الجيش ويتقدمون الجيش المغولي في المعارك}.}}. وكان هؤلاء الرعايا رنجبرومعناها الذي يشتغل بيومية واعمالهُ شاقة. ويؤخذ فضلا ًعما هو مكلف به ِمن الزراعة ما يقع من التكاليف العــُرفية عن كل رجل ويــَعطي عــُشر ذلك لرعايا القرية امدادا ً لهم. وإذا سكنَ رعايا أحشامات قره أول وقرة ولوس غيرها من القرى بصورة متفرقة, فحسنا ًيفعل الضابط في إعادتهم الى أماكنهم وان طمعَ الضابط وأخذ منهم نقود فله ُنصفها والنصف الاخر يــُعطى إمدادا لرعايا القرية. د.فرست مرعي: أن الاصطخري ذكر تجمعات لقبائل كوردية في اقليم فارس ومنها الگچيتة ومن المحتمل انها الگچينة. م: رامان:عباس سليمان سمايل: ان زينل هوالاسم القديم لمنطقة ميمك في الحدود العراقية الايرانية وهوأسم ساساني وقد غيــّرَ أسمها النظام السابق الى زين القوس. التحليل الاولي لبعثة الامم المتحدة بخصوص حــَل المشاكل للحدود الداخلية المتنازع عليها: ناحية مندلي \ قضاء بلدروزفي محافظة ديالى: تم خفض المستوى الاداري لمندلي التي تــُعتبرأحد أول الاقضية الادارية في العراق الى ناحية ( ضمن قضاء بلدروز ) بموجب مرسوم جمهوري في 1987 لكنها كانت باستمرار جزءا ًمن محافظة ديالى منذ عام 1922. ومن سياسات الدولة العراقية في السبعينات طرد الكورد الفيلية ومكونات أخرى ومن ثمّ عدد كبير من القرارات المتعلقة بالحرب الايرانية العراقية في الثمانينات التي قضـَت بنقل سكان المناطق الحدودية الى خارج مندلي الامرالذي أدى الى موجة تهجيركبيرة أخرى وإنخفاض حاد في عدد السكان. ان التخلف التنموي المــُزمن وعقود من النشاط العسكري والقمع والاهمال الاداري المــُمــَنهج على صعيد تقديم الخدمات والنقص الحاد في المياه أعاقَ العودة الجماعية للسكان الاصليين وان أدارة ناحية مندلي من خلال محافظة ديالى يــُعتبــــَرأستمرارللترتيب الاداري التاريخي. وأقترحت بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق القيام بسلسلة من الاجراءات لبناء الثقة من أجل ضمان الاعتراف بتاريخ مندلي المأساوي ( بالاخص المتعلق بالكورد والتركمان ) ومعالجة الاهمال الممنهج لها. وبالامكان القيام بهذا من خلال تنفيذ الاحكام الدستورية التي تولي اهتماما ًخاصاً لمناطق الازمات والحصول على استثماررأسمالي في كافة القطاعات كما ان هناك تشجيع قوي لاشراك كافة المجتمعات في عمليات المشورة المحلية فيما يتعلق بخطط إعادة الاعمارواحتياجات التنمية. وركزّت أجراءات بناء الثقة الاخرى على ضمان مخصصات موازنة مــُنصفة وتقديم الخدمات الاساسية والحصول على وظائف والتمثيل في قوى الامن والمكاتب الحكومية كما شملت ايضاً ضمانات تتعلق باستخدام اللغة وحرية التنقل والتركيزعلى تنفيذ أكبرلمشاريع التنمية لاسيما مشاريع الري. أبراهيم باجلان: رسم خارطة جديدة لمندلي : ان منظمة الامم المتحده تعمل حاليا ً لرسم خارطة جديدة لمندلي وحسب الخارطة الجديدة فانه باستثناء منطقة الندا والمناطق التي يسكنها العرب التي ستــُضاف الى محافظة ديالى أما مركز مندلي وأطرافه  وقرى قرة لوس وهواسي والمناطق الكوردية الاخرى فأنها ستعود الى كوردستان. كتاب عشائركوردستان: احمد عثمان ابو بكر, صديق الدملوجي, د.ابراهيم الداقوقي, د.مهرداد آزادي: وضمن جغرافية الكورد في الدولة العثمانية انهُ توجد قبائل كوردية في ديار بكر وارضروم ومنها عشيرة كارالوس. وبرقم 13 تجمع قرةولوس التواجد مندلي وتنگي سومار ولهجتهم الكرمانجية الجنوبية والمذهب سني والقبائل هي چرمه وه ند, گه وسواري, گش, گه يتون, كاكة وند, نفطچي. عشائر كوردستان الجنوبية ميجرسون 1938: مندلي:العشائر قرة اولوس: أقسامها ومعلومات : گش,  گايتون, چارمة وندي, كاكة وند, نفتچي, گاوسواري. ويبلغ نفوسهم  197 أسرة وهم مستقرون ويسكنون في منطقة آب نفت وفي حدود تنگي سومار فهم زراع ورعاة يتكلمون باللهجة الكوردية الجنوبية وهم من الشيعة ويظهر انهم في الاصل من اللور.تاريخ الامم والملوك الطبري 839-923 م: انهُ في 865 م في وقت حكم حسن بن علي الشيباني أرسلَ المعتزالعباسي 200 فارس الى البندنيجين فانتهبوا دارهُ في قريتهُ وعندما ذهبوا الى قرية اخرى أكلوا وشربوا واستراحوا فأستصرخ حسن الشيباني اخوالهُ الكورد فقتل رئيسهم وبعث برؤوس من قتلهم الى بغداد. الكامل في التاريخ :ابن الاثير: في 1003 م عند حدوث مشاكل بين الحكومة البزرگانية والحكومة البويهية سيــّّرَت حكومة بغداد قواتها نحو البندنيجين وسيرَعليهم  قائداً من الديلم والذينَ هم جيل من الكورد حسب كتاب المنجد فلما وصلوا سارَ اليهم جمع من الكورد وغــَنــِم َالكورد منهم الدواب وهزموهم ثم آلت البندنيجين الى الدولة العيارية الكوردية التي أقامها الاميرابوالفتح محمد بن عياراميرعشيرة شاذنجان الكوردية. د- طارق جواد الجنابي: أنّ سليمان باشا الكبير1785 قامَ ببناء سور مندلي. د- عماد عبد السلام رؤوف: في ١٨٠٠ تمّ تسوير مدينة مندلي جراءَ تعرضها للهدم. أحمد سوسة: أن ماتييف وماريوحنا قد كتبا في كتابهما أن تيمورلنگ قد طاردَ الاشوريين النساطرة فهربوا لثلاث جهات 1- الهند وسواحل مالايار.2- قبرص.3- منطقة فيها جبال . جرجيس فتح الله: فاتحة أنتشار المسيحية في الشرق:عن توما المرجي: الديالمة شعوب متوحشة لايفهمون وغيرمتمدنين يعبدون الاشجاروالمنحوتات الخشبية والوحش والاسماك والطير والزواحف والنار والنجوم ويعملون الخبز من الرز. دائرة المعارف الاسلامية: عهد ال بويه: شارك  في حروب آل بويه في أقليمي فارس وخوز وفي سنة 1007 م أرسل بهاء الدولة جيشا ًالى كورد بندنيجين ودارت بينهم رحى معارك دموية أسفرت عن إندحار جيش بهاء الدولة وأغتنم الكورد اموالا ً كثيرة. الجزء 4: ص : 184 ألغ بك \ محمد طورخاي بن شاه رخ وامه گوهر شاد ( گوهر بالكوردية تعني جوهرة ) ولد بمدينة سلطانية 1393 م  وفي 1407 م اصبح واليا ًعلى مازندران وجزء من خراسان وأنتزع الترك ما وراء النهرمن خليل سلطان صاحب سمرقند وخلعها على ولدهُ الغ بك وكان مؤرخاً حيث انهُ صنــــّفَ لتاريخ أبناء جنكيزالاربعة كتابا ًعنوانهُ اولوس اربع جنگيزي ويظهرانهُ ضاع ولو بقي لاصبحَ جليل القيمة في تاريخ اولوس, وان اولوس جغتاي هوالذي بنى خانقاه فيها اعلى قبة في العالم في مدينة سمرقند وبنى مسجد شاه زندة في 1434 م ومرصد فلكي في سمرقند في 1428م وقد تهد ّمَ الان والـــّفَ كتاب بالرصد \ الزيج الجديد السلطاني \ في 1437م وهذه المخطوطة موجودة في بريطانيا وقد قــُتل َعلى يد ابنه ُعبد اللطيف في 1449 م, الجزء 5: موضوع اورخان: في 1333 م قام سليمان باشا بن اورخان بحملة على بلاد كانت لاتزال مستقلة شمال سنكريس \سقاريا \ فاحتل كوينيق ومودرينة وتركچي ويكاد يكون هذا الاحتلال قد تم ّدون قتال وكانت كل انتصارات اورخان وفتوحاته ُعلى حساب اليونان ولم تحد ُث مواقعة حربية مع الولايات الصغيرة التي انقسمــَت اليها امبراطورية السلاجقة في الاناضول. واول ما فتح منها هي بلاد قره سي المجاورة لبلاد اورخان وكان ميراث الملك سببا ً لقيام نزاع في 1335 م بين اخوين كان اصغرهما طورسون يعيش في قصر الملك اورخان فطلبَ منهُ ان يعينهُ على اخيه ِالاكبر تيمورخان فغزا اورخان قره سي بعد ان أخذ َبعض المواثيق وأستولى في طريقهِ اليها على اولوباد وكرماستي وميخاليج الى جانب قلعتي كويلسوس وايلسوس وسلــّمــَت باليكسرى لاورخان من غير قتال ولم تقاومهُ الا برغمة وسرعان ما دخلت هذه المدينة في قبضة العثمانيين لقاء ما اظهرهُ أورخان من الصفح عن صاحب قره سي الذي غدرَ بأخية ألأصغر, في 1336م عـــــُهــِدَ الى حاجي ايلبگي وهوأخير وزير لأمراء قره سي بأدارة هذه البلاد التي استولى عليها العثمانيين . ومن أمرائهم غازي اورنس بگ وهو من البگوات آ لقره سي اوغلي وكان يعمل في حكومة سليمان باشا بن اورخان عندما جرّدَ السلطان هذهِ الاسرة من أملاكها في 1335 م. الجزء 12 من دائرة المعارف الاسلامية: الجنكيزية انهُ بعد تاريخ 1309 م كانت آسيا الصغرى تتبعُ دائرة \ اولوس \ ومن يومها قامت عدة نزاعات مع الايلخانية. وفي صفحة
ا ُخرى مكتوب ان موت ترمشيرين 1326- 1334 م حدثَ إنشقاقا ًموقوتا ًفي مــُلك \ اولوس \ جغتاي. ودخلَ الفرع الذي كان يحكــُم ما وراء النهرفي الاسلام وفي الجزء الشرقي من مـــُلكهم \ اولوس \ الذي ســُمــّي َمن وقتها مغول \ أرض الانهار الستة چتي سو سمريچية, المنطقة القائمة حول ايسيك گول هي والحوض الغربي لنهر تريم بما فيهِ كاشغر. دائرة المعارف الاسلامية : باليكسرى اوباليكسرانها مدينة في آسية التركية وهي عاصمة سنجق قره سي التابع لاقليم خداوند كار. وتقوم على سفح بيلان طاغ اي جبل الثعبان وكانت العاصمة القديمة لأمراء قره سي وأستولى عليها عجلان زادة 1336 م من البيزنطينين في عهد السلطان اورخان فيها مسجد وبرج ساعة قديم ورباطا  للپيرامية وقبرا للشيخ لطف الله وفيهِ 5 نواح و328 قرية وكانت تـــُعرَف قديما ًبميسيا وهو مشتق من اللفظ اليوناني بالايوكاسترون وفي مسالك الابصار أسمـــُها آكيرا اوآخيرا باليوناني. وعن مدينة أرجان أنها مدينة في فارس وتقول المصادرالعربية ان مؤسسها هو الملك الساساني قباذ الاول 531 م وهوالذي جلب أسرى الحرب من آمد ( ديار بكر) وميافارقين وأسكنهم فيها وسماها وه امد- قواذ والتي تدل على بلدة في غرب الاهواز وبعدها الى المناطق الدافئة المعروفة باسم گرمسير. ومن ثم هـــُجرَت أي ا ُبعدت الى المدينة المجاورة بهبهان وهي على الطريق الواصل من شيرازالى بابل في العراق. الجزء 5 لدائرة المعارف الاسلامية: الايمير 1- الجماعة العثمانية : وهي َفرعان رئيسيان يعيش أحدهما بين تركمان حلب ويعيش الاخرمع حلف اُولوس ( ذي القدرلي ) وكان الفرع الاول في عهد السلطان العثماني سليمان الاول 4 عشائر\ اُويماق وزاد عدد هذا الفرع من بعد في القرن10 هـ 16  فأصبحَت 11 عشيرة وكنا نجد في هذه الفترة عشيرة ا ُخرى من هذا الفرع تعيش بين اليكي ايل القبليين جنوبي سيواس وقد كان الايميركغيرهم من الجماعات التركمانية الاخرى مطلوبين بعدَ حصارفينا الثاني في 1683  للتجنيد في الحرب وحاولَ العثمانيين إسكان جماعة من تركمان حلب في أقليم حماة - حمص وكان بينهم الايمير وكان عددهم في عام 1800, 500  خيمة وكان الايميرالذين يعيشون بين ذي القدرلي أكبرُعددا ًمن ذلك بكثير فقد بلغَ من كانوا يسكنون في مرعش القرن 16 , 10هـ : 49 عشيرة وكانوا شبه مستقرين ويستنبتون الارز ثم استقروا في القرن 17  في أقليم مرعش \عينتاب وكانت بعض العشائر المتفرقة من هذه الجماعة يعيشون وقتذاك في مناطق متفرقة ا ُخرى يحتلها حلف ذي القدري في سنجق قارص قدرلي وبوزوق بين البوزاولوس وفي بلاد فارس وكان أيمير{ وإيميرأسم عــَلــَم شائع في القرنين 15.16 } أوأيموروهو أسم شائع يـُطلـَق على القــُرى في تركية الوسطى وتركية الغربية ومن ثم يظهران هذهِ القبيلة كانت عنصرا ًمهماً بين الاتراك المهاجرين الى الاناضول .2- إيميربلاد فارس : وينتمون الى حلف ذي القدرلي ويقطنون فارس وكانت هذه القبيلة من القزلباش السبع الكبرى التي كانت عماد السلطان أي الاسرة الصفوية وكانت قبيلة ذي قدرلي فرعا ًمن حلف ذي القدرأو ذي القدرلي في الاناضول ومن الاناضول هاجروا الى بلاد فارس.3- والايميرموجودون ايضاً في القرن 16 بين تركمان صاين خانلي : الذين كانوا يعيشون على نهري اترك وجرجان شمالي استراباذ ولما خضعوا للشاه عباس نصب زعيمهم علي يار واليا ًعلى استراباذ ومــُنــِحَ لقب الخان وتوفي علي يار 1596 فخلفهُ ابنه محمد يار ولاتزال بقية من هؤلاء الايمير وعددهم 200 منزل يعيشون في هذا الاقليم. الجزء 7 دائرة المعارف الاسلامية: بگدلي: قبيلة تنتمي لفرع بوزاُوق من شعوب الاوغوز( التركمان ) ويــُظــّن في بعض الاحيان ان انوشتكين جَد الاسرة الخوارزمية ينتمي الى هذهِ القبيلة والراجح ان هذا ليس صحيحا ًوقد قام مجتمع بگدلي كبيرفي الشام في القرن 14 م وكان على رأس هذا المجتمع في ذلك الوقت ( طاشخون )اوغيللري وفي القرن 15م  فرع منهم يعيش في 14 قرية في ناحية گلنارمن أعمال ايج آل وكان زعمائهم يملكون اقطاعات ( ديرلك ) وكان معظم بگدلي الشام من قبائل التركمان في اقليم حلب في القرن 16 وكانوا 40 عشيرة وكان للبگدلي الشوام ايضا عشائرمهمة في يكي ايل وبين البوزاولوس في اقليم ديار بكروقد نزح َفرعٌ آخرمن هؤلاء البگدلي الى ايران مع قبيلة شاملو القزلباشية وكانوا يملكون أجود المراعي بين ديار بكر وحلب في القرن 17 علما ً أن خسرو باشا قد ادبــّهم في حملتة على بغداد 1630 لرفضهم اداء الضريبة وسماحهم لماشيتهم بإتلاف محصولات الاهلين. وفي منتصف القرن 17 لديهم 12000 خيمة وقد ساهموا في حملة النمسا 1690 بعدها حاولت الحكومة اسكان البگدلي في اقليم الرقة فسكنَ قسم منهم فيها وقسم في حلب وعينتاب وقد كان كثيرٌ منهم من أكابر القواد والولاة الصفويين ويــُشاهد فرع من البگدلي بين الكوكلن ايلي في اقليم استراباد. وقد استعملَ اللقب الايلخانين لقبا ًلامير( امراء الاولوس ) الاربعة.
وا ُطلــِقَ اللقب في امبراطورية القطيع الذهبي على جميع ( أمراء الاولوس ) في القرن 16. الجزء 10 دائرة المعارف الاسلامية: چاپار: الابن الاكبر لقايدو والحفيد الاكبر للخان المغولي الاكبراوكداي ( اوك- كتاي ) وقد حكم 1229\1241 م وفي  1303 م خضعَ الى خان باليغ ( بيكين ) فتحققت خطة لحلف مغولي وقامت بمفاوضات مع الصين في  1304 م من قبل الايلخان الجايتو ولكنها لم تـَدُم لان دوه أجبرهُ بمعاونة الجنود الصينيين على التخلي عن ولايتهُ ( اولوس ) في غربي الترك وشرقيها وخلــّفهُ عليهما ولما توفي دوه في 1307 م حاول چاپار ان يسترّدَ هاتين الولايتين ولكنهُ لم يستطع الثبات فيهما أمام كبك ابن دوه وأضطرَالى الهرب الى الصين والى بلاط الخان الاكبر وهناك أمّنَ مجلس عائلي ( قورولتاي ) في صيف 1309 م  وأتفقوا على التفكك الكامل تقريباً لملك اوكداي الذي ورثَ معظمهُ فرع جغتاي 22 في اولة. يقول رشيد الدين في وصف چاپار أنهُ يشبهُ الروسي أوالجركسي ذلك أنهُ لم يــُعد من ارومة مغولية خالصة. الجزء 12 دائرة المعارف الاسلامية: جلاير قبيلة مغولية كان حسن بزرگ منها وجلايرهوأسم اسرة أنشأها في بغداد وظهرت بعد وفاة ابوسعيد 1335 م ثم حلّ محلــّها القرة قوينلي في 1411 م وبعد َحسن في 1356 م حكمَ ولدهُ شيخ اويس حتى 1375 م ثم ولدهُ حسين 1382 م وثم ّسلطان احمد 1410 م وبايزيد وغيرهُ وقضــَت غزوات تيمورعلى هذهِ الاسرة. وقال بالنطق جلايرالاهري المـُعاصِر لهذهِ الاسرة والذي كان اخباريها الرسمي. تبدأ أنساب الجلايرية عادة ًبايلكا نويان ومن ثمّ أ ُطلق الاسم الآخرعلى الاسرة وهو ايلخاني التابع لهولاكو وتمضي سلسلة النسب مارة ًباقبوقا وحسين حتى حسن بزرگ مؤسِس الاسرة الذي كان: اولوس بگ وحاكما ً للروم في عهد أبي سعيد ولما توفي ابي سعيد دون َعقــِب 1335 م ناضلَ أئمة وشيوخ الامبراطورية الايلخانية في سبيل السيطرة على وراثة الحكم وأقاموا بالدورالثالث من آل هولاكو المغمورين ( آريا, موسى, محمد ) وكان حسن بزرگ يحمي محمد لحكم منطقتهٌ المترامية الاطراف التي تضاهي مــُلك أبي سعيد وقد بدأ تداعي الامبراطورية بهزيمة حسن بزرگ وقــُتلَ محمد علي على يد حسن كوجوگ الچوپاني ولم يستطــِع حسن كوجوگ الذي حكمَ بأسم ساتي بگ وسليمان 1343-1340 م ان يــُسيطرعلى جميع الممتلكات الايلخانية. وقد مكــّن بزرگ واتباعهُ لانفسهم ببغداد ومضوا يتنازعون السلطة الچوپانية كما فعلَ آرتنا والي الروم ووالي خراسان طغا تيمور ولم ينجح حسن كوجوگ في محاولاتهُ إخضاع الجلايرية 1341 م وآرتنا  1343 م فلما توفي تولى اخوه ملك اشرف السلطة وأجبرَ سليمان وساتي بگ على الفرارالى حسن بزرگ وكذلك فشل أشرف بالحكم بأسم بعض الانوشروانية في زحزحة الجلايرية من بغداد 1347- 1348 م بل فقد السيطرة على ولايات اصفهان وكرمان ويزد وشيرازالموالية لحسن بزرگ. وقد كان حسن بزرگ يستعمل لقب اولوس بگ في عهد أبي سعيد وتوفي في 1356 م تاركا ًالزعامة لابنهُ اويس فلما استطاع سلطان جاني بگ المنتمي للقبيلة الذهبية ان يــُطيحَ في السنة نفسها بأشرف وبايع الجلايرية في بغداد جاني بگ على انهُ لم يسمح بعودة الامبراطورية المغولية في ايران وتوفي 1357 م وتركَ ابنهُ بيردي بگ اذرييجان لأنصارأشرف السابقين يقودهم من يـُدعى آخيچوق وهناك تسلــّم شخصياً الحكم في  1358 م وقامَ بضــّم اذربيجان وخاب بحملتهُ الاولى ونجحت غزوة اويس الثانية 1360 م وحقق الجلايريون أنتصارات في فارس 1361-1364 م, ولتنافر الاسرة المظفرية تمكــّن اويس من الاستحواذ على اصفهان وشيراز وظلّ اويس حتى  1368 م يقمعُ فــِتـــَن شيروانشاه وخواجة مرجان في بغداد والتركمان القرة قويونلي في منطقة ديار بكر ورغم ذلك طــُرِدَ شاه محمود من شيراز أزداد اعدائهُ. في1370- 1371م أخذ امير ولي صاحب استراباذ بمهاجمة الري وتوفي اويس في 1374 م وخلفه ابنهُ حسين بعد ان قتلَ اخوهُ حسن وكان حكمهُ 1374-1382 م واعتمدَ في حكمه ِعلى أميرعادل وتركَ إخوان حسين: شيخ علي واحمد وبايزيد مـُطلقي السراح بل مــُنحوا مناصب في السلطة وبعد وفاة شاه محمد تمكن شاه شجاع من إحتلال اصفهان ومهاجمة اذربيجان 1375-1381 م ومضى امير ولي يــُهد ِد الحدود عند الري وكان الامر يقتضي اخضاع القرة قونيلو وقد أنتفضَ شيخ علي 1379 م واستمسك بشستر\ شوشترمقاوما ًحسينا ًوأستطاعَ في 1381 م من احتلال بغداد وهناك قادَ عادل 1382 م الجيش الذي هاجمَ الري تاركا ًحسينا ًفي تبريز ورأى احمد ان حسينا خالِِِِ ِ من الحماية فجنــّدَ جيشاً من أملاكهُ في اردبيل وقتلَ اخاهُ, ولما هاجمــَهُ شيخ علي القادم من بغداد ثم عادل القادم من الري مع بايزيد أستنجدَ احمد بالقرة قونيلو فقــُتل شيخ علي وتقهقرَعادل وبايزيد الى السلطانية وقبلَ ان يستطيع ان يــُثبـــِت اقدامهُ في اذربيجان تدخــــّلــــَت القبيلة الذهبية ثم تيمورملتجئا ًالى السلطنة العثمانية ثم شخـــّص الى مصر ولما توفي تيمور1405 م أسترّد احمد بغداد وعاد وأحتل تبريز ليـــُطرَدَ منها بعدها على يد ابي بكر التيموري الذي اقتلعهُ القرة قونيلو بدورهُ وحاول احمد مرة اخرى ان يستولي على تبريز1410 م فاسرهُ القرة قونيلو وقتلوهُ بحجة انه نكث باتفاقاً بالتنازل عن اذربيجان لقرايوسف كان قد عقدهُ معهُ وهما منفيان في مصروقد بقيَ لنا من آثارالرعاية الجلايرية خان ومسجد مرجان في بغداد. مذكرات مامون بگ بن بيگه بگ ترجمة روژبياني وشكورمصطفى في1980 : عند مغادرة القاس ميرزا أخوالشاه طهماسب 1548  في عهد السلطان العثماني سليمان القانوني الموصل ووصولهِ الى داقوق وسنجق كركوك جمعَ في طريقهِ نحو8000 مقاتل ولحــِقَ بهِ من امراء بغداد المنفصلين عن سناجقهم حاجي فرهاد بگ وامير باجوان دونمزبگ واحمد بگ امير سنجق قرة تپة والمعزول قايتمز بگ ومن أعز الزعماء معصوم وقلندر ومن سائر أصحاب المقاطعات والزعامات عددا ًمن الذوات كما ان عدداً كبيراً من كتخدائية ( كه ي خودا ) المخاتيرلعشيرة قرة ولوس التابعة لولاية بغداد. في الهامش: انّ عشيرة قرة ولوس عشيرة كوردية‌ قديمة سمــّيت في عهد المغول بأسم قرة ولوس لكونها رحــّالة تسكن بيوت الشعر وقد كانت تسود مناطق خانقين ومندلي وقصرشيرين ثم تضاءَلَ نفوذها الى نواحي مندلي وقد جاؤا الى القاس ميرزا بأمل الحصول على السناجق ( الولايات ) فقال لهم القاس لديَ أوامرأي فرامين من السلطان العثماني بأن أمنحَ السناجق وهكذا قلدّهــُم ألوية وأعلاماً وأعطاهم مقاديرا ًمن الآقچات قائلاً لهم وزعوها على أتباعكم. ص 46 من الكتاب: عندما توجــُه القاس ميرزا لفتح ولاية فارس جنوب وجنوب غرب ايران توجــّهَ المقاتلون الى حاجي فرهاد بگ ودوينمزبگ سائليهم اننا لن نخطو خطوة اكثرمن هذا ولن نترك عوائلنا أكثرَمن هذا وسنخترق الطرق من على جبال لرستان نحوأنحاء بغداد لنجتمع باهلينا وعيالنا ص- 65: بعدَ أرسال الشاه الايراني الجيش نحوَ شهرزور لفك الحصارعن بلاد سهراب ثمّ هجمَ بقياده قوروچي باشي سوندك بگ ويوزباشي حسن بگ ورستم بگ افشار وبعدَ المعارك هجم الجيش على المحل المرسوم زردة گمرالتابعة لبغداد والعائدة لجماعة تيلكو ( هامش الكتاب أنّ جماعة تيلكو كانت فرقة من عشيرة قرة ولوس وبعدها أصبحت جزءاً من عشيرة الجاف ) ويسكنون أراضي سه رقلعة وسماق من ناحية شيروانة ( كلار) وأنتقلَ قسمٌ منهم الى ايران. صبح الاعشى: القلقشندي : تفاصيل العشائر الكوردية في المجلد 4 الذي طبعَ بدارالكتب الملكية بالقاهرة نقلا ًعن ( مسالك الابصار) لفضل الله العمري بمخطوط رقم 8 والموجود في دارالكتب المصرية وهذهِ المعلومات في 814 هـ: انهُ من ضمن العشرونَ مكاناً للكورد:المكان المــُرقم 5 في نواحي شهرزور وكان يسكنها طائفتان من  إحداهما يقال لها ( اللوسة) والاخرى يقال لها الباسيرية وهم رجال حرب وأقيال طعن وضرب ونزحوا عنها بعد واقعة بغداد ووفدوا الى مصروالشام وسكن بأماكنهم قومٌ يقالُ لهم ( الحوسة ) أو( الخولة ) أو( الخولسة ) وهم ليسوا من صميم الكورد. مخطوطة عباس العزاوي : تاريخ الفيلية: جمعها حسين احمد الجاف: ان الآلوسات معناها العشائر وان قسما ًمن أهالي قرة الوس كان يقيم في منطقة زنگباد غرب نهرديالى, ( قرة الوس زنگباد) ولا يـــُستبــَعد ان يكون هذا القسم هو تيلة كو الساكنين في منطقة سنگاو حالياً. ان شاه ويردي بن محمدي من اسرة شجاع الدين خورشيد التي بدأت حكمــَها في 580 هـ قد حصلَ على منشورالايالة من الشاه سلطان محمد الصفوي ثم بعدهُ من الحاكم عباس الكبير وعقد نــِكاحهُ على أخت شاه ويردي خان التي كانت سابقاً زوجة ًلاخيه ِحمزة ميرزا وقابلهُ الشاه عباس بان زوّجـــَهُ من بنت ابن عمهُ بعدها فوّض الشاه عباس الكبيرآغورلوبيگ البيات أيالة همذان وكانت بين شاه ويردي وآغورلو بيگ عداوة قديمة وهي من أجل ناحية بروجرد وبعد حربٍ بينهم قــُتلَ آغورلو بگ فأستنجد أخوهُ شاه قلي بگ بالشاه عباس الكبيرففرَشاه ويردي خان الى ما بعد َنهرسيمرة بعدَها فوّض الشاه عباس مهدي قلي سلطان شاملوحفيد آغزدار سلطان وجعلــَهُ آمراللواء في تلك الانحاء وجعل أمراء القزلباش خاضعينَ لهُ وعاد الشاه الى قزوين وبعد أن حاولَ شاه وردي خان إستعادة إمارتهُ بائت محاولته بالفشل فالتجأ الى بغداد مــُبديا ًطاعتهُ للعثمانيين فعفا عنهُ الشاه عباس خوفا ًمن ميلـــُهُ الى العثمانيين, يذكراسكندربگ منشي في كتابهُ عالم آراي عباسي انهُ بعد ان ساقَ أميرأمراء بغداد جغال زادة في زمن الشاه عباس الكبير وولاية شاه ويردي بن محمدي للر فقد سلب ونهب وسحبَ كثيرا ًمن القبائل هناك في قطرعليشكر من قرالوس وغيرهم الى جبال اللور فأ ُرسلوا الى محافظة شاه ويردي خان وأكثر القبائل من قرالوس قد أستوطنوا هناك وأتخذهم شاه ويردي رعايا لهُ وأظهرَ طاعتهُ وانقيادهُ لحكومة الروم وعند ضعف الحكم في مملكة الشاه أتصلَ بولاة بغداد في 1000 هـ ولكن الشاه ارسلَ لهُ برسالة عن طريق مندوبهُ وبعدَ ان يأسَ من مساعدة العثمانيين أرسل اليهِ أبن أخته حسين بگ سلورزي وكان شاه ويردي يــُراقب قبيلة قرة لوس بسبب أنهــُم يعـــّدون من القزلباشية وأخذهم تحت تصرفهُ وصارَ لايبالي بموظفي الحكومة ويعاملهم معاملة قاسية ولكن الموظفين كانوا يراعونهُ بسبب زواج الشاه من اختــَهُ ولكنهُ تمادى في غيهِ فشرعَ يـــُعامل حــــُكام عليشكر بقسوة وتطاول فمّد يدهُ على تلكَ الانحاء وعلى بروجرد فهجمَ على آغورلو سلطان البيات قرب قصبة بروجرد وغلبَ جيش اللور وبعدها أنسحبَ ويردي خان بجيشهِ الى خــُرم آباد ولكن الشاه غضــِبَ عليهُ وهجم عليهِ فهرب شاه ويردي الى كوركوة وهذا حد بين العراق والعجم ومنها ذهب الى بغداد وبعدها عيــّنَ الشاه اشخاصاً لادارة اللورمن قورچيان وبساولان وايضاً ان قرة ولوس التي كانت قد ا ُجبــِرَت على الرحيل الى أنحاء عليشكر فأعادهم الى مواطنهم الاصلية وقرّب َرؤسائهم وقاموا بما يقتضيهِ حسب المرسوم لمـــَن تولـــّى أمرالقزلباش هناك. ولأنّ الحروب كانت قائمة منذ أمد طويل بين العراق وايران إنصرفَ القرة ولوس الى الزراعة ومعاطات الرزق من وجوههُ الحقة وفي ايام الحروب كانت المطامع تستدعي الانجذاب للجهة النافعة ولكن هؤلاء لايـــُتصــّوَرمنهم وقوع ذلك {هذا دليل على عدم تغيير قوميتهــُم على مــَرالازمان, المــُعــِد}. تاريخ علم الفلك ص 23, تاريخ العراق بين احتلالين ج 1 وج2, جهانكشاي جويني: لقد أعتمدهم التورك ( أي قرة ولوس ) فكانوا عند إعتمادهم وإن نــَسوا اللغة أو تركوا بعض العوائد وتأثروا في غيرها. وان عشيرة قرة ولوس في فترة حكم حسين خان منوشهرخان شاه ويردي خان حسين بگ  إلتجأت الى ايران وسكنــَت أرض نهاوند ثم إنها أرادت الفراروتوجهت نحوزهاب فلما سمـــِعَ حسين خان ذلك َ تـــَبـــِعــَهـــُم فورا بفرسانهُ فأدركهم وهم على بـــُعد ميل من كرند ونكـــّلَ بهم وأجبرَهم على العودة الى أنحاء نهاوند بحدود1600 م. عباس العزاوي رؤساهم هم: جمشيرحمة خان وولي ساية خان و شفي نصرت وعبد مصطفى. والنفطچي يشتغلون بالنفط فســـُموا بذلك ورئيسهم علي نادر. يوجد لدى متصرف زهاب فرمان مؤرخ في1120هـ \ 1699 فيهِ مقدارضريبة ا ُمراء قرة ولوس. ومن تقريرالحدود لدرويش باشا ١٨٥٣ م: اللك التابعين لقرة ولوس هم زركوش, سورة ميري, روژبياني, شيخ بزيني وان من اللك مــَن يسكنُ في قرى اربيل ومنها قرية بأسم قشقا { المعد : هنا نرى الربط بينَ أسم قشقا في
قرة ولوس ومناطق في أربيل, وهنا نستطيع الربط أيضا ًبين قيتيل طائفة من قرة ولوس وزيبارالعشيرة في أربيل مستندين في ذلك على ما كتبهُ مهرداد آزادي }. ولقد أستنكرَبشدّة من رؤساءهذه العشيرة الكوردية من آل شفي هذا القول بكون عشيرة قرة ولوس عشيرة تركية مغولية بحسب ما جاءَ بهِ عباس العزاوي وأنهم لايعرفونَ لهم سوى الكورد  قوما . محمد جميل الروژبياني: عند دخول المسلمين مندلي كانوا كلهم يتحدثون الكوردية وانهُ في زمن حاكم خانقين السياسي البريطاني إقتــُطـــِعَت نفطخانة من مندلي. وقد حصل استعراض للخيالة في بغداد بطلب من الوالي جمال باشا في 26\8\1911 وشاركَ فيها من قرة ولوس كل من علي بگ مراد خان, علي نادر, شريف علي چرموندي وخرجت مندلي بالمرتبة الثانية بعد النجف في تقييم الخيــّالة المــُستــَعرضين, وعند ترسيم الحدود بين العراق وايران كان رئيس عشيرة قرة ولوس هوعزيز بگ بن فتاح بگ. مجلة روشنبيري نوي: 2002 : عشيرة قره ئولوس ليست عشيرة توركمانية من بقايا قرة قويونلو كما يظهرمن أسمها إنما هي عشيرة كوردية ا ُطلــِقَ عليها أسم قرة ولوس لكونهم فيما ســَبق رحــــّالة يسكنون بيوت الشعر السوداء وتظعــَن بين مندلي ومناطق زهاو- نهاوند (علي شوكور) ولــُغتها في المحادثة هي اللغة الكوردية السحنة الكلهورية وأسامي قبائلها كوردية. عندما أمتــّد لهيب ثورة العشرين الى لواء ديالى سقطت حكومة مندلي وبسبب إنقطاعها عن المركزالرئيسي بعقوبة وخوفا ًمن ان تحدُث الفوضى في البلدة بادرَ سكان مندلي الى تدارُك الامورفاعتقلوا الحاكم علي شاه هندي وشكـــّلوا من وجهاء البلدة حكومة محلية من صالح النقيب: رئيساً وموسى:نائبا والاعضاء:عبد الله افندي, حسن بگ حمادي, الحاج حسين, جبارمحمد الياس, يوسف عباوي, داود رضا كاكائي, عبد القادرالملاصالح, عبدالكريم الچلبي. واستمرت الحكومة 4 أشهر وألــّّفوا فرَق حماية للمناطق وهُم من السوق الكبير: عبد الوهاب محمد بوياقي, حبيب صالح اغا ومن السوق الصغير: فرمان داود آغا ويعاونهُ سليمان فياض ومن قلعة بالي: داود اللر نقيبلي, السيد غالب ومن قلم حاج: حسين مسلم كاكائي وتحت تصرف كلٍ منهم 10 أشخاص من نفس المحلة ويعملون براتب. عمران موسى: ان سور معسكرامان الله خان بالقرب من دارجباراحمد افندي في محلة النقيب الذي أتخذهُ الايرانيين مقراً لجنودهم عندما أجتاحوا مندلي في زمن الوالي داود باشا في اواسط القرن 19 وتم قلع هذه الاسوار في 1967بأمرمن القائمقام عبدالرؤوف فليح لتبليط المنطقة وتوســِعة الطـــُرُق المحيطة بها. تم أنجاز مشروع ري ديالى السفلي في يوم الخميس 17\ 7 \ 1969 والذي وضع الحجرالاساس لهُ وزيرالاصلاح الزراعي جاسم خلف العزاوي بعدها وقع د. طه ابراهيم العبدالله وزيرالري عقد مقاولة الاعمال الترابية والمنشأت لمشروع ري مندلي بمبلغ مليون دينار وستمائة ألف دينار وقد نشرَفي جريدة الوقائع \ الجمهورية العراقية العدد 545 في 3\9\1969. ج- الصباح: كلفة مشروع سد مندلي 41 ملياردينارعراقي. عمران البياتي: أشتركَ فرسان مندلي وعشائرها في أستعراض جمال باشا في بغداد في 1911 حيث ُ قرّرَ الوالي أستعراض القوى العراقية فجاءَ الى مندلي التابعة الى بغداد فاستقبله ُاهل مندلي بحفاوة وقد أتى البعض من الخيالة كعلي بگ رئيس عشيرة قرالوس من فنون الفروسية أمام الوالي مما جعل الوالي ينبهر فقال الوالي أريدُ هؤلاء ان يحضروا الأحتفال الرسمي في استعراض بغداد وان يجلبوا من كل عشيرة 10 من أفضل خيالتهم وبعدها تحد ّثَ المــُعمـــِرالحاج علي نادرالقرة لوسي الى عمران موسى البياتي وهومن فرقة النفطچي من
قرة ولوس قائلا ً: ان المشاركين من قرة ولوس كانوا خيّالة برئاسة علي بگ مراد خان ومعهُ المـــُعمــِرالحاج علي نادر وشريف علي الچرموندي وغيرهم ثم تحركوا نحو بغداد ودخلوا سوق المكتبات الحالي خيّالة وحينها لم يكن لشارع الرشيد وجود وقد ازدَحمَ الناس بكـــِلا الجانبين في الطـــُرُق التي مروا بها والكل مـــُعجبون بهذا النمـــَط من الفروسية وعلى حالتهم هذه ِحتى وصلوا منطقة الباب الشرقي وهناك وجدوا الخيم جاهزة. وأن عشيرة قرة ولوس يسكنون على طول سفوح جبال حمرين الغربية المـــُتاخــِمة لايران ودورَهم مــُنظـــّمة ومـــُرتـــّبة ويعيشون عيشة ً
مـــُر ّفهـــَة وهم يسكنون ابتداءاً من حدود خانقين عندَ النفط خانة وحتى حدود بساتين مندلي ونهرُهم الذي يسقي مزارعهم الشتوية يأخذ ُحصتهُ المائية من وادي ( گنگير) ويُسمى عوقي أو بالاجو أي النهرالاعلى وهم أ ُناس عمليون يشتغلونَ ليلَ نهار ويـــُتعــــِبون أنفسهـــُم كثيراً ولا يستنكفون من أي عمل شريف كان لذا تراهم الان قد تمكــــّنوا من ان يدخــــُلوا في كافة المجالات من التجارة والزراعة مع محافظتهم على عاداتهم وقوميتهم ؟؟؟؟ ( في حين أنّ عمران موسى يــُصِرعلى ان لهم اصل آخر لعشيرة ولكنه هنا يؤكـــّد على محافظتهم على قوميتهم فأي قومية يقصـــُد, الا يعلم أن الذي يحافظ ُعلى قوميتــُهُ بهذا الاصراروفي السبعينات عندَ كتابة الكتاب كانَ القرة ولوسين مــُصريين على قوميتهُم الكوردية والشواهد كثيرة, أيــُمكِن أن يكونوا من قومـــــِية ا ُخرى ويكونون بهذا الاصرارعلى الكوردياتي ) ويــُضيف عمران: أنهم عشيرة حيـــّة تستحق الحياة ولـــُغتها كوردية عاميـــّة مخلوطة مع قليل من الفارسية.ومما يـــُذكرعن أصلهم على أنهم قبائل تركمانية جاءوا مع الفاتحين المغول وأسكنوهم على حدود السهل والجبل ولذا تراهم محاربين يــــُحســـِنون الرماية ويصيبون الهدف بسرعة وهم مشغوفون بركوب الخيل وفي زمن الاتراك برزَمنهم ( أحمد آل حيدرباشا ) في الادارة العثمانية ولذا صارَ أولادهُ واقرباؤهُ يـــُســـّمـــَون ( بالبيگات ) رئيسهم الحالي ساية مير بگ. الافخاذ في قرة ولوس: كچينة: الحاج عبد مصطفى بگ, قيتول: خسروعونت بگ, نفطچي: صفر نه وحه د بگ, چرموندية: حميد شفي, سللي:ساية مير بگ, هواسية:محمد رضا ( يسكنون اراضي آو ريچة ), بتگوكر: الحاج طاهرنادر, كپرات: محمود شــَكـــَرة. وأن هذه العشيرة تحافظ على الحدود بين العراق وايران من قديم الزمان وتوجد في هذهِ المنطقة أربع آبارأرتوازية وفيها أربع مدارس ابتدائية ( النهروان. بتگوكر. كپرات. قرالوس ) وانها معمورة بالاثارالتاريخية واهمها دوچگا: التلان, قلعة كوانة: القلعة العتيقة, المدينة, چيچگان, گوگتپة: التل الاخضر, تمرخان, چگا مامي: بمعنى تل مامي وهذا الاخير اثرمــُهم إذ ظهرت فيهِ اثار مهمة تدلُ على ان في هذهِ الجهات حضارةعراقية قبل تاريخ اليوم بكثير, كناري: المقابرالقديمة, قلعة سفيد: القصرألابيض وهومــُطــِل على وادي حران ومخافرها : 1- مخفرشرطة كومة سنگ قرب نهرعوقي المطل على وادي گنگير\ حران من أعلاه والمشرف على حدود ايران المــُقابل الى جبل گيسكة الذي هو فرع من جبل حمرين.2- مخفرشرطة مــَكــَتو وهوَعلى طريق مندلي- مكتو- خانقين قشقة وفيهِ تسعة دورانات للسيارة تربط ُ المنطقة وحدود مندلي مخفر شرطة أنجيرة ( الهامش: ان كلمة هنجيرة بالفارسية هي تين ) { المعد : هنا الاصرار ايضا على انها فارسية وليست كوردية , على الاقل كان يقال انها تستعمل عند الكورد والفرس }. ويوجد اليوم جماعة منسوبة الى هذهِ القبيلة من فخذ النفطچي في كركوك وتلعفر وأطرافها من افكان ودَكــَرمانج وبعدَ ان ذكرَعباس العزاوي أنـــّها من القبائل التركمانية المغولية, ذكرها بأنها معدودة الان من الكورد لأنها فقدَت لـــُغتها من جراء طول مساكنتها للكورد في انحاء مندلي فعادت لاتعرف من لغتها السابقة شيئاً وأول ما عرفنا عنها أنه ُصدرَ فرمان وذلك في 1120هـ بمقدارالضرائب التي تـــُجبى منهم مع قبيلتي كلهور واللك بالوجهِ المبيــّن هناك وكان رئيسهم اثناء تحديد الحدود عزيزبگ بن فتاح بگ وقبلهُ كان خانة بگ ابن سياد بگ ( زياد بگ ) ومن الملاحــَظ أنها ضيـــّعت لغتها الاصلية منذ ُ أمـــَد بعيد ولا يــــُعرف تاريخ نسيانهــــُم اللغة التركية بالتحديد وقد رأينا بعض رجالهم لايعرِفونَ غير الكوردية العامية { المعد : شيءٌ عجيب هل توجد كوردية عامية ولغة قواعد }. وفروع قرة ولوس:1- قايتول, 2- گچينة, 3- نفطچي, 4- چرموندي وأصلها چرم  التي معناها جلد بالكوردية, 5- گاوسوار وتعني راكب البقر باللغة الكوردية, 6- كاكه وند وهؤلاء لم يكونوا من العرب ولا من الكورد  { هل يمكِن أن يكونوا قد هبطوا من السماء, من مــُعِد البحث } وكان رئيسهم حيدرباشا برتبة ملكيـــّة ولهُ حفيد اسمهُ بكربگ كان رئيس كتاب في محكمة مندلي وان وادي گنگير بعد ان يمرفي وادي گيسكة يجابهُ سدوداً مانـــِعة تسمـــّى صدورنهري فلشت ونهرسوق وقبلـــَها نهرعوقي وأنهارها :1- نهرعوقي وهي فرعان عوقي وبالاجو وتــَسقي 400 فدان.2- نهرفلشت وتــَسقي 300 فدان وهي فرعان: جني وفلشت ويتفرع من فلشت فرعان هما عقربة ( عه قره وه ) والخــِر.3- نهرالسوق وهوَ داخل مندلي. 4- نهرباغ  الذي يسقي قزانية. 5- نهر ويردي من وادي گنگير ويسقي 100 فدان اما في الجهة اليسرى من الوادي فيوجد نهر آو رييچة ويسقي 30 فدان وعليها طائفة الهواسية. وأما أنهُم من التورك فهذا لا إشتباهَ فيهِ أصلاً. مندلي في 1534 م تــُعتبــَرناحية وحكمـــَها خلف آغا 4 سنوات ثم بعده أ ُرجــِعـــَت الى بغداد من قبل والي بغداد وصارت قضاء حتى ح- ع- 1 وان قضاء مندلي فيهِ كورٌ كثيرة للجص ومحلاتها في الجبال قرب عشيرة قرة ُولوس وبالقرب من طاحونة احمد آغا وعلي بگ وأما النورة فمن نفس وادي گنگير. سالنامة عثمانية لولاية بغداد في 1911 العدد 23: ان في مندلي مقاطعات منها مقاطعة النفط ويـَزرَع في هذهِ المقاطعة بعض الأعراب الذينَ يسكنونَ خيم
قرة ولوس التي هيَ 250 خيمة.وان توابع مندلي من القصبات جميع عشائرها عرب عدا قرة ولوس الذين يعّدون من الكورد وقسم يقول إنهم أتراك. المدارس في قرة ولوس : مدرسة النهروان للبنين تأسست في 1952 ملاكـــُها مع المدير7 وعدد الطلاب 200. مدرسة قرة ولوس للبنين تأسست في 1954 ملاكـــُها مع المدير7  وعدد الطلاب 200. عمران موسى : إن قائمقام مندلي كان جالسا ًمع عبدالله افندي حين اعلنت الحرب – ع - 1 الذي كان معلقا ًعلى الجدار في 28 تموز1914, وان الاعلان كانَ عبارة عن صورة دونتما ( أسطول بحري ) وهيَ سفينة كبيرة بألوان غامقة مكتوبٌ فوقـــَها ( سفربرلك وارعسكر اولان سلاح باشنة ) الجهاد في سبيل الله هيا أنهضوا إحملوا السلاح في 27 ذي القعده 1334هـ \ 1913, وبعد َورود الطائرات الانكليزية صدرَت الفتوى بالجهاد فخرجت من مندلي جميع العشائرالى الكوت مرورا بقضاء بدرة وجصان وعسكروا في جهات الشويچة والچباب ليمنعوا وصول الإمدادت الى الجيش البريطاني في الكوت وبــَقوا حتى أحتجازمركــَبــَة ابوالسلة في 22 \12\1915. وبعدَ ان سلـــّم طاوزند القائد البريطاني نفسهُ رجعوا وبعدَ أقتراب الجيش الروسي من خانقين وأستيلائهم عليها بدون مقاومة قررّت القيادة التركية الزحف على الجيش الروسي بقيادة علي أحسان باشا, وإذا بفوج من عشائر كلهورالايرانية المُجاورة يريدون الهجوم على مندلي ومعهم ضابط أنكليزي برتبة كولونيل ( سُميت هذه السنة بكولي نير) مُدّعين أنهم يريدون الذهاب الى بغداد وكان قائمقام مندلي هو محمد علي بگ محمود باشا الجاف وآمرفوج الحدود هو البيگباشي محمود السنوي ثمّ قاومَ المندلاويون الزحف الكلهوري وأخذوا طريقهم الى الجبال, ثــمّ نُصبت خيام لمجاهدي العشائربالمقربة من نهرفلشت وعوقي وقدَ أصطدَمت بعض دوريات المندلاويين ودوريات الروس في سومار ودبراله ثمّ جاءَ الامربتوجُه المجاهدين نحوكيلان وهومنطقة سكن سليمان خان داود خان رئيس كلهروبعدَ أن وصلَ الخبرأنّ علي أحسان باشا قد تحرّكَ نحوخانقين وقصرشيرين وأستطاعوا بمدة وجيزة الاستيلاء على كيلان وثــُمّ مــَشوا نحوَ كرند وأتصلوا بجيش أحسان باشا ثمّ بعد مدة قصيرة أستولى أحسان باشا على كرمنشاه وعندها أتصّل بخليل باشا القائد العام لجيوش العثمانيين في العراق أمرَهُ خليل بالتقدم نحوَ همدان وفي جبال بيستون أستشهدَ غائب كريم المندلاوي وأحمد معروف المندلاوي ثمّ بعد َالاستيلاء على همدان أمرَخليل بالتوجهِ الى سنة وصابلاغ وفيها أصطدموا مع الجيش الروسي في عدّة مواقع ثم استولوا على سِنة ثم سلــــّموها للجيش النظامي الذي وردهم بعد 15 يوم وبعدَها رَجَعَ الفوج بأ ُمرة محمود السندي الى همدان وتحرّك القائد العسكري الباشا حسين رؤوف الى خانقين ومعهُ العديد من المندلاويين المتطوعين ومشى من هناك الى قوره تو وقسم من جيشهِ تحرّكَ نحو ده برالة \ده بالة وكيلان وأخذ برفقتهِ سليمان خان بن داود خان رئيس عشائركلهور ومشى قسم ٌمن جيشهِ الى قورة تو واصطدمَ مع السنجاوية في ايران حيث ان السنجاوية قد قتلوا الطياراسماعيل حقي بگ في قوره تو وكان برفقة موسى افندي كمجاهد ومعهُ ( خلف شلفون. ولي امين. عبد الرحمن جاسم اغا. عبد الستار موسى. چامل النداوي )  ثم قـــُتلَ العديد منهم على يد السنجاوين في الحمــّام فقررالقائد حسين رؤوف نهب البلدة وإباحتها ولما كثـــُرَت الشكاوي من الحكومة الايرانية بواسطة سفرائها اُمرالقائد بالعودة الى بغداد وهكذا فشلـــَت الحملة وقد قـــُتلَ الكثيرمن فوج مندلي في كرند. في 9\9\1920 احتـــّل الجيش البريطاني شهربان وبلدروز وبعدها وصلَ كتاب من حاكم خانقين الى حاكم مندلي علي شاه يطلب منهُ المجيء الى النفط خانة هو وعائلتهُ وعند ذاك تتــّخــِذ الحكومة الاحتياطات اللازمة لايصالهُ الى خانقين وبعد مساعدتهُ من الحكومة المؤقتة أوصلَ الاهلون الحاكم الى النفط خانة وسلــّموهُ بيد فتح الله بگ رئيس عشيرة الدلو في خانقين وهوبدورهِ اوصله ُالى حاكم خانقين. في العام 1926 هدمّ القائمقام خيري الهنداوي سراي الحكومة لقـــِدَمهُ على أمل أن تبني الحكومة سرايا فخمة وعصرية ولهذا السبب أيضا ً هَدّمَ بعض بنايات البلدية وأتخذها دوائربعدَ ترميمها. في 1909 قدم َ الاهلون شكاواهم وهم 50 شخصا ًمن كل المحلات الى الوالي ملا نجم الدين في بغداد ومن بعدهُ الى ناظم باشا والي بغداد وكان طلبهم مُنصبا ًعلى أقامة خزان قرب جبل گيسگة, فاقتنع الوالي وباشرَبمخابرة الباب العالي وبعدَ أن أصبحَ عبد الله أفندي البياتي عضوا في مجلس العموم لولاية بغداد في عهد والي بغداد جمال باشا أبرقَ الوالي الى الوزارة بالمباشرة بالعمل. ففاتحت الوزارة الالمان في أواخر1911 وجاءَ مهندسان المانيان وكشفا الموقع وقد ّروا أحتياج الخزان ب 100 ليرة ذهب تركية فأ ُرسلَ التقريرالى الاستانة وأدخلــَت الحكومة المبلغ في الميزانية لسنة 1914 وحدثــَت الحرب ولم ينفذ المشروع. أثناء ح- ع- 1 جاءَ وكيل القائد العثماني الحاج عارف بگ الى مندلي بسيارة تورن حمراء وبرفقتهُ الماني أسمهُ شنومان وقد جلبَ معهُ أكياسا ً من الذهب ( ليرات عثمانية رشادية ) لشراء الاطعمة للجيش العثماني, فشكلّت الحكومة المحلية لجنة من الضباط وقائد الفوج محمود السندي وعــَمــِلــَت الحكومة المحلية من نيسان \1917 حتى تشرين الاول 1917. كانَ في سوق الصغيرعوائل متفرقة ومعتمـِد َة على نفسها لاتهابُ الحكومة لايؤدون الجندية يسمونــَهم الفرارية وهما عائلة سلگة سليمان بگ وبيت فرمان داود آغا وأخيهُ أحمد داود آغا وقد أخذ احدهم بندقية من جندي تركي, وكانت بينهم عداوة أي العائلتين وفي عيدالاضحى أجتمع الطرفان للصلح عند نهيرشاخة الباغچه خانة الذي هوفرع من نهرجني قرب دورجماعة فرمان داود آغا وبعدَ مناقشات حادّة أستعملوا السلاح وقــُتلَ 14 شخصاً من كلا الطرفين. كمال مظهرأحمد:في 1917 اثناء ح- ع- 1 تمكـــّن الانكليزمن شراءِ ذ ِمـــَم بعض الكلهرلمقاتلة القبائل الموالية للالمان والعثمانيين ومنهم السنجاويين , ففي الاشهرالاولى من 1917 وبعد دخول الانكليزالى بغداد حاولَ ضابط انكليزي أن يحتـــّل مندلي بطريقة ملتوية فراسلَ علي آغا رئيس الحكومة المحلية المؤقتة في مندلي قائلا له : أنني عازمٌ على السفرنحوَ بغداد عن طريق مندلي ومعي قوة تبلـــُغ 40 فارسا ًمن الجيش ومائتي فارس من الكلهرفردّ عليهِ علي : لامانع حول دخولك ولكننا نرفض دخول فوارس الكلهرلوجود خصومة بيننا ثم حاولَ إحتلال البلدة ليلا ًولما وصلت قواته ُالى أنحاء كومه سه نگ أصطدمت القوات بقوات الأهلين الكامنة في طريقهم ورّدوهــُم على أعقابهم وانّ سلمان من سكنة محلة قلعة ميرحاج \ قلم حاج يعتبرأول مختارفي قضاء مندلي في العهد الملكي في 1923 وتوفي 1968، وله ذرية صالحة منهم: عبد علي، فليح، عبد الحسين مديرالاسواق المركزية في مندلي. محمد امين زكي \1939 في قضاء مندلي عشيرة قرة ولوس الكوردية التي يبلغ تعدادها 500 أسرة تقريباً. آفاق عربية: نيسان \1990: بَعدَ تحريرالمدينة الاردنية معّان من العثمانيين قبلَ 10\حزيران \1916 بعثَ الاميرزيد الى والدهُ الشريف حسين بن علي ما يلي : عندَ الهجوم على معان أصيبَ 26 ضابطا ً بجروح منهم رشيد المندلاوي. ج: النورالعدد  196 في 12\6\1969: نهرگنكير وفيها ذكرالجلسة 28 من محاضراتفاقيات الحدود 1913\1914 وذلك بتقسيم مياه گنكير مناصفة بين مندلي العراقية وسمبارالايرانية. طلبَ مجلس التخطيط في كتابهِ المرقم  23 وحسب جلسَتهُ المنعقدة في 5\9\1961 والمرقمة 30 الى مؤسسة المدام مكدونالد الاستشارية دراسة مشاريع مندلي وبدرة وجصان, وقد قَدَمّت الشركة الاستشارية تقريرَين أحدهما يتضمــّن دراسة التربة والزراعة من قبل شركة هنستك للخدمات الفنية والآخر يتضمن الري والبزل والمشاريع للمنطقة والمُقدمات بموجب كتابها المرقم 43\6\ أس المؤرخ في 14\11\1962 وتلخيص المشروع: القسم الاول:أنَ مساحتهُ 1400 كم (560000) مشارة ويــَقع في قضاء مندلي والذي يتوقف أروائهُ في الوقت الحاضر على مياه گنگيرالقادمة من أيران. أحال مجلس التخطيط مقاولة مشروع ( ري مندلي ) المتضمــّنة إنشاء قناة التغذية وشبكة ري مندلي بعُهدة أحد المقاولين وقد بلغَ سعر العطاء 2,662,947 مليون دينار. وخـــَو ّل المجلس وزارة الاصلاح الزراعي صلاحية التعاقد والتنفيذ. عدنان منصور: عدد العوائل المُرّحلة من قرة ولوس 1769 عائلة وعدد أفرادها  10308 والعوائل المُهجّرة من داخل مندلي 19عائلة وأفرادها 96 فرد. محاكم مندلي \1975: بداءة مندلي: 51. صلح مندلي: 405. دعاوي شرعية مندلي: 275. جزائية مندلي: 1094. تحقيقية مندلي 649. معاملات شرعية مندلي: 1015. م: العراق 10\ ك - 2-1959: بيان من وزارة المالية: بناءاً على السلطة المُخولة لي بموجب الفقرة هـ من المادة 2 من قانون رسم الاستهلاك رقم 59 لسنة  1933 المُعدّل بالقانون رقم  49 لسنة 1936 قررّتُ بهذا تعديل الحّد الجنوبي لمركزأستهلاك مندلي المُعيّن ببياننا المُرقّم 13486 والمؤرخ في 18\ تموز\ 1948 وجعلـــــُهُ كما هو أدناه. جنوبا ً: الطريق الفاصل بين قرية كپرات وقلعة سعيد المحاددة لنهرقزانية الماربطاحونة بادة قريش الخربَة الى ملتقى النهرالمذكوربطريق أحمد آغا العام الذي يَبعُد عن المركز كيلومترين. وزير المالية : د- فيصل السامر: ظلامة برقم 25 من 19 ملاكي بساتين قضاء مندلي الى الملك فيصل الاول ملك العراق في 9\ مايس \1927, وفيها أنَ مندلي فيها 84 قرية. البلاذري : ان مالك بن الحارث الاشتر امه كوردية اخذها ابوه من عسكر ابن الاشتر. ان جي اسم اصفهان القديم, وان بهرسيرهي أحدى المدن السبع التي تشكل النهروان. سياحتنامة حدود: يصل الماء الى مندلي الى قرية دوشيخ وقزانية وزراعـــّها من كلهروقبيلة قرةولوس. صلاح المندلاوي: 1928 كان مورد مندلي من الحمضيات 500 ألف روپية وأن علي كيمياوي أشترى500  فصيل من نخيل مندلي. نشرة مندلي العدد – 12 في 1\ 3\2009: جواد كاظم البزاز: ( محلة قلعة جميل بگ ) تحيطها البساتين من 3 جهات وأزقتها سه رآسياو ونجاريل وشارع ستين وكمالة ونعل به ند وفيها جعفرالحلاق والحاج عارف البزاز ومقهى جلالي وقادرمحمود وجعفر مراد وابو هاني والعطارين شكرشيرخان- الحاج سلطان- سليمان قرة- احمد مراد دارة- رحمن- ملا كاظم وفيها مزارشيخ مندلي وباوة حافظ وجامع آغا سيد وشلال سه رآسياو. خطط بغداد وانهارالعراق القديمة : مكسمليان شتريك 1900: ترجمة د- خالد اسماعيل علي 1986 : تامـــّرا ونهروان ابنا جوخي حفرا النهرين فنسبا اليهما. ان الاراضي كانت تقسم الى سواد, كوره, طساسيج: ومن شاذ قـــُباد  8  طساسيج ومنها حرف و:البـــَنـــَدينيجين. ويقسم العراق الى 6 كورات الخامس منها حــــُلوان ومدنها 7 والرقم 7  فيها بـــَنـــْدَنيجان. ان سكـــّة عبدَويه ( الدربونه ) وقصر عبدَويه في طريق براثا, قد نــــُســـِبَ الى رجل من الازد والازد كانوا يعيشون في اراضي مندلي. كان في بغداد مرابض منها مربض ابي ايوب المعروف بابي ايوب الخــــُزي المورياني ( موريان قرية من كورة من كوَرالاهواز يـــُقال لها مناذر). الرياضة في مندلي: ظاهرحبيب: في منتصف الستينات شكل الشهيد جواميرفريق من شباب مندلي باسم الفتح الاهلي ( جارية, به تگه وكه ر, كومة سه نگ ) ومنهم: صبحي بيرام, خسر وشمس الدين, كاظم جهانگير, جمال سعد الله, فاضل حبيب, علي حسين شمة, حسين صحبت, حميد نامدار, محمد ناصر, محمد ظاهرشاهين, جبارنايلي, روضان سه ي مامه ي, اول ملعب لهم قرب الگلال والاعمدة من جذوع النخيل, بعد التحاق معظم اللاعبين بالثورة الكوردية 1974 حــــُلّ الفريق. فريق الشبيبة الديمقراطي لكرة القدم اول فريق أسسه خضركريم ثم حلـــّهُ بعد سيطرة البعثيين على السلطة, شكلّ البعثيين فريق باسم العروبة ثمّ سمى صلاح راشد فريقه فريق المنظمة. في قلعة بالي فريق العاصفة المقرفي مقهى اكبري { محمد مهدي, مصطفى حسن, رحمن روضان, يوسف ستار, فاضل حسين, حسين ستار, لطيف عبد القادر, يوسف غلام, ناصررستم, سلمان حسين, مهدي ميرزالي, جليل كاكي }. شباب من السوق الصغيراسسوا فريق الهلال الاهلي { عبد الخالق توفيق, جمال ناصر\ جمال عمو, عباس شكر, عباس مراد, مجيد حميد, هاشم سيد محمد, فهد رجب, احمد عيسى, حامي الهدف قاسم حسن وكامل سه رتيپ كان مقره في مقهی جلالي لعبَ مع شهربان وبعقوبة‌ وخانقين وبغداد. حـــُلّ في 1982 ثم أعيدَ في دورمندلي من قبل ناصررضا, كريم توفيق, حسين توفيق.في محلة‌ النقيب فريق الطليعة. في قلم حاج فريق الصمود. في بوياقي فريق الحرية ثمّ اصبح اسمه فريق البعث. في الساحة والميدان ناصررضا بطل العراق وعبد الخالق توفيق. ومن مؤسسي فريق نقابة المعلمين \ مندلي لكرة الطائرة: رحمن روضان, ابراهيم فرحان, محمد مجيد, يوسف عبد الستار, صادق جعفر, سالم حسن, ابراهيم فرحان, علي سليمان داموك, ياسين حكمان, كاظم بندر, حسين علي. في ستينات القرن العشرين اُسس فريق كروي من مؤسسيه ( فهد رجب وعباس مراد وعباس شكروالسيد قاسم). ومهنة الحسيرة چي الذي يعمل الحصير: مارسها داود السة قه چي الذي كان سقائا  ًللماء فيما سبق ودرويش وجاسم وقاسم من سكنة هني مني وثلاث اخوة من محلة بوياقي باقروصادق وتوفيق وفي السوق الصغيراحمد كوي. علاء عبدالرحمن. وفي مندلي مدرسة الفجرالجديد في قرية جميلة مديرها عبدالرحمن, ومن شهداء مندلي: الشهيد محمود طاهرالمندلاوي  2007 مندلي, عباس كريم النجار 2008 كنعان دور مندلي, منيرولي علي الكاكه يي  2008 قاطع السعدية, رافد غالب عبد الكريم  2006 بعقوبة, م- مندلي : ان المرحوم حسين صالح نمنمة من مندلي قتلَ القائد الروسي الذي كان برتبة كولونيل واستولى على خنجرهُ وما زالت عائلتهُ تحتفظ بهِ. حسين فرحان: فريق قلم حاج ومن لاعبيهِ أمجد نافع وقد أتحــّدَ مع فريق حي البكر ولعب لمنتخب مندلي في السليمانية  2008. فرق بلدروزلكرة القدم: نسورمندلي وصقورمندلي  2008. من أحد المعمرات:انهُ في الثلاثينيات والاربعينيات كان هناك 3 من السقائين في مندلي { حمزة, جاسي, ختگي} لان مياه الدورمن الابار كانت مالحة وكانوا يجلبون الماء من سكن يهودي ( سه ر آسياو), وكانوا يبادلون كل 2 مشكة من الماء أي الجود برغيفين من الخبز وفي حالة عدم توفرها بمادة غذائية أخرى. الشيخ سليمان كاكه خان ميران: ٢٢\١\٢٠١٠: في ١٩٣٠ بدات بناية البيوت في قره‌ ولوس بماده‌ الطين ومن الاوائل الذين بنوا بالطين هم طائفة خانه گه يل وبعدهم طائفة سليمان بيگ والكه مه رييل \ الچه رمه وه ندية  بنوا بالتالي. من الذين عملوا في حماية الحدود:عبد المايه گه, خماني ابو سالم الشاعر. ج: أبناء العراق: حصلت موافقة‌ وزيرالداخلية‌ علی تشكيل فوج طوارىء في ناحية مندلي بعد 2003. محمد مندلاوي: فهد المندلاوي توفي في السجن بسبب إتهامهِ بالتجسس لصالح النظام الايراني وهي تهمة باطلة وكان سببها الاصلي رفضهُ تعليمات الدولة حولَ عدم التكلم باللغة الكوردية, من مقاهي مندلي: علگة الكلهوري, داود داغرة جانالي, سليمان (سلگ ويس )  قرب الحسينية ثمّ أستلمَ المقهى تعباني والثانية لجباري والثالثة لستاري القرة ولوسي وجميع أصحاب هذه المقاهي من بقايا المغول, مطعمان الاول كريم ( كه رگه) كبابچي في محلة نانه و( بازار گورا ), الثاني لقاسم شيرة السية سية وهوأخو جاسم وتعبان وقد هجرهُم النظام السابق الى ايران بحــُجــَة التبعية, محل لبيع المعلاگ, ومصورأسمهُ طالب كور ثمّ شخص أسمهُ أكرم غفوري وعــَمــِلَ معهُ حسين من بتگوكه ر وقد نقلَ أكرم الاستوديوالی بعقوبة‌ بعدَ خراب مندلي, وأول كاتب للعرائض في مندلي في بداية الخمسينات هوعيدان سلمان أبوأبراهيم ( وأبراهيم وصلَ الی رتبة لواءعسكري ) وثاني كاتب عرائض هو حسين كورالماهي ده شت من قرية السامري في  ايران, الحلاقين: قادري في الاربعينات تبريده كتبريد الملالي القدماء حيث يهزالتبريد جلال بيومية ٣٠ فلسا حيث كانت الحلاقة ب 10 فلوس, عسكرة سه فرة السية سية معَ أخيهِ أحمد ومحل جمال هه واسه لي الخزل,وأكبرأخوعسكرة وأنّ ابن اكبرأسمهُ مولود لايزال حلاق في ورازه رو \ بلدروز, وكان أكبر بالاضافة الى الحلاقة يحــــّّدُ الآلات كالسكاكين او الطباروكانت أجرتهُ 8  فلوس مختلفا ًعن الاخرين الذينَ كانت أجرتهــُم10 فلوس وحلاق بالقرب من مقهی حشمت وخان مسعود, في الخمسينات كان هناك سائق تنكه ر اسمهُ رحيم فاني. الخانات : خان مسعود ومن ضمنها مقهى داغرة الذي كان يعمل معهُ حسين هه واسه لي, خان أكرام سايخان, وحمامان: 1- حجي عبد النبي في بازار گورا بالقرب من المدرسة الابتدائية للبنات التي كانت في السابق تكية دادة عه لو العائدة للاتراك العلويين وقد هــُد ِمت في آواخرأيام العثمانيين ثم بنيت مدرسة بمكانها في عهد البريطانيين 2- حمام بازار بيچگ. وزارة‌ البيئة‌: في محافظة‌ ديالی محمية‌ للغزال الطبيعي في مندلي وهي المنطقة‌ المحمية‌ الوحيدة‌ في المحافظة‌ في المقاطعة‌ ٢٥\ گوگ تپة وأن المساحة الاجمالية لها 5000  دونم والمُستَغلة حاليا ً كمرحلة أولى هي 400  دونم وقد تمّ إكمال المحمية 2001 حيث تمّ إستلام وجبة من غزال الريم العربي بتاريخ 27\8\2005. وثيقة إلغاء قضاء مندلي: المرسوم 459 في 26\7\1987 أستنادا ً الى أحكام المادة 5 ألفقرة أ من المادة 6 من قانون المحافظات المرّقم  159 لسنة  1969 المُعَدّل رَسَمنا بما هو آت:1- يُلغى قضاء مندلي وتستحدث ناحية بإسم مندلي يكون مركزها في قصبة مندلي وحدودها الادارية نفس الحدود الادارية لمركز القضاء.2- تلغى ناحية بلدروز ويُستحدَث قضاء بإسم بلدروزيكون مركزهُ مدينة بلدروزوحدوده ُ الادارية نفس الحدود الادارية لناحية بلدروزوتتبعهُ ناحيتا مندلي وقزانية وبنفس حدودهما الادارية. على وزيرالحكم المحلي تنفيذ هذا المرسوم.  كُتبَ ببغداد 30\ذي القعدة\ 1407هـ - 26\ تموز\ 1987. مرسوم جمهوري:الرقم  ٢٨٥ أستنادا ً الى موافقة مجلس قيادة الثورة- مكتب أمانة السر- بكتابهِ المرقم 22\11\5625  في  5\11\1974, وبناءا ً على ما عرَضهُ وزيرالداخلية رسَمنا بما هوآت: إحداث ناحية في محافظة ديالى بأسم ناحية مركزمندلي يكون مركزها في قرية مندلي وترتبط بقضاء مندلي وتتألف من المقاطعات المُبينة أرقامها وأسمائها أدناه: بساتين فلشت الغربية, بساتين فلشت الشرقية, جني الشرقية, جني الغربية, نهرالسوق الكبير, نهرالسوق الشرقي, نهرباخ الشمالية, نهرالغربية, بزايزنهرالسوق وقلم حاج والنقيب, قصبة مندلي, وادي گنگير, إمام رحمن, أراضي ميدان وقره خنزير, الطالعة وكركوش, بساتين نقيب, گوگتپة, أراضي الشوكة والديمة, أراضي النفط, أراضي المرجانيات والكُشك, أراضي الندا, الطحماي الشمالية, النبي تيران- سندييل, نهراُوقي- عين السبع, أراضي آوريچة, أراضي الندا الوسطى, أراضي الندا الشمالية, المغيتر الشمالية 3 %  من المغيتر الجنوبية, طحماية الجنوبية. مركز قضاء مندلي: حدودها الادارية في الحدود الخارجية للمقاطعات المرقمة:43, 26, 25, 34, 16, 17, 24, 31, وقسم من ب من 30. على وزيرالداخلية تنفيذ هذا المرسوم كُتِبَ ببغداد 23\ ربيع الاول \1395هـ - 5\9\1975 أحمد حسن البكررئيس الجمهورية العراقية. قری مقاطعة‌ شيخ ميدان: كرم الله: ١٣٩ دونم. علي مامه ي: ٢ دونم. داود باقر:١٠ دونم. قسمه‌ الله:١٢ دونم. خلف حسن:٦ دونم. هگوه ره كرم خان:2 دونم. خورشيد باش:10 دونم. حه مه د مامگة:1 دونم. كرهر:1 دونم. كاكه خان:2 دونم. پيرداود:3 دونم. داري أسماعيل:2 دونم. شجرة:19 دونم. محمود:1 دونم. الحاج علي:1 دونم. حميد شريف روهان:3 دونم. حسين علي مشاير:3 دونم. سيد أحمد رستم:2 دونم. خلف ولي جاسم:2 دونم. شاكرعلي وشركائهُ:1 دونم. سيد أحمد رستم:1 دونم. سيد سلمان سيد:1 دونم. سامي وشركائهُ:12 دونم. سروروغلام:1 دونم في قطعة  83 و1 دونم في قطعة 75 و1 دونم في قطعة 84. علي قادروشركائهُ:2 دونم. مقاطعة گوگتپبة: فرمان حسن:6 دونم. نوروزمراد خان:4  دونم. خسرو:3 دونم. قيتيل:5 دونم. فتالي:3دونم. مقاطعة الشوكة الديمة:آينة:6 دونم. حميد شفي:16 دونم. شامار ولي:8  دونم. حاج عبد مصطفى:8 دونم. البساتين:حسين ويس:1 دونم. شامار ولي:6 دونم. الحاج عبد مصطفى:8 دونم. مقاطعة نهرأوقي- عين السبع:قمر ياخي: 1 دونم. سلي:9 دونم. ساية مير:10 دونم. داود حسين:6 دونم. جه مشير:4 دونم. عزيزماجه:4 دونم. محمد حسين:3 دونم. مير:4 دونم. رشيد آزگة:11 دونم. ج- الأتحاد 9\2006:قرّرَ المجلس البلدي \ ناحية مندلي في جلستهُ 36 في 29\8\2006 بربط مندلي أداريا ًبأقليم كوردستان وأرسلَت نُسَخ من المحضربرقم 590 ككــُتب رسمية في 5\9\2006 الى مجلس النواب العراقي والمجلس الوطني الكوردستاني وقائمقامية قضاء بلدروز. ج- التآخي:١\٦\٢٠٠٧ الجمعة‌ عقدَ مۆتمرا لرص الصفوف والتعاون بين مختلف الافخاذ والعوائل المعروفة القرة ولوسية في منزل الشيخ الحاج حميد في جميلة لشيوخ ووجهاء وشخصيات سياسية‌ وأجتماعية‌ وثقافية. في شهر٥\ ٢٠٠٧  فجرّ أنتحاريا ًنفسهُ في وسط مطعم ومقهی شعبي الساعة العاشرة صباحا ًفي مندلي وكانت الحصيلة 8 شهداء و34 جريحا ً. 1\7\2008 أنطلقت مظاهرة في بغداد من قبل أبناء مندلي المُرّحلين في 1975 ضدَ توصيات دي مستورا والذي أوصى فيهِ ضَم مندلي للحكومة المركزية. ثمّ زارَوفد من وجهاء قرة ولوس الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكوردستاني \بغداد بعدَ التوصيات بالضمّ,وضمّ الوفد كلا ًمن السادة أكرم ساية أمير بگ, سايميرهاشم, صبحي حيدرخان, شيرزاد كاظم, حيدرصفر. تاريخ الأدب العربي: بروكلمان: ترجمة د- عبد الحليم النجار: ان الرازي اسمه ابو بكراحمد بن علي الجصاص الرازي,وان الكچي البصري ابومسلم ابراهيم بن عبد الله بن مسلم قد كتب الســـــُنن ولدَ200هـ وقد مدحهُ البحتري بقصيدة . انساب الاشراف للبلاذري وتاريخ العرب: ان مصعب بن الزبيرعندما وليَ قال للحكم بن المنذر بن الجارود يا ابن الخبيثة أتدري من انت: انت من الجارود الذي كان علجا بجزيرة ابن كاوان فارسيا فقطعَ الى ساحل العرب فانتمى الى عبد القيس. البغدادي : تاريخ بغداد: ابومسلم ابراهيم بن عبد الله بن مسلم البصري المعروف بالگچي صدوق ثقة توفي 292هـ. مذكرات مأمون بگ: في 744 م خرج ابن معاوية من الكوفة وقصد المدائن وبلاد الجبل ( ميديا ) فبايعه اهلها وان الخوارج الاساورة منهم ماه أفريدون قتلوا مسعود التميمي وكانوا يسكنون عند نهرالاساورة. وكانت الزراعة في واحة خوارزم تعتمد على انظمة الري وكانت تابعة للساسانيين ( المعد : هنا الشبه بالاعتماد على أنظمة الري مثل قرة ولوس). قاموس الاعلام: التـــــّـُرســَخي: نسبة الى ترسخ قرية في نواحي بندنيجين من أعمال بغداد ومنها أبوعبد الله عنازبن مدلل بن خلف الترسخي شيخ ضريريؤذن في مسجد ابي عبد الله بن جردة وكتبت عنه أحاديث كثيرة ببغداد. انباء الغمربابناء العمر: بعد موت ابراهيم الده ربندي صاحب بلاد الده شت توجه قرا يوسف الى منطقة شماخي في الده شت ثم توجه ابن تيمورلنك الى تبريزلمحاربة قرا يوسف وكانت فيها ماردين من ضمن منطقة حكمه ثم حارب
قرا يوسف القائد قرايلك وهجم قرا يوسف على حلب وفيها فرّ الكثيرمن التركمان الاوشرية\ الاوسرية. بعد وفاة اسكندربن قرا يوسف تصالح قرا يوسف مع ابنه الاكبرمحمد شاه صاحب بغداد علما ان قرا يوسف قد وصل الى القاهرة. قرا يوسف بن قرا محمد التركماني ( قوم رحالـــــّة ) سيطرواعلى عراق العرب والعجم وتبريزوبغداد وماردين والموصل من اللنك من ابي بكر بن مرزا شاه بن اللنك الذي ينتمي الى احمد بن اويس.غزا شاه رخ ملك الشرق تبريزعندما كان قرا يوسف فيها وجلا اهلها الى سمرقند وبعدهم عاثت الكورد فيمن بقي لديهم. الملكة الوالية الحاكمة على منطقة تسترهي: تندو حسين أويس بنت عم شاه بن شاه زاده بن أويس ( وصف تستر:منطقة تبدأ من دجلة وتنتهي عند واسط ) وقد جذبت العرب بالبصرة وصارفي مملكتها الجزيرة وواسط ويدعى لها في المنابروتضرب النقود بأسمها. صار الحجاج الى البصرة فوجه جيشه لمحاربة ابن الاشعث وضمه الى ابنه محمد فواقعه بمسكن فقتل بسطام بن مصقلة وجماعة بايعوه على الموت ثم ان ابن الاشعث انهزم واصحابه حتى صاروا الى سابورمن فارس فاجتمعت اليه مع اصحابه  فقاتلهم عمارة بن تميم القائد العسكري للحجاج قتالا شديدا ثم ان ابن الاشعث انهزم ومن معه وقاتلت الكورد بعد مضي ابن الاشعث القائد عمارة قتالا شديدا على العقبة. في مكان آخرمن الكتاب بلغ الحجاج بن حارثة خروج مطرف فاتبعه وصارمعه في 30 ودخل مطرف حلوان فقاتله عامله عامل حلوان قتالا خفيفا ثم بعث اليه العامل ان اخرج من حلوان فاني أكره ان ينالك واصحابك مني مكروه فمضى وعرضَ لهُ الكورد فاوقع بهم { المعد : واحدة من الادلة الكثيرة على وجود الكورد في هذه المناطق منذ الاف السنين }. ان محمد بن مروان الآمدي في آمد كانت بينه وبين جيش الخوارج حرب بقيادة صالح شبيب ثم سارصالح فيمن بقي معه حتى أتى الموصل ثم أتى الى الده سگرة, حسين بن اويس بن حسين صاحب تبريزوبغداد قتل بمواطأة اخيه احمد باشارة الشيخ خجا الكججاني سنة  783 هـ . رقية بنت العفيف عبد السلام بصرية مضرية حدثــــّت بالاجازة عن شيوخ مصروالشام كابن المصري وابن سيد الناس من المصريين ومن البندنيجي والمزي من الشاميين . كتاب الرحالة الروس في الشرق الاوسط: ب- م- دانتسيغ: ترجمة:د- معروف خزنة دار: في صيف 1913 جاب القنصل الروسي العام ببغداد أ.أ.أورلوڤ الحدود التركية الايرانية. وفي مذكرات سفره { يوميات مسافر في الحدود التركية- الايرانية في سنة 1913,(( مواد ومصادردراسة الشرق )) پيتروغراد,1915, ص- 133- 218} يصف المناطق بين مندلي والوند وهورامان. المعلومات التي يوردها أورلوڤ مهمة وطريفة,خصوصا ًالملاحظات الاتنوغرافية المتعلقة بقبائل زنگنة,سنجابي,كلاولوس,الجاف,الكلهر وقبائل أخرى. هامش كتاب أنباء الغمربأبناء العمرعن سيد عبد الله الحسيني الحضرمي: ان مرجان اوقف على جامع مرجان في 758 هـ املاكاً ضخمة ونصّ هذه الوقفية منقوش على جدار الجامع وهي وقف على تدريس المنهجين المذهبين الشافعي والحنفي وقد منعَ الواقف ان يــــَعقـــِد الوالي فيها ديواناً للفصل في القضايا الشرعية. طارق كامل: تركمان العراق: ان دولة التركمان القره قوينلويين في عهدهم استبدلوا اسم مدينة كركوك من كرخيني الى كركوك . مصطفى جواد: لقد ابقى تيمورلنك في عبوره من بلاد ايران الى العراق كثيرا ًمن القبائل التركمانية, وقد اختلطت قبائل التركمان القره قوينلية والاق قوينلية بسكان شرقي العراق وشماله وان الفترة التي قضوها في الحكم هي كافية لامتزاجهم بالشعب وانصهارهم مع الاتراك الذين سبقوهم في اتخاذ العراق والجزيرة وطناً,وبدخول الصفويين العراق 1508 م ازدادت كثافة التركمان في المنطقة لان الشعب الذي كان يحكمه اسماعيل الصفوي واولاده من التركمان وجيشه الذي كان يسمى قزلباشية يتكون القسم الاكبرمنه من التركمان. تركمان العراق: جاسم محمد طوزلو: يعدد فيها جاسم عدد المناطق للتركمان وفيها الرقم 17- قضاء مدينة مندلي غالبية سكانها من السنة التركمان والكورد الفيلية. م - سومر 8  في 1952: هيرودتس ذكرمندلي بأسم اردريكا وقال ان فيها عيون للنفط. تاريخ الدولة العربية: يوليوس فلهوزن: الازد ازد الكوفة ينتمون الى دوس وكانوا يقطنون جبال الصراة والتحق بهم في البصرة في 60 هـ ازد عــــُمان الذين ينتمون الى مـــَزون وهم من غيرالعرب وعملهم الصيد وهناك ازد غرب الجزيرة يعملون في الحياكة, كان لخزاعة قرى في واحة مرو وفيهم من الاكـــّاريين الاعاجم وكانوا يؤيدون دعوة العباسيين وينسب الخزاعيون الى الازد وكانوا دوما في الصفوف المعارضة لحكم الامويين. تاريخ الاسلام: د- حسن ابراهيم حسن ط - 1 في1945 طبعة 14 في 1996: اشارابن رستة في كتابه الاعلاق النفيسة ( قرن 3 هـ ) انفق كسرى ابرويز مال عظيم على دجلة ليعود الماء الى دجلة العوراء فاعياه ذلك وجرت دجلة في موضعها الذي هو اليوم بين يدي واسط, فصارت البطحاء هذه التي تكون اليوم فاعورت دجلة من ذلك الموضع المكسورالى مذار وبطلت تلك البطائح التي كانت بجوخي فبقي من دجلة دجلة العوراء من المذارالى بحرالهند بمقدار30  فرسخ وهي دجلة البصرة. واشارابن رستة ان في آخرعهد الساسانيين تبين تحول كبيرلدجلة من مجراه الشرقي فيما وراء مذرايا الى مجراه الغربي ( أي شط الحي ). ثم ان دجلة خرقت الارض حتى مرّت بين يدي واسط قبل ان تكون واسط. ولما تحولـــّت دجلة صارت الارضين المتاخمة للمجرى الشرقي القديم صحارى ومفاوز, حيث سكرت دجلة وواضح ان هذا النهرهو أسافل مجرى دجلة الشرقي القديم والحديث,عرقلت الملاحة فيما فوق هذا الموضع, لم يكن موجودا في ايام الساسانيين. فكانت السفن تجري الى شمال عبدسي والمذارحتى ملتقاه بدجلة أي دجلة أيام ابن رستة ثانية في كورة في شمال واسط في مذرايا حتى تأتي المدائن فلا عائق في النهريحول دون سير السفن, كانت السفن قبل الاسلام تجري من بلاد الهند فتدخل دجلة البصرة أي فيض دجلة حتى تأتي المدائن طيسفون فتمرحتى تخرج فوق فم الصلح فتصيرالى دجلة ( أي موضع دجلة السفلى في الازمنة المتأخرة ) بغداد, متى تحول النهر ثانية الى مجراه الشرقي الحالي ؟  في المراجع الاسلامية حتى عهد تيمور في 9هـ  أجمعت على ان دجلة الاسقل كان مايزال يمربواسط. وقد أيــــّد حافظ ابرو هذا الامرفي 820 هـ فكتب انهار تلو أنهار,كان في شرق دجلة نهرطوله 200 ميل وينتهي في دجلة على نحو50 ميل من شمال واسط وكان يروي ما في الجانب الابعد من من دجلة أي ما تاخم ايران. في مكان آخر في الكتاب ورد في بيان الصابي عن نفقات الدولة العباسية في أيام المعتضد,أعمال سقي الفرات ودجلة وجوخي وواسط وعسكروطساسيج بوق وكلواذي ونهربين والرذابين وطريق خراسان. تاريخ التمدن الاسلامي: جرجي زيدان: علق عليه: د- حسين مؤنس 1958: الحسنويه قوم أشداء يقيمون في الخيام وقد ظلوا أهل ظعن ورحلة في معظم وقت تمدن الفرس والترك, وكانت الدول تستعين بهم في الحروب البدوية الشبيهة بالغزو ومقامهم على الاكثرفي كوردستان وارمينيا وجزيرة العراق ولايزال سوادهم هناك, نظرا لتمسكهم بالبداوة لم تستخدمهم الدولة العباسية في أعمالها, وأول من أنشأ دولة كوردية مستقلة في الاسلام هوحسنويه بن حسين البرزكاني زعيم بعض قبائل كوردية في كوردستان  في اواسط القرن 4 هـ وسلطته على ديناور\ دينوروهمذان ونهاوند وسرماج وغيرها وقد اعترف خليفة بغداد بسلطانه ولقـــــّب ابنه بناصرالدولة, واستقل من  ابوعلي بن مروان في دياربكر380 هـ وسلطته على آمد وآرزان وميافارقين وذهبت دولته 489 هـ. الكامل في التاريخ: ابن الاثير: فتح ماســَبذ َان:وهي مدن عدة أصله ُماه سبذان منها أريوجان يخرج مائها الى البندنيجين.  جيمس فيليكس جونز له كتاب فيه فصل باسم اقليم بغداد: ترجمه عبد الوهاب الامين \ صوبه نجلة اسماعيل العزي . م- المورد: يوجد في محلة باب الشيخ ببغداد عقد اسمه عقد المندلاوي, وينقسم سكان بغداد البالغ عددهم 15 ألف الى اتراك أو من ينحدرون من اصل تركي ويليهم الفرس أو المنحدرون من عوائل فارسية واليهود والمسيح وكذلك  والعرب والبدو والغرباء وكالاتي:
الجنس                       العدد
اتراك                         4ألف
فرس                         2500نسمة
يهود                          2500نسمة
مسيح                         2500نسمة
عرب                         2ألف
بدو وغرباء                 2ألف
واللغة السائدة العربية ولغة الطبقة الحاكمة التركية وتليها الفارسية بين التجار وتشيع اللغات الكوردية والاثورية واللرية بين الطبقات الدنيا والحمالين { المعد : هل كان المتحثون باللغة الكوردية اشباح لا يمكن تعدادهم  ام ماذا ؟ }. دليل الخليج الجغرافي 1905: عدد السكان ببغداد تقريبا 140 ألف نسمة وهو الان ضعف العدد  قبل 50 عام لانتشار الطاعون وفي 1831 فيها اليهود 55 ألف والعرب 39 ألف والاتراك 30 ألف والكورد 5,500 نسمة والايرانيون 5 ألف { الهامش
 يعترض المترجمين على تعداد اليهود للكاتب الانكليزي} ويسكن الاتراك الجزء الغربي من بغداد , ويسكن اليهود والمسيحيين بالاحياء المجاورة لسوق الغزل وينتشر البعض من المسيحيين في احياء بغداد الشرقية, وتسكن العناصر العربية والكوردية في باقي اجزاء المدينة عدا الاحياء الموجودة على الشاطىء الايمن حيث يسكنها الايرانيون. تاج العروس من جواهرالقاموس: محمد الحسيني الزبيدي: مندلي: معناها عطرينسب الى المــــَندَل وهي من بلاد الهند. حملة السلطان مراد الرابع لاستعادة بغداد 1638 د- صالح العابد م- المورد 1979:عند وصول بكتاش خان الحاكم الفارسي الى خيمة الصدرالاعظم في نفس الليلة وجد ميتاً ومن هذا الرأي لونكريك ( مات بكتاش خان مسمما بصورة مفاجأة, ويتهم هامر زوجة بكتاش خان بانها هي التي سممته لانها رفضت مرافقته الى الاستانة وقد سلمت القاتلة مع خزينتها الى والدها لورحسين خان حاكم مندلي ). معاهدة زهاب 17 مايس \ 1639 ثم أعيد أقرارها في 1746,1823,1847. كان فيها عن الجانب العثماني مصطفى باشا الصدرالاعظم: المعاهدة تبدأ بآيات قرآنية وقعت في موقع اسمه هاروني بعد ان وصل اليها المحترم شمس الدين محمد بن قولي بك لديه صلاحيات من الشاه , وارسلت رسالة الى الشاه يطلب منه مخول بصلاحية مطلقة نتيجة لذلك عين الشاه المحترم صاروخان لعقد المعاهدة وفي معسكرزهاب تم عقد اجتماع حضره الوزراء والميري ميران والقادة والاغوات أغا الانكشارية وستة آغوات لستة سرايا وضباط آخرون من الجيش, قدم صاروخان والسفيرمحمد قولي بك الى الديوان وتم التوقيع:{{ جصان, بدرة, مندلي, ده رتنك, ده رنة التابعة لباشوية بغداد ستظل تحت سلطة عاهلنا المهيب والذي سوف تكون من ممتلكاته ايضا السهول الواقعة بين مندلي وده رتنك في حين تبقى الجبال تحت سلطة الشاه وتشكل سه رميل الحدود بين ده رتنك وديراني. وذلك الجزء من منطقة هاروني الذي تقطن فيه قبائل الجاف وضياء الدين ستكون للسلطان في حين تبقى zerdony,pezai  تابعة للشاه. وفيها أيضاً: يتعهد الشاه بعدم التحرش والتعرض بقلاع آخسخة وقارص وشهرزور وبغداد والبصرة والاماكن الاخرى الواقعة ضمن الحدود, مثل الحصون والقلاع والمقاطعات والاراضي والتلال والجبال وبعدم تشجيع حركات التمرد في هذه الأماكن. م- المورد 1979:حملة نادرشاه على بغداد د- علاء موسى نورس: كان الشاه اسماعيل الصفوي قد استطاع في 1508 م ان ينتزع بغداد من سيطرة القبيلة التركمانية الآق قوينلو التي حكمت العراق منذ 1468 م ثم غزت قواتهم العراق تحت قيادة نادرشاه سنة 1732 كان فيها أحمد باشا والي بغداد, أسرع أحمد باشا بتحصين مواقع الحدود في درنه ومندلي وبدرة. ابن الاثير: في 572 هـ وصل الملك الذي بخوزعند شملة وهوابن ملكشاه بن محمود الى البندنيجين فخربها ونهبها, ثم بعد رجوعه مرة اخرى الى مندلي نهب من البندنيجيين ما كان سلم من الاولى ثم بعد قتالهم معه فارق الملك ولاية العراق. في 572 هـ كان ابي طاهر صاحب كر( هي جبال منيعة بين فارس واصبهان وخوز) وفيها سارعسكرالخليفة من خوز مع مملوكه سنجر وهوكان المتولي لتلك الاعمال وقد تولاها بعدموت طاشتكين اميرالحاج لانه زوجّ ابنة طاشتكين الى جبال كر وصاحبها يعرف بابي طاهروعادوا عسكرالخليفة منهزمين. ارسل سنجرالى صاحب فارس بن دكلا وشمس الدين أيتغمش صاحب اصبهان وهمذان والري ليساعدوه ضد قشتمرمع عسكره من بغداد لخوفه من تملك الخليفة تلك الجبال فاجابوه الى ما طلب فقوي جانبه. كلمة القلادروس في كتاب مقدمة ابن خلدون تعني ترجمان الروم. البندنيجين كتبت مرة ببندهجين. عبد الرزاق الحسني: العراق بين احتلالين: الوزيرالصادق أوالمخلص ( راست دل ) هو نجم الدين ابي جعفراحمد بن عمران كان واليا على الاعمال الشرقية وهي من التشكيلات الادارية في ذلك الوقت: الخالص, طريق خراسان, البندنيجين. ان هولاكو أقرّ نظام الدين البندنيجي في القضاء والذي كان قاضيا في اواخرأيام العباسيين. من وصية منگوقا آق لهولاكو: أبدأ بهدم القلاع والاسوارمن اول قه الى خراسان فاذا أنهيت ذلك في ايران فتوجه نحوالعراق وأهلك من انتصب لمناوئتك في طريقك من لورو وغيرهم ممن يعادونك. أحصاء قبائل المغول وتعدادهم كما يقول صاحب شجرة الترك: مركيت أومكريت,ايكراس وآلقنوت وهم أخوان كل منهما أصبح لقبيلة جد وام جنكيز خان منهم, قرنوت, قورلاس وايلجيگن وهما اخوان وصارا لقب لقبيلتين, اورماووت, ارلات, باداي وقيشلق وهم اخوان صارلكل منهما طائفة وباداي لقب بترخان. هامش الكتاب : الظاهران امراء اللرمن هؤلاء أو انهم حلــــّوا في الموقع المسمى بأسمهم فكان من سكانه ولاة اللروأمرائهم. مقدمة ابن خلدون: كانت آمد لبعض التركمان فاستنجد كربوقا صاحب خرتبرت بسقمان فسارلانجاده حيث كان ابراهيم بن ينال قد ولی تتش على آمد فبقيت بيده ( المعد: هنا تتش تعني اسم لمدينة أو ولاية أومقاطعة في حين في أماكن عديدة ذكرت كلمة تتش وكانت تفهم على انها اسم لقائد أو لشخص ) وكان ابن حمو قدمـــَلكَ خرتبرت من يد القلادروس ترجمان الروم. كانت له الرها وانطاكيه‌ فملك سليمان قطلمش انطاكيه‌ وبقيت له الرها وخرتبرت واسلم القلادروس الرها. فلما ولـــــّيَ فخرالدولة بن جهير دياربكرضعف القلادوس عن الرها على يد ملك شاه وامره عليها. وقيل ان بلاد ترك وهي كاشغروبلاد سامسون وجـــــُبــــــّــَـى ( الهامش:مدينة كثيرة النخل وقصب السكرومنها ابو علي الجبائي المعتزلي قال في المشترك جبي كورة وبلدة من نواحي خوز وقال ابي الفداء في تقويم البلدان: جبي قرية من نواحي النهروان ). ان ايتاق ساعد شاه مازندران في منطقة نسا وابيورد وعندما سارايتاق والشاه احتشد في اعماله من الكورد والديلم والتركمان وقاتلوا الغز والبرزية بنواحي ده ( الكامل لابن الاثير:استنجد الشاه فجاءه ومعه من  والديلم والاتراك والتركمان الذين يسكنون نواحي ايسكون). 608هـ سليمان بن مرحم اميرالإيوانـــيـــــّــَة من التركمان. قام القاضي باصفهان باستنفارالعامة وبعث التترعسكرالى الري وبعث السلطان عسكرلاعتراضهم فالتقوا في اصفهان وانتقض عنه اخوه غياث الدين وجهان بهلوان الكجي في طائفة من العسكروانهزمت ميسرة التتروالسلطان في اتباعهم. ديوان الاسلام: ابن الغزي: سيد كسروي حسن ابن گچ هو يوسف بن أحمدالقاضي الدينوري الشافعي قتله العيارون في الدينور405 هـ وقال ابن خلكان رفعته بغداد وحطته الدينور. العراق القديم: سپايزر: بمساعدة سالم الالوسي حوالي 1959: ٢٠٠٠ ق- م  كان المنظردائم التغيير والممثلين في تبدل محيّر ينطقون بلغات عديدة ويمثلون شعوب شتى. القضية الكوردية في العشرينات: د- عزيز الحاج: ط -2 :1985: من برقية وزير الدولة لشؤون المستعمرات تشرشل الى المعتمد السامي في بلاد ما بين النهرين پرسي كوكس في 24\ حزيران \ 1921: القسم الثالث فيه: اقترح بان تكون حدود الاقاليم غير العربية خطا ممتدا من مشورداغ الى تجانة محيطا بالموصل ومتبعا الحد السكاني للشعب العربي الصرف ولغاية زاوية الحدود الفارسية في ضواحي مدينة قلعة نفط. ويجب تنظيم هذا الاقليم الى 3 اقسام مستقلة,الاولى هو منطقة شمال غربي الزاب الكبير,والثاني كركوك,والاخر للسليمانية. وربما يجب ان يمتد التقسيم الحالي للسليمانية قليلا ليشمل العناصر الكوردية في ديالى الوسطى شمال قزرباط والعناصر العربية حاليا في قسم كركوك يجب ان تقسم بين سامراء والموصل. احمد فوزي: خناجرو جبال: طبع 1961 : نفوس ١٩٤٧ التي اعتمدتها الامم المتحده‌ للواء ديالی ولمركزمندلي فقط ( في باب القضاء او الناحية ) التعداد العام 36,100 منهم الكورد 18,050 أي 50%. تاج العروس من جواهر القاموس: عند مطاردة ابن الاشعث شبيب تعب الجيش ونزل بطن ارض الموصل ليس بينه وبين سواد إلا نهر حولايا في دادان الاعلى من ارض جوخي حسب ابن الاثير وفي النص خوخي. ان ابوالشوك اخذ ممتلكات سرخاب اخيه ما عدا قلعة دوربلونه وتقاطعا لذلك فسارسرخاب الى البندنيجين وبها سعدي ابن ابي الشوك وفارقها سعدي. سيــــّرَ سعدي ابن اخ مهلهل أخي ابو الشوك الى البندنيجين جمعا فقبضوا على نائب سرخاب ثم عاد سعدي الى قرميسين وفيها نهب الغزحلوان ثم قطع سعدي البندنيجين لابي الفتح ابن دارام ثم سارابراهيم نيال الى قلعة كلجان وامتنعت عليهم ثم حاصروا قلعة دوربلونة فتقدمت طائفة الى البندنيجين فنهبوها وسارابراهيم فيها بالنهب والقتل ثم سارالغز المقيمين بالبندنيجين الى نهرسليلي وقاتلوا ابا دلف القاسم بن محمد الجاواني فهزمهم وسارمهلهل الى بغداد ونزل بها ثم سارعسكر من بغداد الى البندنيجين وقاتلوا الغز وهزمهم الغز. عشائر وبيوتات مندلي: د- عدنان محمد قاسم: الايوانية: تسميتهم نسبة ًالى منطقة ايوان قرب الدجيل ثمّ أرتحلوا الى الحدود العراقية الايرانية ويسموّن بالبعارة لتربيتهم الجـــِمال, يظهرانهم من بقايا القبائل العربية الساكنة في الاحوازأوأنهم من عشيرة كلهرالساكنة في العراق وايران على طول سفوح جبل حمرين الشرقية والغربية وسكنهم القديم كان في المنطقة الواقعة بين تكريت وسامراء وبلد ولاتزال آثارهم في المدينة شاخصة. أحاديث أجريت مع حسين الرحال وحسين جميل في كتاب حنا بطاطو:ان أول ماركسي في العراق هوحسين الرحال المنحدرمن أب عربي وأم تركمانية وكانت أمه من عائلة النفطچي التي تمتعت لأجيال باحتكارمنابع النفط في كركوك, أبوه من الرحالية في محافظة الدليم وينتمي في القرن 19 الى طبقة الچلبيين. والرحال يتحدث عدة لغات الروسية الجورجية الآشورية الفارسية التركية العربية. تجارب الامم: مسكويه: النسخ والتصحيح: هـ . ف . آمدروز: لما قتل بجكم اختلف اهل عساكره فاما الديلم فعقدوا الرياسة لبلسوا ابن مالك بن مسافر الكنكري فهجم عليه الاتراك وقتلوه فانحدر الديلم باكملهم الى البصرة. يوجد كتاب باسم تاريخ ابي يعلي حمزة ابن القلالسي. في الهامش :عاد الحديث الى تمام خبر الواقعة بين بختيار ومن جمع وبين عضد الدولة بقصر الجص. حلية الاولياء: ابو نعيم الاصفهاني مظفر القرمسيني من مشايخ الجبل. شذرات الذهب:ابن العماد: ابراهيم بن دينار ابو حكيم النهرواني الفقيه الحنبلي كانت له مدرسة في باب الازج هو بناها يدرس فيها ويقيم انتفع من علمه ابن الجوزي توفي ودفن قرب بشر الحافي 556 هـ. تاريخ الرسل والملوك: عن مجاهد, قال تلوت آية ( حرقوه وانصروا آلهتكم ان كنتم فاعلين ) عن عبد الله بن عمر فقال اتدري يا مجاهد من الذي اشار بتحريق ابراهيم ( ع ) بالنار قلت:لا,قال:رجل من اعراب فارس, قلت:وهل للفرس اعراب ؟ قال: نعم الكورد. عن يعقوب عن مجاهد ان اعراب فارس تعني الكورد. ان الاصبهذ كالامير في العرب عند الديالمة. دليل الخليج الجغرافي: كان السيد مرزا محمد خان هو اول قنصل ايراني في بغداد 1891 وكان هناك ممثلين قنصليين في كربلاء والنجف وسامراء وخانقين وبدرة ومندالي وكوت العمارة والعمارة والحلة والناصرية ولم تعرف درجاتهم ولا مدى اعتراف السلطات العثمانية بهم. روضات الجنان:الاصفهاني منقحة ومصححة بيروت 1991:من العلماء:ابو الفتح عبد السلام بن محمد بن مكي بن بـــَكْرْوس البغدادي القياري الحمامي نــــُقـــِلَ عنه الحديث توفي 606 هـ  دفن ببغداد. ان ابو الفضل البنديجي وصف علي الاصفهاني لانه سارمعه. وللشيخ مفلح بن الحسين الصيمري مؤلفات:امل الامل, تنقيح المقال, الفوائد الرضوية, مصفى المقال. تجارب الامم: مسكويه: سيا شير الديلمي 295 هـ - 329 هـ. ولما انحدرابوعلي ابن مقلة من الموصل عاد ابو محمد عن الزوزان اليها وحارب ماكرد الديلمي.{ في الهامش: في تكملة الاكمال: الكوردي }. المقدسي: ان اللهجات المستعملة في البلدان الشرقية من الاسلام جميعها تسمى الفارسية واختلافها بين وانعجامها مشكل. اندريه: ان النساء في الاهواز تختص بركوب البقر عوضا عن الدواب. تهذيب سير الاعلام النبلاء: شمس الدين الذهبي: شعيب الارناؤوط, احمد الحمصي, حامد مرشد: الحافظ مفيد بغداد احمد.....كرم البندنيجي ثم البغدادي الازجي. علي محمد مهران المفتي محي الدين القرمسيني ثم الاسكندراني. القـــُلـــُوسي: الامام الحافظ الفقيه قاضي مدينة نصيبين البصري,اخته حفصة بنت سيرين. القــــُردوسي: الامام محدث البصرة هشام حسان الازدي البصري. حسين عبد الله الجصاص البغدادي الجوهري التاجر الصفار. محمد عمر الصيمري شيخ المعتزلة البصريين له كتاب المسائل. الامام النحوي ابراهيم محمد عرفة سليمان العتكي الازدي الواسطي مشهور بنفطويه سكن بغداد. الشيخ الواعظ يعقوب عبد الرحمن احمد يعقوب البغدادي الجصاص. النهاوندي:عبد اله اسحاق
سيامه رد حدث بهمدان. اللكي نزيل البصرة. المحدث ابراهيم احمد حسن القرمسيني الرحال توفي بالموصل. ابو زرعة الگژي الامام محمد الجنيد الجرجاني وهي من قرى جرجان وطبقتهم في خراسان العراق الحجاز. الصيمري شيخ الشافعية وعالمهم قاضي تعلم على يده القاضي الماوردي وله مؤلفات كثيرة. القاضي العلامة حسين نصر المرهف النهاوندي ثم الايدَبني ( ايدَ بن من قرى ديار بكر) الشافعي مات في نهاوند. شذرات الذهب في اخبار من ذهب: الحنبلي ابو العباس البندنيجي قتل في 605 هـ وهو احمد كرم بن غالب البغدادي الازجي الحنبلي. تكملة المعاجم العربية: رينهارت دوزي : ترجمة د- محمد سليم النعيمي: ان مندلي صفة لنوع من الاخشاب يسمى الالوة وهي فصيلة من البقوليات, الرازي :الالوة شجر ضخم ينبت في الجهات الشرقية من بلاد الهند, رائحته زكية ينفع الدماغ. دليل الخليج: لوريمر 1908: بعد تقديم الرحالة فريزر في 1934 تقرير الى الحكومة البريطانية وفيها انه في 1835 خرجت حملة تجريبية للمسح بموافقة الباب العالي بقيادة الكولونيل ف- ر- شيزني والمساح ف- جونز حيث قاموا برحلة في زهاب وقناة النهروان القديمة والمجرى القديم لدجلة بعد بغداد والريف بين دجلة والمرتفعات الفارسية { فقدت هذه في مكتب الهند } وفي مكان آخرانها فقرة لحكومة بومباي برقم 24. ان اقليم بلاد العرب التركية 1876 \ 1905 كان ولايتان ( بغداد, البصرة ) وكانت ولاية بغداد تشمل متصرفيات ( الموصل, كركوك ) وقائمقاميات: الكاظمية, ديلم, عنه, سامراء, خراسان, خانقين, مندلي, العزيزية. الجيش السادس, الفرقة 21 ومقر رئاسته بغداد اللواء 41 ومقر رئاسته بغداد ورقم اللواء 82 ومقر رئاسته في بعقوبة ورقم الكتيبة 3 ومركزها مندلي وهم جيش الرديف من سن 29 الى 38 الذين سبق لهم الخدمة في القوات العثمانية. يتسلم افراد الرديف بنادق مارتيني وملابسهم ومعداتهم سيئة. يوجد في مندلي في 1905 ممثل قنصلي لايران بدون راتب. عند هجوم محمد علي ميرزا على شهرزور انتهز فرصة تفوقه وهدد مدينة بغداد في 1821- 1823 ثم ظهرت قوة تركية في مندالي تحت قيادة الكخيا لحماية العاصمة التي بقي فيها الباشا. تاريخ مدينة السلام: 392- 463 هـ البغدادي حققه وضبطه وعلق عليه: د- بشارعواد معروف 2001: يروى عن ابي اويس ومـــِنـْدَل بن علي ( وفي الهامش:في م: ( جندل ) , محرف, وهو مندل بن علي العنزي المشهور. بغداد مدينة السلام : الطريق من بغداد الى مندلي 79 ميل عبر بني سعد وبهريز وبلدرز وتتألف معظم القوافل الذاهبة من بغداد الى بدرة ومندلي من البغال وهنالك عدد لابأس به من الجمال. وفي قرية مندلي 1500 نسمة وفي كل مندلي  15000 نسمة ولايوجد لها ملحقات. وهناك شرطيا واحدا مندلي. ويوجد مأمور في اتجاه الحدود عند خانقين وقزل رباط ومندلي وبدرة وفي منطقة شط العرب. ذلك بالاضافة الى 5 مأمورين ذوي درجات اقل في العمارة وعنه وام البعرور والديوانية والحي وهيت والكاظمية وخانقين وابو الخصيب ومندلي والمسيب والنجف والناصرية وقزل رباط والقرنة والسماوة وشطرة عجيراوية, يوجد مأمورين لاماكن الحجر الصحي في حاجي قرة ( في قضاء خانقين ) ومندلي وبدرة . في 971 هـ علاء الدين الدمشقي الشافعي شهير بابن الوِسّ مدرس ومفتي. سير اعلام النبلاء: مقدمة التحقيق: المؤرخ شمس الدين الذهبي ولد 673 هـ وكان من اسرة تركمانية الاصل تنتهي بالولاء الى بني تميم سكنوا مدينة ميافارقين ومن اشهر مدنها ديار بكر ويبدو ان جده قايماز قضى حياته فيه. وقال الذهبي ان قايماز ابن الشيخ عبد الله التركماني الفارقي جد ابي, ولقد قرأ الذهبي احاديثا من ابن فيل لابي طاهر الحسن بن احمد بن فيل الباليسي, وله كتاب في التاريخ اسمه معرفة آل مندة ؟؟؟ . دليل الخليج الجغرافي: اقليم بني لام هو سهل يقع بين التلال الايرانية أو بشت كوه والشاطىء الايسر لنهر دجلة من نقطة مواجهة للشيخ سعد الى مدينة العمارة. وعلى اي حال فان الجماعات من قبيلة بني لام في العراق توجد الى الغرب والى الشمال حتى بدرة والزرباطية وحتى مندلي. , وتقيم قبيلة بني ربيعة على ضفتي نهر دجلة في الاراضي الواقعة فوق منطقة قبيلة بني لام, وفي الشمال الشرقي يجاورهم اللور. ويعتبر جزء من قسم الساجواند احد اقسام اللور الغربيين في الوقت الحاضر بالرغم من اختلاف الجنس على انه مرتبط مع بني لام. موسوعة تركمان العراق: نصرت عبد الستار البياتي: ان كورد مندلي هم فقط عشيرة قرة ولوس العراقية الاصلية. الذهبي سير اعلام النبلاء: الشيخ جامع بن ممدود البندنيجي البغدادي الصوفي 647 هـ : سألته كيف نجوت من اسر التتار قال كنت مريضا فتركوني. القــــُلـــُوســـِيّ  ُ الامام الحافظ قاضي مدينة نصيبين البصري القلوسي توفي 271هـ . تاريخ الطبري: ان الماهان هي الدينور ونهاوند. وكان احدهما ماه البصرة والاخر ماه الكوفة. لم يثبت احد من اهل السواد على العهد إلا ما كان لآل كسرى ومن معهم فانه صافية فيما بين حلوان والعراق وكان عمر ( رض ) رضى بالسواد من الريف. في يوم جلولاء: لما بلغ اهل فارس قول عمر( رض ) ورأيه في السواد وما خلفه  قالوا ونحن نرضى بمثل الذي رضوا به لايرضى به الكورد كل بلد ان ينالوا من ريفهم. قال ابو مخنف: ان خنثر بن عبيدة بن خالد خرج مع ال 500 الذين كانوا اعتزلوا مع فروة بن نوفل الاشجعي فنزلوا بالدسكرة والبندنيجين فقاتلت النخع قتالا شديدا. اما بلغك ان الكورد قد كفروا بجبال فارس ! قال : قد بلغني, قال: فتامرنا ان ننطلق معك نحمي بلاد اهل الكوفة ونقاتل عدوهم ونترك بلادنا فقال له وما الكورد انما يكفيهم طائفة منكم . اين يريد ان ينزل فجاءه فقال تركته نزل ديلمايا- وهي قرية من قرى استان بهرسير الى جانب دجلة التي كانت لقدامة بن العجلان الازدي. الطبري: ارسل المعتز مائتي فارس وراجل الى ناحية البندنيجين ورئيسهم تركي يدعى ابلج, فقصدوا الحسن بن علي فانتهبوا داره واغاروا على قريته ثم صاروا الى قرية قريبة منه فاكلوا وشربوا منها ثم استصرخ الحسن اخواله الكورد فقتل ابلج ( المعد: هذا يعني ان ابلج ليس منهم ) ثم بعث الحسن الاسرى وراس ابلج الى بغداد ( المعد: دليل وجود رابط بين المنطقة وحكام بغداد) . احمد الحمد:عملت اختي السيدة فا طمة سجادة بوجهين في مندلي ومعمل السجاد في مندلي تاسس 1970 . عزيز الحاج: القضية الكوردية:في برقية المعتمد السامي في العراق برسي كوكس الى وزير الدولة لشؤون المستعمرات تشرشل 26\ 10\ 1921: عند شرح يونغ لفيصل بحضور كورنراليس ووجودي ومن ضمن ما ذكر: يظهر ان هناك في اطار الاراضي التي جرى تكليف حكومة صاحب الجلالة بمسؤوليتها , خطا عمليا وان لم يكن محددا ( يمتد ) ؟ {هكذا في الاصل} على طول سفوح الهضاب مقسما السكان العرب عن غير العرب. وان القسم الاخير كوردي باستثناء عنصر تركماني صغير. ويمكن لاغراض النقاش تعريف المنطقة التي تمتد وراء هذا الخط بكوردستان. من برقية وزير الدولة لشؤون المستعمرات تشرشل الى المعتمد السامي برسي: 24\ 5\1921: وفيها يجيب على استنتاجاته التي فيها قسم المناطق الكوردية الى مناطق: وفي اجابته عن القسم الثالث: اقترح ان يكون حدود الاقاليم غير العربية خطا ممتدا من مشورداغ الى تجانه محيطا بالموصل ومتبعا الحد السكاني للشعب العربي الصرف ولغاية زاوية الحدود الفارسية في ضواحي مدينة قلعة نفط. ويجب تنظيم هذا الاقليم الى 3 اقسام مستقلة : الاول منطقة شمال غربي الزاب الكبير الثاني : لكركوك والاخر: للسليمانية وربما يجب ان يمتد التقسيم الحالي للسليمانية قليلا ليشمل العناصر الكوردية في ديالى الوسطى شمال قزرباط والعناصر العربية حاليا في قسم كركوك يجب ان تقسم بين سامراء والموصل. وايضا من البرقية: واستنادا الى هذه المعلومات الموجودة لدي فانني اميل جدا الى اعتبار هذا هو الحل الاصح فالاقسام الثلاثة ستكون حرة دائما اما في البقاء مستقلة عن بعضها البعض واما في دمجها في ولاية واحدة لكوردستان الجنوبية. الطبري : حمل سعد بن نجد القـــُردوسي على حليس الشيبانب .لسان العرب ابن منظور: قال ياقوت مندد.
عفا الدار من دهماء بعد اقامة                                                      عجاج بخلفي مندد متناوح
وفي الشرح مندد = موضع. قال المبرد: مندل: العود الرطب وهو المندَلي, قال الازهري هو عندي رباعي لان الميم اصلية , قال لا ادري اعربي هو أم معرب. معجم الادباء: كامل الجبوري: اسد الله
خوه ش نيس الده زفولي توفي في 1918 في مندلي حيث كان يزور مندلي في بعض الاحيان للارشاد . مسكويه:عن بجكم:اشار عليه ابو زكريا السوسي بان لايرجع وقال له:تمضي وتتصيد فعمل على ذلك , ولما بلغ نهر جورعرف ان هناك قوما من الكورد موسرين  فطمع في اموالهم وقتل غلام من الكورد بين الطيب والمذار ثم احاط به جماعة من الاعراب فيهم يقال له حجاج, قصد بجكم قصرا خرابا من قصور الاكاسرة وتعجب من حسن القصر والصور فيه التي كانت للاكاسرة { المعد:هذا دليل على وجود آثار}. ( في الهامش:في كتاب العيون في ترجمة 328 هـ فيها خرج بجكم الى الصيد بمرج البندنيجين ). في حرب وشمكير وعماد الدولة تقريبا 300 هـ  قد اتفق مع ركن الدولة لمحاربة وشمكير وفيها اختلط عسكراهما الذين اشتملوا على الديلم والجيل سوى الاتراك والعرب. تقرير ديفيد. م. كورن: المستشار في منظمة مراقبة حقوق الانسان ومقرها نيويورك 1992:استهدف التهجير في اوائل السبعينات الكورد الشيعة الفيلية الذين يعيشون قرب حدود ايران في شرق وشمال بغداد وفي بغداد نفسها. تقرير المقرر الخاص لحالة حقوق الانسان في العراق: ماكس فان دير 1994: من الجدير بالذكر ان هذه الاقلية الاثنية من الكورد الشيعة التي تركزت تاريخيا حول سلسلة جبال حمرين التي تمتد على الحدود العراقية الايرانية ( لاسيما بين مدينتي خانقين- بدرة ) تعكس انشقاقات جانب كبير من المجتمع العراقي في ظل حكم البعث......................................... حيث يعاني الكورد الفيليين كثيرا منذ بداية حكم البعث من الاشتباه في عدم ولائهم بسبب طبيعتهم غير العربية. تلقى المقرر الخاص تقريرا يدعي طرد الكورد الفيليين من المنطقتين الشرقية والوسطى من العراق بما في ذلك بغداد في 10\ 1993. بعد انتفاضة اذار1991 هجرّ النظام 150عائلة كوردية فيلية من مناطقهم في قرى وضواحي خانقين الى كوردستان العراق. كراس انتهاكات 1993:عن منظمة حقوق الانسان للكورد الفيليين في العراق: اكدت مصادرنا الخبرية داخل العراق ان النظام العراقي قام بتهجير 150 عائلة كوردية فيلية من مناطق سكناهم مدن جلولاء ومندلي وخانقين الى كوردستان العراق. معجم الادباء من العصر الجاهلي حتی ٢٠٠٢ \ كامل سلمان الجبوري : جميل ابراهيم الزبيدي ولد في مندلي عضو اتحاد المۆرخين العرب . ساطع الحصري ١٨٨٣ – ١٩٦٨ كاتب وباحث تترك ثم تعرب حلبي الاصل ولد بصنعاء تعلم في استنبول . المجتهد صالح اللرستاني توفي 1903 أخذ الاجتهاد في النجف وعاد واستوطن بلدة خرم آباد . ضياء شكارة 1945- 1947 قائمقام مندلي له : الحياة الاجتماعية والاقتصادية القبلية وله مخطوطات في علم الانساب وفي التاريخ . روشن صالح بدرخان : 1909 – 1992 في 1971 توجهت الى العراق بناء على دعوة من قائد الثورة الكوردية وأسست في مدينة حاج عمران الاتحاد النسائي الكوردي . سه ردار كابلي الكرمانشاهي : 1876- 1952 حيدر قلي خان ابن نور محمد خان القزلباشي ولد بكابل كان والده وزير للملك عبد الرحمن خان ملك الافغان ثم هاجر الى العراق وسكن الكاظمية  ثم هاجر الى النجف اتقن العربي والفارسي والافغاني والعبري والفرنسي والانكليزية ؟؟؟؟؟  ثم انتقل الى كرمانشاه كان من اكابر علماء الامامية له ترجمة انجيل برنابا من الانكليزية الى الفارسية . مراد أبو فريد في 4\5\2009: ان أحمد أبوفتى خان ( فتاح خان ) كان يجلب النفط الخام من نفطخانة الى بيت أبوعدوان في منطقة عبد مامه ي, وبعد تصفيته ُفي نفس البيت يؤخـــَذ من قبل كلاي نيازالى بغداد, والذي كان يعملُ معهُ في هذا الوقت حسين عم ابوفريد وان كلاي نياز قدعـَمـــِلَ في هذا المجال منذ بداية القرن20. وفي العام الذي بنيــَت فيهِ سدة ناظم باشا في بغداد كان كلاي نيازفي بغداد حيث اخذ منتوج  النفط لبيعه ِفي بغداد وفيها مـــَسكهُ القائمون على العمل في السد ّة وطلبوا منهُ ان يعمل هوَ ومعهُ شخص آخر وذلك حسب الاوامر المـــُقــَر ّرة والتي  خصصّهُ القائمين لهذا العمل , ولكونه بصحبة عد ّة عمال عندما أتى الى بغداد أخبرهم أنهُ لايستطيع ترك مصالحه ُ, ثمّ طلبَ منهم تأجيرعمال ويقوم هو بدفع أجورهم وقد تم الاتفاق على ذلك. أنّ أحد أقاربي وهوهيرخان وقبل400 سنة كانَ في پشت كوة لدى الكلهور وكان لديهِ 17 ولدا ً,أتى الى هذهِ المنطقة بعدَ حدوث مشاكل بينهُ وبين والي بشتكوة ثمّ ذهبَ الى منطقة كيلان لدى الكلهربين في قصرشيرين وكيلان وإنّ أحدهؤلاء قد شاركَ في مبارزة للفرسان معَ أحد الاتراك وتغلــّبَ عليه وعلى أثرها تمّ إعطاءهُ أرض في شمال جمجمال وإنّ أحد أولادهُ ذهبَ الى همدان وآخرالى منطقة اللك وعند أقامتهم في المنطقةَ حدثت بعض المشاجرات مع الندى . ان سبب تسمية البعض من القرة ولسية بجــُيه خوه ر:لان خبزالشعير في الصيف بارد يفضلونه في الاكل  فسـُميوا بهذا الاسم . أنّ الملا أمة خان فاتمة هوَ ملا للدعاء, وأنّ الملا نامدارهوَ أبن عم للسيدة خانزاد التي أمها من كلهر ووالدها من اللر حيث كانَ من المقربين من والي لورستان. وأنّ أخت  المرحوم فيض الله  والد رحمن واسد والمرحوم فرمان هي المرحومة  ده وله تي وزوجها من الخزل ويقيم أولادها في مدينة كه ره ج.  عبد الله سلمان: 24\7\2009: أنّ السينما في مندلي كانت عبارةعن سيارة لوري انكليزية من نوع كةمةرcomar والصالة چادرأبيض 4×6 م منصوب على قطع حديدية وكان العاملين فيها 4 وكانت مجانا لعرض الدعايات والافلام الوثائقية والحربية الانكليزية ومن ضمن الافلام التي عرضت فلم لكاري كوبر من افلام الكاوبوي وكانَ في الچادر بحدود 30  كرسيا ًوقسم من الحاضرين يرى الفلمَ وقوفا ًوكانَ هذا في بداية الخمسينات, وكانَ هناكَ دكان نوروز بين محلتي چال قرمزي وهني مني في مندلي في نهاية الاربعينات وبداية الخمسينات وكان يبيع ملء الكفين من الحمص بفلسين فكنــّا نسألهُ لماذا تبيع أرخص من الاخرين فأجابَ أنني ا ُنهي بضاعتي أسرع منهم ويبقى لي الشوال فأربح منهُ كما أني أربح ُمن البضاعة نفسها.وكانت هناك َ دوندرمة تــُباع في السوق الكبير قربَ دكان مزبان سه ي خدرة الخاص بهِ في السوق في نهاية الخمسينات وبداية الستينات , وتــُباع الدوندرمة بقزان خاص من البراص ,وأيضاً كانت تــُباع الدوندرمة أمامَ أحدی دورمندلي في هني مني في نهاية الاربعينات وبداية الخمسينات,وبالنسبة الى النفط في النفط خانة فقد كان في البداية  لدى المرحوم كلاي نياز{ نياز محمد ابو حسن } عمال, فحفر بئران في منطقة النفتچية فخرجَ النفط ألاسود,ثمّ كان ينقلهُ الى بعقوبة بالدواب بعدَ تصفيتهُ في البيت وكانَ يعمل معهُ في التصفية  المرحومين سعد الله فتح الله وحمة أبو حسن وعزيز والجهازين الذين كانوا يـُصفون بهِ رأيتهُ في دار جدي ( المرحوم كلاي نياز) في فاتحتهُ في مندلي في السبعينات. احد المعمرات: كانت السيدة المرحومة زينب محمد أم موسى وأم سكينة  تصنع الصابون في داركلاي نياز في أوائل العشرينات مع أحدى اليهوديات التي كانت خبيرة في صنعـِهِ وكانَ يـُصنـَع من أوراق البرتقال والنارنج والليون حامض واللالنگي بعدَ خلطهِ معَ شحم الماعز وكانَ يـــُمزج ويـُســَخــَن ثمّ يــُسكــَب في حوض من الخشب المــُتـَوفر ويبقى من غيرغطاء حتى يكتســـِب الصلابة لمــُدة يومين أو أكثر.وكان والدي يــُصــّفي النفط في الدارمعَ المرحوم خانة أبو المرحومة جمينة زوجة  المرحوم سعد الله فتح الله يرحمهم الله جميعًا, وهوَ أبن عمهُ. الامثال في مندلي في العشرينات:جانالي مه كه ي سه وداي گه رماي گه رم \ چه رم ده يگ وه گا او گا ده يگ وه چه رم. كان سكــــَن جانالي في محلة سه رآسياو .ان من المهور في مندلي كان كلــــّه قه ند (سكر) مخروطي الشكل مــُغلــّف بورق أزرق وكان يعمل سحرفي محلة سه رآسياو بخمسة ليرات ذهب ودجاجة سوداء عندَ إمرأة هناك . مراسيم الزواج كان اهالي مندلي كل امام بيته يرش الزفــــّة بالعطوروالسكاكر ويعود العريس بصحبة عروسته الى بيته وفي النهاية تاتي امرأة طاعنة في السن بكسراناء فخاري امام دارالعريس إيمانا بانه سيبعد الشر ويأتي بالخيرللعريس وبعد يوم الزفاف يقوم جيران العريس بتهيئة الطعام لهم ويسمى ذلك لنكري ولمدة 7 أيام . رحمن فيض الله: مختارقرة ولوس المرحوم علي نادروكانَ المرحوم يوسف آغا في العهد المــَلكي يــُسجل الشباب للتجنيد وهو أخو المرحوم عزالدين آغا , أول عمل قمتُ به ِفي المخازن مع عمي المرحوم عبدالله فتح الله وكنت أبيتُ في دارالعمة المرحومة زينة أم محمد داود والقرية التي كنتُ أعملُ فيها هي قرية علياوة قرب قلعة الملك في خانقين وكنت بعد الحصاد أذهبُ الى بيت خالتي المرحومة جهان أم المرحوم عبد الرضا محمد, وفي بغداد عـــَمـــِلتُ في الدارالوطنية في باب المعظم عندَ بداية البناء فيه وعملتُ 3 أيام في بيت النائب والوزيرحكمت سليمان في الوزيرية وعــَملتُ أيضا ًفي الشالجية وفي ألا ُسس التي وُضــِعــَت لمصرف الرافدين الرئيسي في شارع الرشيد بيومية قــَدَرُها 250 فلسا ًمع المرحوم أحمد شفي. وقدعــَمــِلتُ في داخل النفط خانة في رصف الشوارع مع نادر وأحمد شفي في البداية وكنت حينها صغيراً فكنتُ أضع الطابوق تحت قدمي لكي أبانَ كبيراً لكــَي يشغلونني وكنتُ أ ُغطي الطابوق بقطعةٍ من القماش, بعدها ذهبتُ الى العسكرية في منصورية الجبل مع المرحوم خورشيد عارف والمرحوم رضا شفي والمرحوم نعمة قادر والراتب ديناران ويستقطعون 250 فلساً تبرُع لفلسطين وكانوا يعطونا صابون وملابس ولبــَستُ ثلاثة أشهرودفعتُ البدل وهو50  دينار. آزاد حجي حميد:المرحوم الحاج يوسف شفي: شهر5\2007 قامت قوة عسكرية بزي المغاوير بمداهمة البيوت العائدة للحاج يوسف شفي بحجة التفتيش وقاموا بقتل الشيخ يوسف و14 من الآخرين ومن ضمنهم أمرأة وجريح واحد. وبعد عملية الاغتيال صدّ أبناء العشيرة هجوماً ثانيا ً في 3\6\2007. ثمّ تمّ القبض على حازم كريم مسؤول الخط العسكري وفائزأحمد المفتي في تنظيم القاعدة في قرية كريم غشيم القريبة من منطقة الندى في 12\2007.وان أعداد العوائل الكوردية التقريبية المتواجدة في قرة ولوس قبل الترحيل 1975: 1- جارية:60 الى 70 عائلة.2- هوز داوده باقر:15 الى 20 عائلة, بقربهم مطحنة ( آسياو ) شاكر مندلاوي.3- بتگه وكه ر:50 عائلة, قربهم مطحنة ( آسياو) جاسگة الذي أعدمَ ابنهُ الوحيد من قبل النظام السابق لأنه صوّرمشروع ماء مندلي.4- هوز ويسالي:6 عوائل.5- شيرمامه ي: 15عائلة بقربهم مطحنة ( آسياو).6- محمود كه مگه:25عائلة بقربهم مطحنة ( آسياو), ان كلمة حمود في اغنية غالي بستانك يا حمود التي غنيت في الحرب العراقية الإيرانية يقصد بها السيد محمود كه مگة.7- علي ما مه ي20 عائلة. 8- زه نگليل 20 عائلة. 9- علي ناير:30  عائلة.10- فرمان مجيد:20 عائلة.11- فرمان ملاحسن:30 عائلة.12- شفي خان ( چيچگاني ):30 عائلة.13, 14- نوروز وعالي:35 عائلة.15- محسن جه مجشيرئه مه خان:10 عوائل.16- عونت خسرو بگ:25 عائلة, جدهم حيدرباشا صاحب ألصورة بالزى العسكري العثماني في كتاب مندلي عبرالعصورلعمران موسى.17- قواي:30  عائلة.18- فتالي:35 عائلة.19- بيات (عباسي علي بك ):15 عائلة.20- وسي (مجاورمخفر مه كه تي الحدودي ):25 عائلة.21:محمود آينة:40 عائلة.22- أرزاني:30 عائلة.23- توفيقة شريف:20 عائلة.24- حميد شفي:50 عائلة.25- شامار ولي:25 عائلة.26- حجي عبد:30 عائلة.27- خانگيل ( گوگ تپة ) بناية كبيرة:150 عائلة وفيها أفخاذ عديدة من قرة ولوس, ومنهم المختار جباري.28- هيرخان:20 عائلة.29- مجيد ميرگة:15 عائلة.30- وسين:25 عائلة.31- سيف اللة:25 عائلة.32- سليمان علي ميرگه:50 عائلة.33- فه رگه:20 عائلة.34- نوزده:15 عائلة.35:هه گوره كه مه رخان:30 عائلة.36- كه مه رباخي:30 عائلة.37- خورشده باشي:20 عائلة.38- مامي ( سميت چگامامي باسمه ):30 عائلة.39- كاكي:25 عائلة.40- سليمان بگ:25 عائلة.41- ادريس بگ ( سلي ):70عائلة. الشيخ ازاد الحاج حميد في 4\4\2007 أنهُ قد بَنت الحكومة مجمــّعين لترحيل أهالي قرةاُولوس اليهما وهما الصباح  وبورخان. وهورئيس المجلس البلدي في مندلي بعد 2003 ومرّشح قائمة التحالف الكوردستاني- ديالى 2009 لانتخابات مجلس محافظة ديالى وفي 2010 لمجلس النواب العراقي . ويضيف من الاجراءات التي أتخذتها السلطات في مندلي بعد أتفاقية الجزائر:1- ترحيل العوائل ذات الاتجاه الوطني الكوردي من داخل المدينة وخارجها حيث رَحــّلوا العوائل الى دهوك والرمادي والسماوة وقد مــُنــِعوا من زيارة أهاليهم الا بأجازة رسمية من الجهات الامنية حيث قاموا بترحيل اهالي قرة ولوس وأسكنوا العشائرالعربية مكانــَهم وقد وضعوا أهالي قرة ولوس في خيم في بلدروز وكنعان وبعقوبة بعدها أتجهَ البعض منهم الى بغداد وأماكن اخرى.2- تسفيرعد ّة عوائل ولنفس السبب بحــُجة أنهم لايمتلكون شهادة الجنسية العراقية.3- نقل الموظفين والعمال الذين رفضوا الأنضمام لصفوف البعث الى أماكن بعيدة.4- تغيرأسماء محلات مندلي الكوردية الى اسماء عربية, قرة ولوس الى قرطبة, قلعة بالي الى 14 رمضان, قلعة جميل بگ الی البعث, قلعة ميرحاج الی 7 نيسان, بوياقي الی العروبة, النقيب الی الحرية, كپرات الی 17 تموز.5- مصادرة ممتلكات الكورد المرحلين داخل وخارج المدينة وتركــَها بدون تعميرمما أدى الى خرابها.6- مــَنع الاهالي من التكلـــُم باللغة الكوردية داخل المدينة وخارجها وتشجيعهم للانضمام للعشائر العربية ( ووصلَ الامر الى فرض غرامة مالية على كل مــَن يتحدَث اللغة الكوردية ).7- عدم منح الكورد شهادة الجنسية لكون أسمائهم كوردية  . 8- الغاء مدرسة هه تاو( الشمس ) الابتدائية وكانت المدرسة الكوردية الوحيدة في مندلي.9- الغاء واقعها الاداري كقضاء وتحويلها الى ناحية. 10- تحويل سجلات المناطق ذات الاغلبية الكوردية الى مدن كنعان, بلدروز, بعقوبة, شهربان وذلك لكي تصبح المدينة عند حصول تعداد ذات اقلية كوردية . ومن اجل هذا الغرض وزعت الحكومة استمارات لتصحيح القومية. وان عدد العوائل المهجرة من مندلي  المتواجدة في بلدروزهي تقريبا 3000 عائلة وفي كنعان تقريبا 500 عائلة وفي بعقوبة وشهربان وبغداد تقريبا 2000 عائلة وقد بنت الحكومة مجمعات للعرب الوافدين في منطقة اشبيلية بعد تهجير الكورد منها, وايضا منطقة زهيرات التي كان اسمها نه هره وه ردي غيرّ اسمها, وعين السبع التي كان اسمها تيني شير غير اسمها الى خيزرانة.وقد شمل التغييرحتى اسامي العشائر الكوردية ومنها :عشيرة الباولية الى الباوي, الهواسية الى العباسي, الخالية الى الخالدي, الخزل الى الخزاعل.وغيرت اسماء مناطق متفرقة مثل ناي خزرالى هيلة, وقه لالاي ( قلعة لاي ) الى فريال, وكومه سه نگ ومه كه تــــُي الى حران. بعد َ التحريرحرّرَت مندلي  من محورين الاول من خانقين بأمرة علي شامار والثاني بأمرة آزاد حاج حميد شفي, وفيها أستشهدَ سمير رشيد عرب. حسن ناصرحمه: بيدهُ 7\8\2008: من ملالي الجيل الاول ملاحسن حيدر وملا أمة خان مراد ويس ومن ملالي الجيل الثاني ملاغريب ملَك ابن اُخت ساية ميربگ وملا جمعة حسين أبن اُخت ساية ميربگ وسليمان كاكة خان أخو ساية مير. واقتصر عملهم على عقد القران والطلاق وقراءة الادعية والرسائل, وان مدرسة النهروان بناها الحاج عبد مصطفى في قرة ولوس في أوائل الخمسينات من القرن العشرين حيث فكّرَالحاج عبد في خدمة أبناء عشيرتهُ الذين يعيشونَ في أكثر من 60  قرية, فأتصلَ بالمسؤولين لفتح مدرسة أبتدائية فأستحصلَ الموافقة من متصرفية ديالى وأشترطوا عليهِ تأمين بناء للمدرسة فخصّصَ مضيفــُهُ كصفوف دراسية والغرفة المُلحقة كمبيت للتدرسيين كمرحلة اولى , واول استاذ هوالاستاذ أكرم صبري وكان يـــُترجـــــِم من العربية الى الكوردية لكي يفهم الطلبة منهُ لانهم لايتكلمون سوى الكوردية, وفي هذه المرحلة تحمّل الحاج مصطفى جميع مصاريف المدرسة ومنها أستضافة المعلم ومــُعين المدرسة طوال السنة الدراسية لان القرية كانت بعيدة عن سكن المعلم فلا يستطيع الذهاب والأياب الى المدرسة كل يوم ثمّ بنيت 3 غرف كبداية لمدرسة أولية على حسابهُ الخاص وخلال 5 سنوات تمّ بناء 6 صفوف من الطين واللبن وجذوع النخيل بالاضافة الى غرفة للادارة وغرفتين لسكن المعلمين وبعدَ مُدة بنت الحكومة مدرسة أبتدائية من الطابوق, وكانت الوجبة الاولى من مدرسة النهروان قد أدّت إمتحانات البكالوريا السادس الابتدائي في عام  1958 وتخرّجوا متفوقين بالدرجات على طلبة مندلي ثُمّ أتمـّوا الثانوية ومنهم  تخرج المعلم والمدّرس والبعض منهم حصلَ على شهادة عليا, ومن المعلمين عبد الوهاب اللامي وناصر حسين وعبود وسعيد , أن المرحوم علي مصطفى قد نصبَ حباب للماء لطلبة الابتدائية وكانت الاخت العزيزة شكرية تجلب الماء لاملاء الحبوب. ثمّ بنى الشيخ ساية ميربگ مدرسة قره لوس الابتدائية في بداية الستينات وعلى حسابهُ الخاص, وفي نهاية الستينات أصبحَ قسم من الذين تخرجوا من مدرسة النهروان هم من يدرســّون فيها ومنهم: معروف علي  ومهدي محمد  وحيدرخضر وصبحي حيدر ووجيه حسن  وكريم سلمان  ورحمن سليمان   ونجم كريم  وفهد الياس  وحاج طاهرباخي  ومحمد الحاج ساية. وعندما كنت في الصف الخامس نضّم َ المعلمون سفرة لنا الى منطقة الصدور. الشيخ جميل عبد مصطفى القرة ولوسي: ج- صوت الفيلي مواليد 1956 في قرة ولوس وأتـــّم الابتدائية في مدرسة النهروان في قرة ولوس وبعد َالترحيل في 1975 أنتقلوا الى المقدادية وأتــّم الاعدادية فيها وتمّ أعتقالهُ 1987 من قبل النظام السابق بتهمة الانتماء الى حزب الدعوة وتم اغتيال اخوه ُالاكبر جوهربسبب انتماءه ُالى الفكري القومي في 1971من قبل أزلام النظام السابق وفي 1997 تمّ أعدام أبن أخيهِ حسن جوهرمن قبل النظام السابق. ويذكر الشيخ ان العشائرالتي تتفرع من قرة ُولوس هي :
1- كچينة: رئيسها الحاج عبد مصطفى بگ.
2- چرمه وة ندي: رئيسها الحاج حميد شفي.
3- قيتول: رئيسها خسروعونت بگ.
4- نفطچي: رئيسها صفرنة وحد.
5- صلي ( سلي ): رئيسها الحاج ساية ميربگ.
6- بتگه وكه ر: رئيسها الحاج طاهرنادر.
7- هواسية: رئيسها محمد رضا.
ومن بعض نشاطات الاحزاب في مندلي : عبد الرقيب يوسف: بعد بيان اذار1970 أنتقلت الحركة الكوردية في مندلي الى العلن وفتحَ الپارتي ( الحزب الديقراطي الكوردستاني ) لهُ فرعاً فيها وكان مسؤول الفرع المرحوم محمد نوري فتاح من  كركوك وسليماني الاصل وكان نشطا ًوذكيا ًومثقفا وقد أعتـــُقـــِلَ ونـــُفيَ الى الجنوب العراقي أكثرمن مرة وتوفي 12\7\2002 في السليمانية ,لقد قام  المندلاويون وخاصة القرة ولسيون بعد ّة مظاهرات ضد البعث إحتجاجا ًعلى السياسات العنصرية وبسبب النشاط المتميز للمرحوم الشيخ حميد شفي  ألقت الحكومة القبض عليه في احداها بتهمة المتاجرة بالمخدرات ( وهي من التهم الباطلة الجاهزة لنظام صدام لكل مــَن يقف ضد سياساتها, وهذه أحداها فهيَ كانت متنوعة ) ثم أ ُطلق سراحه ُبعد أن أوصلت الحكومة رسالتها الى المتظاهرين وفي 1975 أجلــَت الحكومة ســـُكان قرة ولوس وفي 1977 أعد َمــَت الملازم جوامير سايمير وسلمان حاجي داود حسين من منظمة هولوي سورمن تنظيمات الاتحاد الوطني الكوردستاني, في 17\12\1980 ألقـــَت السلطات الصدامية القبض على كريم نصيرجاسم  وروستم أبن الاخ حاجي داود حسين وكريم روستم ابن دولت اخت حاجي داود ولاشك أنهما قــُتلا أواعدما وقد توفي الحاج داود 1974. حجي محسن: شفهي ٤\٧\٢٠٠٩: كان هناك مقرللحزب الشيوعي العراقي في مندلي في الستينات وكان المسۆول كريم فارس الكلهوري ومن الاعضاء يوسف خليفة‌, وكان المقرقرب مركزالشرطة مجاورمقهى أبو خليل عند الدخول الى مندلي يسارا ًوهي بناية ركن مقابل بلدية مندلي وكانت بدون قطعة. ستارعبدي : إنه لم يكن مع الشيوعيين بل متعاطفا ًمع الپارتي وحصلت مواجهات بينه وبين أزلام السلطة أستمرت حوالي 20 يوما ً ثُم أختفى بعدَ أنقلاب ٨ \ شباط الاسود وكان على المقر قطعة بأسم الشبيبة الديمقراطية ومن المتواجدين في المقرعثمان فارس, نجاة عبد الواحد أبووحيدالكلهوري, أستاذ قاسم داود اللامي, طاهر سايخان سيه سيه,هادي صاحب المكوى الوحيد في مندلي ويسكن ده ربوحين, نجم باش آغا اللوري, عمران موسی گنجي, غازي محمد علي الباوي, حميد دوس المندلاوي, استاذ صبحي من بوياقي, صباح ناجي, يوسف مجيد محمد خان الملكشاهي الذي اعتقل من قبل النظام البعثي بعد 1968 ولم يُعثرعلى أثرلهُ لحد 2009, ياسين محمد خان الذي أصبحَ فيما بعد عضولجنة محلية في السبعينات وبعد محاولة السلطات القاء القبض عليه هربَ الى خارج العراق وأيضا ًعمـِلَ مع الشيوعيين من مندلي شمه حاجي علي اللري الساكن في قلعة بالي كان كاسبا .موسى حاج علي اللري: معلم. عادل ملا عمران اللري: سكنة قلعة بالي وبالنسبة الى مقر الپارتي فقد كانَ في هذا الوقت مع مقرالحزب الوطني لكامل الچادرچي وكانت القطعة بأسم الحزب الوطني وتقع مجاورمدرسة زركوش سابقا ًوحاليا ً هي متنزه مجاوره لمقبرة الشيخ محمد, وهي أي المنطقة تُسمى ميان أي البيع المباشر وكان من ضمن حزب الچادرچي أستاذ كريم من سكنة بوياقي, ومن العاملين مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني: كاكي نورمامي والد جليل كاكي , ورحيم فاني علي وتي, وستارمحمد علي, وفاضل علي مير, وستارسوراب الذي اُعتقل بعدَ 1968 ولم يعثرلهُ على أي أثر.من الحوادث التي شهدتها بنفسي في 15\7\1958 خرجت مندلي على بكرة أبيها لتحـــَيي ثورة 14تموز.وقد نـّظمَ نجم الدين باشا آغا اللري أهزوجة بهذه المناسبة بالكوردي والعربي. يا عدنان أرفع راسك فليسقط الاستعمار وكان الكل يتحدث بلغته ُالخاصة قلعة بالي بالكوردي بوياقي بالتركي وقد القى السيد ظاهركلمة بثلاث لغات ثم ّ تحدثَ ابنهُ. شفهي علي بازگ20\2\2010:ان بندرعلي الطالب في جامعة بغداد في زمن حكم أحمد حسن البكر وستارسعدالله طالب العلوم السياسية والذي أصبح فيما بعد مع الثورة 1974 مراسلا لاذاعة كوردستان في منطقة بمو والاستاذ نعمة علي شاه هؤلاء هم نواة تنظيمات الكوردياتي في مندلي, وقد القي القبض عليهم في بغداد ولكن بعد تدخل المرحوم الشيخ الحاج المرحوم حميد شفي تم الافراج عنهم. وفي السبعينات كان مسؤولي مندلي للحزب الديمقراطي الكوردستاني: سايمير هاشم, ابراهيم علي المعلم, ناظم الزهاوي بالترتيب. خدم علي بازگ 1974 في هيزبالك في كلالة كبيشمرگة وكان آمرالهيزعبد الله آغا وكان معي جوهردرويش, باوي بگ مراد, عمران كريم, المرحوم اسماعيل حسن عونت, المرحوم عادل وسين, فرمان ياره, علي حسين شمة. وفي منطقة أحمد قجر في  في ١٩٧٤ كان هناك المرحوم أحمد شفي ابو شهاب وغيدان أخو رمضان السائق وحشمت حسن من المندلاويين وفي بمو رايت حسن آهوالمندلاوي ,ومن البيشمرگة‌ في گلالة حسين علي جان والمرحوم محمد ألماز وقاسم علي وعدنان سلمان وهؤلاء كانوا في صنف المقاومات ضد الجو مع الپيشمرگة, وفي الاوردگا ( المخيم ) كه ل داود كان المعلمين المدرجة اسمائهم يدرسون المتواجدين في المخيم  ومنهم : حسين فيض الله, حسن حمه, بندرعلي, نعمة علي شاه, مصطفى محمد, صادق محمد, حسين ستاري, فؤادعلي سيه سيه , وان حاج بازگ قد اشترى 14 دكان من بيت النقيب في الخمسينات في السوق الكبير وفي1972 اصبح صلاح راشد مديربلدية مندلي فقام بهدمها بحجة فتح شارع فكانت دكانيننا من ضمنها ولم نستلم أي تعويض لرفضنا ذلك, وتم هدم محلات رستم آغا ايضاً علماً ان دكانينه كان فوقها طاق ( ژيرداران ). م- مندلي : الرعيل الاول للشيوعيين في مندلي : حسين فيض الله: الاستاذ عيسى غيدان معلم واديب ومترجم, كمال حميد حساوي, عدنان ظاهر, سعد ظاهر, علي ظاهر, المعلم محسن افندي, صبحي ناجي المندلاوي, الحاج داود حسيني دوسه واخيه غلام ثم انتقلوا الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني والتحقوا هم وابنائهم بالثورة الكوردية 1974, وايضاً أخوانهم رشيد وحميد انضموا للحزب الديمقراطي الكوردستاني والتحقوا بالثورة الكوردية 1974. والاستاذ رشيد حميد ته بلي, الاستاذ نافع ولي ناعس, الاستاذ فاضل ابن غايب مضمد. الاستاذ لؤي غائب, نافع آغا النقيب, أولاد بيت آل عيسى جيلح الجايجي, يوسف خليفة. في ثورة أيلول\ 1961 تمّ نقل مؤن واسلحة خفيفة عبر قرة ولوس بواسطة (حجي حميد المرحوم وشيرزا كاظم قواي ) الى كوردستان العراق .وكانت تنظيمات الحزب الديمقراطي الكوردستاني في مندلي قبل اتفاقية آذار 1971: ساية مير هاشم, زوجته أم انور, بندرعلي اكبر, ستارسعدالله, حميد شفي, شيرزا كاظم قواي, علي اسد رستم, نعمت علي شاه, ميره كاظم قواي, سلمان داود, جواميرساية مير, كريم سلمان, ستارنايلي, حسن حمه ناصر, جدعان وسين, حبيب حميد, ابراهيم علي شفي, ومن التنظيمات العمالية المرحوم أحمد شفي, والتنظيمات الطلابية صبحي بيرام, صادق احمد, حسين ستار, محمد ظاهرشاهين. ثم التنظيمات اللاحقة: مصطفى محمد احمد, حسين فيض الله, جلال حيدرباقي, ناصرنادرعبد الله, جليل كاكي, سه ردار شاهين. شفهي من احمد الحمد: ان كريم شمس الله قد اعدم بسبب تصويره للجسر خارج مندلي في الثمانينات اثناء الحرب العراقية الايرانية. ومن شخصيات مندلي :أكرم سا يمير بگ: شفهي منهُ في 15\9\2006: الشيخ كاكة خان بك: و ُلِدَ تقريبا ً 1845 كانت شخصية مشهورة بالكرم ويفرُض غرامات على المسيئين وحاكما ً للمنطقة ويأخذ حصة من غلــّة الحنطة والشعير ومن كل 100 رأس ماشية رأس واحدة من أجل إدامة المستلزمات للضيافة ومساعدة الفقراء كان يجيد القراءة والكتابة وقام َ بإيواء الدخيل وكان حكما ً في المنازعات بين العشائر المُختلفة ولهذا سُمّيَ فخذهم بصلي أي الصلح  لهُ 6 أبناء ( جوامير, أمير, ساية مير, أحمد, عبد الحسن, سليمان ) وأن جواميربگ كانَ ضابطا ً للحدود وتحتَ ا ُمرتهُ 4 مخافر حدودية وأفرادها 65 جندرمة والمخافرمن نفط خانة حتى قلعة سفيد ( القلعة البيضاء ) هي: مخفر قشقة, مخفرمه كه تــُي المــُطلـــّة على دارخورما, مخفركومة سه نگ المُطل على وادي گنگير, مخفرهنجيرة خوره آوا\سيف سعد المُطلة على قلعة سفيد وأنّ واجبهم كان رصد المتسللين من ايران الى العراق وقد بقيَ في منصبهِ حتى عند دخول الانكليزالى أن وافاهُ الاجل 12\ 3\1921حيثُ تشكلت حكومة ملكية فاُحيلت المخافرالى الادارة المحلية وقد أستمّرَالشيخ كاكة خان بأدارة شؤون العشيرة حتى وافاهُ الاجل 1931 وبعد َالتشكيلات الادارية في العراق في العهد الملكي تمّت تسمية الشيخ ساية ميربگ كاكة خان بيگ ميران بگ علي بگ سعد الله بگ عزيز بگ فتاح بگ خانة بگ زياد بگ دارا بگ يارالله آغا عباس أميرحسين بن آويس أميرقبيلة قرة ولوس شيخا ًحسب أجتماع رؤساء الافخاذ وبحضورمصطفى جعفربگ, عونت سليمان بگ, كاظم قواي, وسين علي بگ, حيدررضا حسين, سليمان علي ميرگة, نوروزمراد خان, سيف الله كريم, داود موسى يعقوب, أحمد سايخان وتمّ أنتخابهُ بالأجماع ثمّ أصبحَ  شيخا رسميا ً بكتاب وزارة الداخلية المرقم 6 308 في 17\ تشرين الثاني \1931 وقد سارَالشيخ على خُطى أباءهُ وأجدادهُ في الكرم والشجاعة والتواضع وقد قام َبزيارة الشيخ محمود الحفيد 1948 في السليمانية\ قلعة چولان يرافقهُ الشيخ حيدرخان ثم تبرعَ بمضيفهُ ليجعلها مدرسة في 1959 بصورة مؤقتة وبعد مرور5 سنوات ذهبَ الى مديرية المعارف سابقا ً( التربية حاليا ً) في ديالى وأخبرهم بما عَملَ ففُتحَت مدرسة بأسم قرة ولوس وب 12صف في سنة 1964 وفي نفس السنة حصلَ على موافقة وزارة الشؤون البلدية والقروية سابقاً ( الزراعة حاليا ً) بحفر بئرأرتوازية لخدمة المنطقة وقد وافاهُ الأجل 29\3\1971 ثم ّبعدهُ الشيخ أكرم سايمير بگ ولد في قرة ولوس \ مندلي1945، وقد أتـّمَ الدراسة الابتدائية 1963 و ترك الدراسة لتوليهِ مهام العشيرة التي شغلته بعد وفاة والدة، وبسبب ظروف الترحيل وتفاصيلهُ، وكان غيربعيدعن هموم العشيرة بحيث لم يجعلهُ قسوة النظام بعيداً عن واجباتهُ العشائرية فكان الاخ الاكبروالشخصية المتوازنة في فصول ونزاعات العشيرة مع العرب والكورد.وقد تعرّض الى الضغوط الشديدة من أجل تغييرانتمائهُ وولائهُ القومي ولكنهُ ظلّ صابراً ومصمماً على أنتمائهُ لقوميتهِ الكوردية، و قد كان السّباق في تثبيت أسم العشيرة في السجلات الرسمية للدولة العراقية أسوة ً بالعشائرالاخرى لان هذا حق لكل عراقي يجب ان لا يـــُفرَط فية وقد ساهمت مشاركة الشيخ في أدراج أسم العشيرة في السجلات بابعاد الترحيل والتسفيرعن الكثيرمن كورد الوسط و الجنوب ( هذه حقيقة والاخ عبد الامير ملكي خير شاهد على ذلك ), وكان قد تمّ أنتخابهُ لرئاسة العشيرة بالاجماع في يوم 4\4\1971,وأن أقسام العشيرة: الچه رمه وه ندي: نادرعلي مامه ي, حاجي ساية محمد, كرم الله شفي, علي بورگة, شاهين مامه خان, محمد حياة علي خان, يحيى ا َمَة خان, هرد شيرنياز, سامي محمد أحمد, توفيق هه گوه ره, أكبركه رم خان, خورشيد باشي كريم, محمد مامگه, سلمان زمان.
صللي: هاشم ولد بيگ, مهدي واراني,علي بگ, فيض الله علي أحمد, محمد أحمد, ميرالي گه مه ر, محمد علي مراد,عبد مايگه علي, آغا علي خيرگه, شامارمراد, عباس شفي, محمد الله مراد, أبراهيم شيخ حسين, أحمد مراد. هواسي: حاجي رضا محمد, أمين كريم حمد الله, حسن جمشير, حاجي علاي, حاجي ظاهرعلي. بتگه وكه ر:داود باقر,غلام رضا, نايلي شمه والي, رضا محمد علي. كه پرات: محمود شكر, حاجي مردان, باوگاني. گچينة: مصطفى بيگ, وسين علي بيگ, أحمد سايه خان, حيدرخان رضا حسين, سلمان مامگه, شامارولي سايه خان, شفي دوسه, آينة بگ مامي, داود مراد خان, عزيزمحمد, كرم باويس, درويش علي, عزيزمحمد صالح. قه يتيل: كاظم قواي, عونت سليمان, سيف الله كرَم, داود موسى يعقوب, جه مشيرامة خان, عزيزمامه گ, عباس علي بگ, سليمان علي ميرگة, نوروزمراد خان, فرمان مجيد ميرة, محمد عرب تقي, خلف حسن بگ, الياس داود, ساية خان منصور, فرمان ملا حسن, ميران عيدان, محمد عبدي, داري فلامه رز. نفطچي: علي نادر, كاكي علي مامه ي, نوحه دأحمد, باپيرداود سليم, ناصرمحمود, بوري علي زنگنة, غلام حسن, فرمان مامي, مايخان بيگ, حاجي سونزه لي چلي, علي بگ فرزي,عه زه م شفي . وكانَ في القرية ( شقل يستعمل لوضع العلامات علی الحنطة والشعيرمن كافة الجوانب ), وأوصافها قاعدة من الخشب ويَدّة خشبية أيضا ً. مكتوب عليها بسم الله الرحمن الرحيم لاإله الا الله محمد رسول الله, وإن الذين كانوا في الجندرمة من قرة ولوس:ملا حسن والد فرمان جد طارق جهان به خش وأمـــَة ( أحمد ) سايخان مراد ويس والد نوروز وجواميربگ ومـــَلــَك رحيم چاوييش والد ملا غريب وفتاح علي مامي وقادرعلي مامي والد صحبت وكرم الله شفي والد رضا وحسن وعبد مايگه أبو محسن وداود. الشيخ حميد شفي دوس: موسوعة أنساب العشائرالعراقية: ثامرعبد الحسن العامري: محمد عبد مامي أحمد حميد علين:ولدَ بقرة ولوس1920 وتوفي 1997 في حادث مؤسف على طريق گرزالدين من كبارزعماء الكرمانج والممثل السياسي لدى زعماء  وخاصة الخالد الملا مصطفى البارزاني كان والدهُ شفي دوس أحد أقرب المقربين للزعيم الكوردي محمود الحفيد وبعدَ وفاة والدهُ في1940 أصبح شخصية بارزة لدى الشيخ الحفيد فأحبهُ وأعتــَمَدَ عليه, وأن القرة ولوس حسب وثائق النسب هيَ قبيلة كوردية وموزعين على الشريط الحدودي بين مندلي وخانقين ولهم ثـــُقــُل ببغداد وقد أختلفت الاراء حولَ أصولهم الاّ أن الحقيقة أنهم من العشائر الكوردية الكرمانجية التي سكنت العراق منذ أكثَرمن 700 سنة والشيخ حميد صورة مُصّغرة من أجدادهُ الذين وضعوا ألا ُسس الاولى لهذه العشيرة وهو ذكي ومتميز بين رؤساء عشائرهُ بالشجاعة والكرم والفروسية والنخوة, وأشتهرَفي ديالى ومحافظات العراق بكل هذه الصفات بالاضافة الى مساعدتهُ العوائل المتعففة وكان َمــُلتزما ً بالشريعة الاسلامية وكانّ من كبارالعوارف ويـــُتقــِن قوانين العشائر وسُنن القبائل الحدودية أعقبَ 4 رجال ( عدنان, محسن, آزاد, رضا ) ويقود العشيرة الان في  2006 الشيخ عدنان . ستارعبدي: من اخبارحميد شفي دوس محمد انه حكم عليه بالإعدام مرتين لأنه كان من ضمن أول وفد ذهب إلى كوردستان  وقدم هدية خنجرإلى الخالد ملا مصطفى البارزاني ومن أفعال مزبان سه ي خدره مع المرحوم حجي حميد انهُ حين كان المرحوم حميد في مجلس فاتحة والدة باوي قواي في مندلي أرسل مزبان مجموعة من الشرطة والجيش الشعبي لالقاء القبض عليه, ولكن اهالي مندلي وقرة ولوس تصد ّوا لهم وأرغموهم على الانسحاب. من اخبار الحاج حميد لدى عبدالرقيب يوسف: ان مواقف ئه ميني عه ڤدو من طائفة حاجي خضرخلف من مدينة سنجارالمتوفي20\5\1982 في الكوردياتي تـُشبهُ خـــُلقا وأخلاقا ًحاجي حميد شفي أحد أبرز رؤساء عشيرة قرة ولوس.
فرمان داود آغا:من سكنة مندلي ساهمَ مع الجيش التركي عندما هاجمَ الروس مندلي في ح- ع- 1 وقد أهداهُ قائد القوات الاسلامية العثمانية ضد الروس علي أحسان وساما ً حربيا وعليها كتابة هذه ِِترجمتها: إن فرمان آغا قد أبدى خدمات محمودة تجاه تخليص العراق من أستيلاء الروس عليها ولأجلهِ زودناهُ بوسام الحرب تقديراً.
شيخ صبحي بقلمهُ 24\8\2006: حيدرخان رضا حسين من عشيرة قرة ولوس من الشخصيات اللامعة الذي لاتزال الاجيال تذكرمواقفهُ الرجولية, ولدَ في بداية القرن العشرين في قرة ولوس توفي والدهُ ولم يبلغ العاشرة من عمرهِ ونتيجة ً لخلقهِ وذكائهِ وشجاعتهِ حازَعلى ود الكثيرين وأصبحت لهُ علاقات متميزة مع أمراء ورؤساء العشائروحتى منهم مــَن في ايران أمثال أبناء داود خان كلهر وقاسم خان أرده شيري ومعَ الشيخ محمود الحفيد وداود بگ الجاف وعجيل الياورونايف الجريان وسالم الخيون ومع السياسيين من أمثال صالح جبر, عزالدين النقيب, جعفرأبوالتمن وحسام الدين جمعة وآخرين. كان الساعد الايمن للشيخ ساية ميربگ وكانَ معهُ في كل خطوة ً يخطوها ففي 1951 وحسب ما يتداوله ُالناس الى يومنا هذا قد قــُتِلَ رجلا ًمن قرة ولوس في كركوك من قبل رجل من قبيلة‌ العُبيد فألقي القبض على الجاني ثُمّ ا ُطلِقَ سراحه ولم تتحرك عشيرة العبيد لحل النزاع عشائريا ً فما كان من المرحوم حيدرخان إلا أن يذهبَ الى الشيخ محمود الحفيد في السليمانية حاملا ًمعهُ زنبيلين من عصير ليمون الحامض التي كانت تشتهرُ بهِ مندلي وعند المقابلة وبعدَ تناول طعام الغذاء طلبَ من الشيخ محمود أن يتدخل شخصيا ً فسلمَهُ الشيخ رسالة قوية الى المرحوم سعيد قزازالذي كان متصرفا ً للواء كركوك, ولمـــّا إستلمَ القزاز الرسالة أمرَعلى الفوربألقاء القبض على هذا الشخص وجميع أفراد قريتهِ, ثم اُودعوا السجن مما أضطرّ الشيخ مزهرالعاصي شيخ العبيد الى أخذ العطوة العشائرية وأجرى الفصل العشائري بحيث لم يذهب دم المقتول هدرا ً.وهناكَ حادثة أخرى عندما أعتد َت عشيرة الدلوعلى المرحوم عباس علي القرة ولوسي في خانقين وعندما عَلِمَ المرحوم حيدرخان ثارت حميتهُ وجهزّ أكثرمن100مُسلح ثم ذهبوا بمــَعية الشيخ ساية ميربگ الى خانقين مما اُضطر القائمقام الى رفع درجة الانذارفي القضاء تحسبا ًلأي طارىء, ثم جمعَ رؤساء الدلو بساية ميربگ وحيدرخان بالاضافة الى بعض الشخصيات الاخرى في خانقين فتكلم حيدرخان بالنيابة عن الشيخ ساية مير فاُعجبَ الحضور بلباقته ورجاحة طرحهُ ثمّ تم الصلح. توفي رحمهُ الله 26\11\1958 وشُيعَ جثمانهُ الى النجف.
صبحي حيدررضا حسن:مرشح قائمة التحالف الكوردستاني لانتخابات مجلس محافظة بغداد 2009 وُلِدَ في منطقة گچينيل في قرة ولوس وأتم الابتدائية فيها والمتوسطة في مركزالمدينة ثم دارالمعلمين التي تخرجَ منها 1966, توفي والدهُ ولم يُتمم الابتدائية فأخذ َمكان والدهُ في عيادة‌ المرضی والقيام بالواجبات الاجتماعية وحضوربعض الفصول العشائرية وبعدَ تخرجهُ من دارالمعلمين بسنة تعيــــّنَ في مدرسة قريبة من قريتهِ فأصبحَ لزاما ًعليهِ إعادة بناء منزل ومضيف والدهُ على الطرازالحديث ثُم ّ تمت عملية ترحيل قرة ولوس فرُحِل كأقاربهِ من عشيرة قرة ولوس ثمّ أنتقلَ الى بغداد وأقامَ علاقات متينة وطيبة مع جميع العشائر الكوردية والعربية حتى وصفهُ البعض بحلقة الوصل بين العشائرالكوردية والعربية ولا يخلو يوم من أيامه ُمن حضورأحد الخصومات العشائرالكوردية بين مختلف العشائرالموجودة في بغداد وخارجها كطرف أو كحــَكم, وبسبب أنشغاله ُطيلة الوقت بحل النزاعات أحالَ نفسهُ على التقاعد من مهنة التعليم في  1988 بالرغم من عدم أتمامه المدة القانونية بالاضافة الى ترك محلهُ التجاري الذي كانَ يمارس فيه تجارة الاقمشة في جميلة, وفي زمن النظام البائد كان عونا ًوسندا ً لكل كوردي في بغداد من الذين كانوا لايمتلكون أثباتا ًعشائريا ًولديهم مَظلَمَة . من شيخ صبحي شفهي في17\ 3\2009: في نهاية الاربعينات وبداية الخمسينات كان هناكَ في مندلي قراءاً للقرآن وقاطعي مهور وقارئي رسائل وهم ملا حسن وملا أمة خان وكاكة خان بگ وان ملا غريب ملك كان لهُ كتاتيب في قرية ساية ميربگ.
النائب عزالدين النقيب: عبد الرقيب يوسف: توفي1970 كان رئيسا ًللكورد في مندلي وزوجته بنت والي بشتكوه حسن قلي خان الذي لجأ الى العراق وشيد َخانا ًفي مندلي باسم خان والي بشتكوو.
فهد حسن اسد جعفر ( فرهاد ): مطرب, مرشح قائمة التحالف الكوردستاني 439 لانتخابات مجلس محافظة بغداد 2009 ولدَ بمندلي 1961 بكالوريوس لغة كوردية ودبلوم ادارة قانونية \ معهد الادارة القانونية متزوج عضوالمركزالاجتماعي للاتحاد الوطني الكوردستاني مُدرّس في معهد المعلمات\بغداد.
محمد بيزنگ حياة: منذ 1970 في لجنة محلية مندلي للپارتي وپيشمرگة, وعاود َالنشاط الحزبي السري 1991, توفي 5\2007.
محمد مهدي البولي: عازف ناي متميزعضوفي الفرقة القومية للتمثيل.
مصطفى محمد احمد المندلاوي: عضو في الحزب الديمقراطي الكوردستاني تعرّضَ الى محاولة اغتيال فاشلة في 1972 شارك كپيشمرگه في ثورتي ايلول وگولان. في 1976 تم نفيه ُالى الرمادي شارك في التنظيم السري للپارتي في 1991 مرشح قائمة التحالف الكوردستاني لمحافظة ديالى 173 لانتخابات مجلس محافظة ديالى 2009.
الشاعر ميران جمشيد:( عبد الرقيب يوسف ): شاعر شعبي مندلاوي ضعيف البصرومعيشته ُمن ارتجال الشعراللُري وفي 1970 عمره ُجاوزَالخمسين يـُخزّن في ذاكرته ُذكريات ومعلومات كثيرة, كان  يحبونهُ ومنهم الحاج حميد شفي وفي1970 سافرالى گلالة التابعة لقضاء راوندوزوالقى الشعر امام الَبعض من رجال الثورة الكوردية باشعارهِ المرتــَجلة وله حوارشعري مع امرأة كوردية شاعرة أسمها منيجة كلهوري وأخرى بأسم بيان سيروكان يحفظ الكثيرمن الشعري لشعراء اللـــُرمن پشتكوة وكان يقوم بزيارات متكررة لپشتكوة وتوفي 13 \ 3 \1980 في مندلي.
الشاعر ملا نامدار: له 12جزء مخطوط باللهجة اللرية الكوردية حسب ما شاهده ُعبد ومحمد توفيق وردي وقد نشرَبعض قصائدهُ في الصحف, ولد بمندلي 1898 كان شاعراً باللغات الاربع ( الكوردي, العربي, الفارسي, التركي) مارسَ التعليم من خلال الكتاتيب وعمـِلَ مترجماً لقائمقام مندلي للترجمة من الفارسية الى العربية وبالعكس. بعد ثورة تموز1958 قد ّم الكثيرمن القصائد للاذاعة الكوردية ولكن البث كان مباشراً في حينها مما أدى الى عدم وصول نتاجاتهُ الينا, عرضَ عليهِ السفير الافغاني في العراق عدة مرات السفرالى افغان للمشاركة في المؤتمرات هناك. غادر مندلي1950 وأسس مقهى شعبي في قهوة شكرثم في سيد سلطان علي ثم في شارع السموأل توفي أثرمرض عضال في 14\10\1982 . ستار عبدي: 21\ 3\1959( عيد نوروز) حضرَ الى قاعة الشعب البارزاني الخالد وكان ملا نامدار جالس بجانب الشاعرمحمد مهدي الجواهري والقى ملا نامدارالقرة ولوسي قصيدة شعر. مراد أبو فريد شفهي 4\2009: إن ملا نامدارمن لورستان, وفي نهاية الاربعينات جلبَ جهازلعرض الافلام السينمائية وعرض الافلام لمدة سنتان في مندلي في موسم الصيف في المكان الذي كان يقع خلف كازينوعبد والتي هي الان مقابل السراي في مندلي.
يوسف محمود المندلاوي: بخط يدهِ 19\8\2008 ولد بمندلي 1963 ثم انتقل مع العائلة الى بغداد في شارع الكفاح فأكمل فيها الابتدائية والمتوسطة والاعدادية 1984 ثم حصل على بكالوريوس في الادارة والاقتصاد \ الجامعة المستنصرية 1989, الثمانينات كتب خواطرالى مجلة الراصد والف باء وبسبب النشاط السياسي الكوردياتي لاخوانهُ مدحي وعيسى أصبحت العائلة من الرواد الدائميين للامن لعامة وان البعض من اخواتهِ هجروا من العراق بالرغم من أمتلاكهم المستمسكات الاصولية بقياسات النظام السابق وبعد 2003 عـــَملَ في أذاعة شفق بصفة مقدم ومـــُعـــِد برامج وفي2005 عـــَملَ في  t-v  كمراسل في بغداد وفي 2007 عمل في اربيل كمراسل للمحطة نفسها وفي نهاية 2007 عمل كمراسل للحرة عراق وفضائية كوردستان في اربيل متزوج وله 4 أطفال 3 ولدان و بنت واحدة .
احمدعلي ياوراحمد العلوچي: ولد بمندلي 1965 أكمل فيها دراستهُ الاولية ثم تخرّج من معهد الفنون الجميلة\بغداد, 1999 نال البكالوريوس في الخط العربي \ كلية الفنون الجميلة عمل خطاطا ًومصمما ًفي الاذاعة والتلفزيون وخطاطا ًفي شركة بابل للانتاج التلفزيوني والسينمائي وصمــّم َالعديد من عناوين الكتب والمجلات والماركات التجارية واشترك في أغلب المهرجانات العالمية للخط والزخرفة الاسلامية داخل العراق وخارجهِ ويـــُجيد التمثيل ايضا ًعضو جمعية قـــُراء للقرآن ومترجم من العربية الى الكوردية اللهجة الفيلية متزوج ولهُ  3 اولاد يعمل الان رئيس قسم الخط والزخرفة الاسلامية في معهد الفنون الجميلة\بغداد.
احمد الحمد المندلاوي: باحث وشاعر ولد في منتصف الاربعينات في مندلي وتخرج من دار المعلمين في بعقوبة في منتصف الستينات أضطرالى الرحيل عن الوطن, منذ 1989 مديرالمركزالوثائقي لحقوق الانسان في ايران , بعد تحريرالعراق أنتخــِبَ نقيباً لمعلمي بعقوبة مـــُعد ومقد ِم برامج في أذاعة شفق وفي 1991 في الانتفاضة  الشعبانية حضرالى العراق عن طريق حاج عمران لزيارة العائلة وبعد سقوط الطاغية 2003 عاد الى العراق عن طريق بدرة,  كتب في جريدة – آفاق الكورد  وفي التآخي وفي صوت الفيلي لهُ تسجيل للامثال الكوردية في أذاعة شفق, محررالقسم الكوردي في جريدة صوت الفيلي.عنه:العوائل المهجرة قسراً من مندلي مركزالقضاء عائلة سه يه حمال\ اسم الفامليا في كرمنشاه حسين وهومن قلعة بالي هجرَفي السبعينات علما ان ابنه الكبيرجمعة قد استشهد في الجيش العراقي عام 1964 وحسين هوابن عم جليل شاوي.واولاده جبار,قاسم,حازم,عباس. العائلة الاخرى عائلة جوخا\جعفركانوا في منطقة سه رجوببداية محلة قلعة جميل بگ وابنه سالم ابوروناك  وهومن كوادر الحزب الديمقراطي الكوردستاني في خانقين الان .
عيسى غيدان ميرولي: أقدم معلم في قضاء مندلي وولده المهندس المعماري عصام عيسى غيدان ولدَ في محلة قلعة بالي في 1936 أكمل فيها الابتدائية، وتركَ العراق في سن مبكرة للدراسة في بريطانيا، وبعد عودتهُ بثلاث سنوات تعرض للاعتقال في شباط 1962، وحوكـــِم َعقاباً على ممارسته للنشاط السياسي ضمن جمعية الطلبة العراقيين في المملكة المتحدة.
عقيل اكرام: مؤلف رواية سوسم اوغاريت عام  2008.
حسين صفر البياري: الملقب بـ ( أُستا حسين المندلاوي ): ولد في مدينة “كويسنجق 1880, أدرك ثورة 14 تموز1958 ومدح قائدها عبد الكريم قاسم. وتحدث كثيراًعن القائدين الكورديين القاضي محمد والملا مصطفى البارزاني وقد توفي 1959.
عبد الخالق حسين المندلاوي:ولدَ بمندلي 1947 متزوج ولهُ 6 اولاد بكالوريوس تربية\جامعة بغداد 1969 خريج معهد الاعداد والتطويرالاداري 1993 ماجستيرفي التراث الاسلامي 2004 دكتوراه في التراث الاسلامي 2008 عملَ في السلك التربوي منذ 1969, خبير تربوي شارك َفي عدة دورات تخصصية في الادارة عملَ في التفتيش والتدقيق للامتحانات الوزارية مرشـــّح قائمة التحالف الكوردستاني لانتخابات مجلس محافظة بغداد 2009.
محمد دارا المندلاوي:شاعروصحفي وسياسي ولدَ باب الشيخ \ الصدرية1920 درّس َاللغة الكوردية في حي الكيلاني والتي كانت تــُســـّمى بيوت اللـــُرعند الملا حميد ملا احمد لوري ودرَسَ الفارسية عند الملارحيم وفي 1934 درسَ العربية عند الملاعارف في سوق البزازين وكان معه ُهاشم الخطاط وفي 1942 كتب في ج- صوت الاحرارثم في ج- البلاد ثم راسلَ مجلات عراقية وعربية حيثُ كان ينشــُرالشعر والبحوث وفي الخمسينات نشرَ في ج- التقدم وانتمى للحزب الشيوعي في بداية الاربعينات وبسبب ملاحقتهُ فرّ الى ايران في 1963, وفي الاربعينات عندَ تشكيل جمهورية مهاباد قرأ قصيدة چه و بي كه ره و أمام القاضي محمد والبارزاني الخالد, بعد أتفاقية11\ آذار\1970 عمــِل َمع صالح اليوسفي في جريدة التآخي وكانَ عضوا ًفي الهيئة الادارية لاتحاد الأدباء , في 1946 عمـــِلَ مديرا ًلسينما الملك فيصل في خانقين, بعد اعلان الجبهة بعد ثورة تموز\1958 كتبَ في ج- اخبارالمساء مقالا ًبعنوان لماذا تنسى الجبهة , وبعد أصابة الزعيم عبد الكريم في شارع الرشيد أتاهُ وصفي طاهرالى كراج أبيهِ كراج مندلي وقال لهُ ان الزعيم يريدك وعندما ذهبَ سألهُ عن قصيدة كتبــَها بعنوان شكوى الموقوفين حيث طلبَ فيها إطلاق سراح السجناء السياسيين فقرّرالزعيم الاستجابة لطلبهُ وكانَ أغلب الموقوفيين من الشيوعيين والحزب الديمقراطي الكوردستاني, وأهدى قسم من مكتبتهُ الى الشاعرعبد الوهاب البياتي, عند ذهابهُ الى البصرة كان يبيتُ عند الشاعر بدرشاكرالسياب وكان يـــُصحـــِح لغويا ً للكثيرمن الشعراء والادباء في مقهى الحيدرخانة وكتبَ في مجله‌ په يام التي أصدرتها الاستعلامات الامريكية في الخمسينات وفيها كانَ المسؤول بكردلير,كتبَ قصائد باللهجة الكلهورية وكتبَ في مجلة ئه ستيرة للاطفال التي صدرَمنها عددان وأثناء طبع العدد الثالث تمـــّت مصادرتهُ من قبل الجهات الامنية في بداية السبعينات وعـــَملَ فيها أحسان فؤاد وجمال خة زنه دارلهُ  3 دواوين بالعربي وديوانان بالكوردي وقصائد بالفارسي والهندي ( الاوردية ), درسَ اللغة الانكليزية في المجلس الثقافي البريطاني, زارَالمغرب واسبانيا واندونيسيا وعـــَمـــِلَ كمراسل حربي في اندونيسيا وشارك مع ثوارها كضابط ضد الهولنديين والبريطانيين وبعدَ مرضهِ هناك أخذوه الى بورما ثم الى الهند في بومباي ثمّ في طريق عودتهُ مر بافغانستان وشاهد َممرخيبرثم غادرَالى ايران ثم الى تركيا ثم سوريا ثم العراق وقد عــَملَ كمحرر في ج- الوفد المصرية, وبعد 2003 كتب في جريدتي آفاق  وشفق ومجلة- فيلي وآراء وجريدتي التآخي و16\اب وألقى الشعرمن أذاعة شفق توفي 2008.
صلاح الدين بكر بگ القيتيلي: شفهيا من الشيخ صبحي 17\ 3\2009:أمير لواء وطبيب ولدَ بمندلي قبل أكثر من 100عام وأتــّم الابتدائية والمتوسطة والثانوية في خانقين كون شقيقهُ الاكبرصبحي بگ كان مأمورا للاستهلاك في خانقين ثم توجـــّهَ الى الولايات المتحدة الامريكية للدراسة فاتم دراستهُ وحصل على شهادة البكالوريوس في طب الانف والاذن والحنجرة ثم حصلَ على الدكتوراه في اختصاصه ِثم عاد الى العراق وقد تزوج من أمريكية وأنخرط َفي صفوف الجيش العراقي حتى وصل الى رتبة أميرلواء وأ ُحيل بعدها على التقاعد في 15\7\1958 ثم مارس الطب في بغداد \حافظ القاضي وأنتقل الى رحمة الله في بداية السبعينات ولم يــُرزق بخلف وعادت زوجته ُالى ديارها وهومن المقربين من عائلة كاظم قواي.
حسن حسين شمه يارمحمد المندلاوي: بخط يدهِ: ولد بمندلي 1965 دبلوم معهد تكنلوجيا كركوك 1988 في 1975 تم ترحيله ُمع عائلتهُ وقد كان والده ُواخوتهُ من المشاركين في ثورة أيلول كبيشمرگة, أكملَ الاعدادية في ثانوية قتيبة ولم يتم تعينهُ في الطاقة الذرية بسبب كونه ُمن القومية الكوردية وبعد 9\4\ 2003 سقوط نظام صدام تم أنتخابهُ لعضوية المجالس المحلية في المدينة ثمّ الى المجلس البلدي في المدينة ثم الى مجلس محافظة بغداد الدورة الاولى ثم أصبح رئيساً للمجلس البلدي لمدينة الصدرقرابة عامين وقد تعرّض خلال عملهُ في المجلس الى حادث انفجارمروِع نجا منها بأعجوبة وايضا الى عدة محاولات اغتيال وقد تسلـــّم رئاسة المجلس للمرة الثانية في 2008.
الشاعرالملاخضر محمود المندلاوي:عبد الرقيب يوسف: طبع ديوانهُ القسم الاول في 1971 باللـــُرية. من ستارعبدي: أنهُ على غلاف الديوان الشعري للملاخضرصورة المؤلف معتمرا ًچراوية على الطريقة الكوردية وهي في المكتبة الوطنية برقم 37 ولقبهُ خضرمحمود غازاني المندلاوي, والديوان فيه شعرمدح للامام الحسين ( ع ).
سليمان المندلاوي:عبد الرقيب يوسف أنهُ كان مأمورالبريد في مندلي وشاعرولهُ ديوان مخطوط.
جمانة فارس محمد القرة ولوسي: المرتبة الاولى على أقليم كوردستان في الامتحانات العامة الوزارية الفرع العلمي 2007- 2008 وبمعدل 67’99 %  في ثانوية الزهراء للبنات\ أربيل,من مواليد خانقين في جه له وه وهي أبنة المهندس فارس محمد.
طاهرباخي كمر: من قرية حاجي ساية, أغتيل على يد الارهابيين في 11\2007.
د- عادل أسماعيل ناصرالقرة ولوسي ( بخط يدهِ في 5\ 11\ 2008 ): ولدَ 1954 بمندلي أتمّ الابتدائية والمتوسطة في مندلي والاعدادية في بغداد الكرخ ثم َكلية الطب\جامعة بغداد\ طب عام ولهُ عدّة بحوث, وكتبَ في عدّة مجلات طبية, ولهُ برنامج أذاعي في التوعية الصحية\ أذاعة شفق عضو نقابة الاطباء والمعلمين وجمعية أطباء الاشعــّة العراقية مارسَ التدريس في 1978 في السليمانية في المعهد الفني حتى1987 ثم درسّ في المعهد الفني الموصل الى 1985 ثم في المعهد التقني بغداد ثم في 1998 في الكلية التقنية بغداد في1981 حصلَ على شهادة في مختبرات الدم ثم أتمّ دورة في معهد الاشعة 1999\2000 وحصلَ على شهادة في اللغة الانكليزية من المعهد البريطاني الثقافي \ بغداد 1986.مصطفی حشمت: ج‌- ١٦ آب: الذي قرّرَ قتل أستاذهُ البعثي ذو البدلة الزيتونية داخل غرفتهِ في مدرستهُ لانهُ كانَ يستخـــّف بالكورد ويصفهُم بالعملاء لتصدرَبعدها محكمة الثورة لنظام صدام قرارا باعدامهُ شنقا ًحتى الموت.جليل ابراهيم المندلاوي: ولد بمندلي 1973 وبعد 1991 ذهبَ الى اربيل ومنذ 1993 يعمل في الصحافة في 2009 سكرتيرتحريرجريدة التآخي لهُ 120 قصة قصيرة وفي 2009 حصلَ على جائزة الأدب والعشق في القاهرة.مير ساية مير: ولدَ 1947 في مندلي \ قرية كپرات وأكمل دراستهُ الابتدائية في مدرسة الفجرالجديد في القرية ذاتها والمتوسطة في مندلي وواصل الاعدادية ببغداد وتخرجَ 1968 وأنتمى للحزب الديمقراطي الكوردستاني, كان رئيسا ًلفريق فتح الرياضي لكرة القدم, وفي 1970 دخل َالكلية العسكرية وتخرج فيَ 1972 ثم بعدَ سنة التحق َبصفوف الحركة الثورية الكوردية ويشهد جبل بمو وزمناكو لهُ بالبطولات في خانقين وقوره تو وميدان وقد أخفى سلاح المقاتلين  بعد انتكاسة 1975 في ثنايا جبل به مو لحين العودة والاستفادة منها, في1975 التحقَ بتنظيم الكومه له\عصبة كادحي كوردستان ضمن تنظيمات الاتحاد الوطني الكوردستاني في 1976 شكــّل أول مفرزة للبيشمرگة في منطقة قه ره داغ ثم مارس نشاط المقاومة ثم أسسَ مع عدد من رفاقةُ منظمة هه لوي سوور\الصقر الاحمر.
طالب محمود آينة: ج- ١٦ آب: عضوفي التنظيمات السرية في لجنة محلية مندلي للحزب الديمقراطي الكوردستاني منذ 1993 كانت في بغداد ومنذ 2003 تسنم َ مسؤولية لجنة محلية مندلي وأكمل دورة الكوادر 2004 أستشهد َ بعملية إرهابية في قرة ولوس صباح الأحد 11\5\2006.‌ساية ميرالقرة ولوسي: ج- 16- آب: ولدَ بمندلي 1925 انتمى للحزب الديمقراطي الكوردستاني 1959حيث ُ كان عاملا ًفي شركة نفط كركوك, عند أندلاع الثورة الكوردية 1961 \ ثورة أيلول بقيَ يمارس النشاط الحزبي بشكل سري بعد منع الحزب ,أعتُقل وتم نقلهُ فجلبَ كتاب نقله من كركوك الى الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكورستاني في بغداد, سلـــّم َ الكتاب الى صالح اليوسفي مسؤول الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكوردستاني وفي 1968 أتفقَ مع اليوسفي ومعه مجموعة من  الكورد من أهالي مندلي لفتح منظمة بصورة سريّة في مندلي فتم ذلك (حميد شفي, محسن باقي, مجيد ميرة, حاج شيرزاد, ميرة, باپيركاظم, الحاج كريم, عدوان نوروز, عبد مامي, سلمان داود, حاج كاكي وأولادهُ وبندرعلي وستارسعد الله ) وبعد أن عقدَت أتفاقية آذار \1971 تمَ فتح المقربشكل رسمي وكانت الاجتماعات الدورية تقام في دارالحاجة أم أنورالمسؤولة عن التنظيمات النسوية للحزب الديمقراطي الكوردستاني.صبحي بيرام ولي الچرمه وندي ( أبو آري ):ولدَ 1952 قرية بتگه وكه ر في قرة ولوس, أتمّ الابتدائية في مدرسة التهذيب مندلي في 1967 أنتمى للحزب الديمقراطي الكوردستاني بعد أن أسس الشيخ المرحوم حميد شفي وساية ميرهاشم أول خلية للپارتي في مندلي, وبعد أتفاقية 11\3 \1971 تمَ انتخابَهُ أول رئيس لاتحاد طلبة كوردستان \مندلي حيث كانَ طالبا ً في ثانوية مندلي, وبعدَ تعليق البعثيين جدارية في الثانوية (مندلي عربية وستبقى عربية ), أنبرى مجموعة من الطلبة الكورد وهم كمال رحمن ومحمد ظاهر وحسين ستار وزياد أميرسلمان بتمزيق النشرة ثم قيادة مظاهرة في داخل مندلي وأتجهوا نحوالقائمقامية وهم يرددون مندلي كوردية وستبقى كوردية وكان فيها صبحي يحملُ رفاقهُ على الاكتاف وأيضا ًيرددون بوم بوم به قربان ارا ملا مصطفاي برزان.ثم انتقل صبحي الى بغداد حيث أتم ّ الاعدادية في ثانوية النضال ثم دخلَ كلية الشرطة بتوجيه من الحزب وفي 1974 تخرّجَ ضابطا ً للشرطة ثم التحقَ بالثورة كأحد الپيشمرگة ثمَ عادَ الى بغداد ليواصلَ مسيرتهُ النضالية بشكل سري الى لجنة محلية مندلي في بغداد وفي 1998 نالَ رتبة عميد في الشرطة من قبل وزارة الداخلية \أقليم كوردستان , وبعدَ 9\ 3 \ 2003 بعدَ التحرير تمّ أختيارهُ مديرا ً لشرطة مندلي مفضلا خدمة أبناء مدينته أستشهدَ بعملية أرهابية في مندلي 6\2007.عبد الجليل كاكي نورعلي: عضو الهيئة العاملة وعضو مكتب العلاقات العربية للحزب الديمقراطي الكوردستاني .ناصر نادر عبد الله: ولدَ مندلي 1942 أتمّ الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها ثم أتمّ معهد المعلمين \ بعقوبة ثم معلم في الفجرالجديد, هة تاو\ مندلي حصلَ على عدّة جوائز رياضية وفنية أنتمى للحزب الديمقراطي الكوردستاني 1970عضوا ًفي منظمة مندلي ثم شاركَ في الثورة 1974 ومارس التعليم هناك في الجبال , ثم عادَ الى بغداد بعد العفو وتَمّ نقلهُ الى الديوانية وفي 1991 عملَ مع التنظيمات السرية ببغداد, بعدَ التحريرتوجّهَ الى مندلي ليكون عضو لجنة محلية مندلي ثم عضومحلية الكفاح ثم مستشارا ًفي الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكوردستاني. توفي 7\2007.محمود محمد زينل: كان پيشمرگة 1974 مدفعية ثم شهيد الحركة الكوردية.جعفر مايخان: شهيد الثورة الكوردية في 1974. الپروفسورقاسم حسن المندلاوي: م- مندلي: في الخمسينات بطل ديالى في العدو والقفزالعالي وبالزانة, في الستينات حصل على البكالوريوس في براغ كتب في ج- سبورت\ براغ, نجوم الرياضة\ بيروت, البيرق, الملاعب, الرياضي, صوت العرب, الفجرالجديد وكانت مقالات رياضية. وفي المجلات: النجوم الرياضية, الجمال البيروتية, السياسة العالمية\ براغ, الصحة والعلاج\ موسكو, النظريات\ الجيك, الاسبوع العربي \ بيروت, العلم والتكنلوجيا, الحسناء. عمل مراسلاً للتآخي منذ 1970 في سلوفاكيا. في 1970 حصل على شهادة الدكتوراة من سلوفاكيا, قام بتدريس طلبة الجامعة الامريكية \ بيروت, درب نادي الارزاللبناني الذي هونادي للشباب الكورد في بيروت في 1973. في 1960 ساهم قي تأسيس اول اتحاد لطلبة  الكورد في براغ, مدرس في التربية الرياضية\ بغداد ثم في اربيل ساهم في اعادة افتتاح نادي الفيلية الرياضي بعد 2003. انتخب نائباً لرئيس النادي. المحامي عدنان سيد ظاهر المندلاوي: ستارعبدي: ولـِدَ في مندلي نهاية الثلاثينات وأتـّم الابتدائية والمتوسطة فيها وأتمّ الاعدادية في بغداد ثم الجامعة \الحقوق ولكنهُ في المرحلة المنتهية طـُردَ بسبب أتجاههُ السياسي ثمّ نـُفي الى الكوت, وبعدَ 14\تموز\1958 أتمّ كليتهُ وبعدَ 1958 مسؤول مندلي للحزب الشيوعي العراقي وكان مسكن عائلتهم في راس محلة دربوحين, ثمّ بعدَ 8\شباط \1963 تمّ سجنهُ ومن ثمّ ا ُطلـِقَ سراحهُ ثمّ قتلَ بحادث سيارة بينَ عامي 1963\1964 ببغداد.وكانَ معهُ في التنظيم أخوهُ سعودي وكان مدرسا ًفي مندلي وكانَ قد أتمّ الابتدائية والمتوسطة في مندلي والاعدادية في دارالمعلمين بعقوبة. د- بندر كريم خالي: ستارعبدي: هذا اللقب بسبب النقش على جلد الحيوانات ومن ثمّ بيعهُ كغطاء لكراسي السيارات أو لأطقمة الجلوس. ولد مندلي 1941 الابتدائية والمتوسطة مندلي ثمّ دار المعلمين بعقوبة ثمّ الجامعة ببغداد قسم الفلسفة وحصل على الدكتوراة وكان مع الشيوعيين قبل 1958 وفي 1963 عندما كان في بغداد القي القبض عليه ونـُفي الى البصرة.في أواسط الثمانينات توفي في البصرة.

Share/Save/Bookmark
المشاهدات: 1045

No comments:

Post a Comment